ملتقى صائد الرؤى
.. نرحب بتعبير رؤاكم القديمة والحديثة ..

.. ونسعد بنقاشاتكم حول الفتن والرؤى ..

(حياكم الله جميعا ووفقنا واياكم لخير الدنيا والآخره)

موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في الإثنين يوليو 06, 2015 5:09 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...


موقف أئمتنا من الرافضة ....جمهور الأمة على تحريم الصلاة خلف الرافضي

سئل أحمد عن الصلاة خلف الرافضي فقال: « لا تصل خلف الرافضي» (طبقات الحنابلة1/67 و172).

قال البخاري « ما أبالي صليت خلف الجهمي والرافضي أم صليت خلف اليهود والنصارى ولا يسلم عليهم ولا يعادون ولا يناكحون ولا يشهدون ولا تؤكل ذبائحهم». قال عبد الرحمن بن مهدي: « هما ملتان الجهمية والرافضية» (خلق أفعال العباد ص125).

عن البويطي قال: « سألت الشافعي: أصلي خلف الرافضي؟ قال: لا تصل خلف الرافضي» (سير أعلام النبلاء10/31).

وقال عبد القاهر البغدادي  وقال « وتكفير هؤلاء واجب».

قال عبد القاهر أبو منصور البغدادي « وأوجب أصحاب الشافعي ومالك وداود وأحمد بن حنبل وإسحاق بن راهويه إعادة صلاة من صلى خلف الرافضي» (أصول الدين 342).

قال سفيان بن عيينة « لا تصلوا خلف الرافضي» (شرح أصول اعتقاد اهل السنة للالكائي4/735).

وقال يحيى بن معين « لا أصلي خلف الرافضي» (تاريخ ابن معين الدوري1/339).

وذكر أبو أحمد الحاكم النيسابوري قول الأئمة المأخوذ في الاسلام « أن… لا يصلى خلف الرافضي» (شعار أصحاب الحديث1/34). وهو شيخ الحاكم صاحب المستدرك.

وروى الحافظ ابن رجب عن أبي عُبَيْدِ « فيمن صلى خلف الجهمي أو الرافضي؟ فقال: يعيد الصلاة» (فتح الباري5/100 شرح آخر للبخاري غير ابن حجر).

روى الخلال عن  حرب بن إسماعيل الكرماني قال حدثنا موسى بن هارون بن زياد قال سمعت الفريابي ورجل يسأله عمن شتم أبا بكر، قال: كافر. قال: فيصلى عليه؟ قال: لا، وسألته كيف يصنع به وهو يقول لا إله إلا الله؟ قال: لا تمسوه بأيديكم ارفعوه بالخشب حتى تواروه في حفرته» (السنة للخلال2/566).

قال الخطيب في مشكاة المصابيح « لا تجوز الصلاة خلف الرافضي» (مشكاة المصابيح4/118).

كذا في الفتاوى الهندية (3/114).

ونقل ابن حجر الهيتمي قول المرغيناني « لا تجوز الصلاة خلف الرافضي» (الصواق المحرقة ص138).

مجمع الأنهر شرح ملتقى الأبحر (1/322).

تبيين الحقائق شرح كنز الدقائق (2/157).

قال السبكي: « ورأيت في المحيط من كتب الحنفية عن محمد لا تجوز الصلاة خلف الرافضة» (فتاوى السبكي5/36).

قال الآجري: « سمعت الدقيقي يقول: سمعت يزيد بن هارون يقول: لا يصلى خلف الرافضي» (الشريعة5/244).

« وفي الغاية للسروجي رحمه الله وقول المرغيناني ولا تجوز الصلاة خلف الرافضي» (فتاوى السبكي2/576 تبيين الحقائق1/134 الفتاوى الهندية1/84 مجمع الأنهر1/163 الصواعق المحرقة للهيتمي1/138).

هل يجوز عند سلفنا مشاركة الرافضة في الثغور؟

وأخبرنا أبو بكر وجيه بن طاهر أنبأنا أبو صالح أحمد بن عبد الملك أنبأنا أبو الحسن علي بن محمد بن السقا حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب الأصم قالا حدثنا عباس بن محمد قال سمعت أبا عبيد القاسم بن سلام يقول عاشرت الناس وكلمت أهل الكلام فما رأيت قوما أوسخ وسخا زاد الاصم ولا أقذر وقالا ولا أضعف حجة ولا أحمق من الرافضة ولقد وليت قضاء الثغر فنفيت ثلاثة رجال منهم جهميين ورافضي أو رافضيين وجهميا وقلت مثلكم لا يساكن أهل الثغر وأخرجتهم (تاريخ مدينة دمشق49/80 تاريخ يحيى بن معين4/404 السنة للخلال3/499).

موقف يحيى بن معين

قال يحيى لا أصلي خلف قدري إذا كان داعيا ولا خلف الرافضي الذي يشتم أبا بكر وعمر وعثمان (تاريخ يحيى بن معين3/466 رواية رقم2290).

موقف الشافعي:

قال الشافعي » لم أر أحدا أشهد بالزور من الرافضة«” (السنن الكبرى للبيهقي 10/208 سير أعلام النبلاء10/89 ).

وسئل الشافعي » أصلي خلف الرافضي؟ قال: لا تصل خلف الرافضي«. (سير أعلام النبلاء 10/ 31).

قال الذهبي:

« حدثنا ابراهيم بن زياد الابلي سمعت البويطي يقول سألت الشافعي اصلي خلف الرافضي قال لا تصل خلف الرافضي ولا القدري ولا المرجئ قلت صفهم لنا قال من قال الايمان قول فهو مرجئ ومن قال ان ابا بكر وعمر ليسا بإمامين فهو رافضي» (سير أعلام النبلاء10/31).

موقف السبكي من الرافضة

قال السبكي » ورأيت في المحيط من كتب الحنفية عن محمد أنه لا تجوز الصلاة خلف الرافضة« (فتاوى السبكي 2/ 576 وانظر أصول الدين 342).

قال السبكي:

ورأيت في المحيط من كتب الحنفية عن محمد لا تجوز الصلاة خلف الرافضة ثم قال لأنهم أنكروا خلافة أبي بكر وقد أجمعت الصحابة على خلافته

وفي الخلاصة من كتبهم في الأصل ثم قال وإن أنكر خلافة الصديق فهو كافر. وفي تتمة الفتاوى والرافضي الغالي الذي ينكر خلافة أبي بكر يعني لا تجوز الصلاة خلفه.  وفي الغاية للسروجي رحمه الله وقول المرغيناني وتكره الصلاة خلف صاحب هوى وبدعة ولا تجوز خلف الرافضي (فتاوى السبكي2/576).

موقف أبي حنيفة

وذكر السبكي أن مذهب أبي حنيفة وأحد الوجهين عند الشافعي والظاهر من الطحاوي في عقيدته كفر ساب أبي بكر. (فتاوى السبكي 2/590).

وقد ذكر في كتاب الفتاوى أن سب الشيخين كفر وكذا إنكار إمامتهما”. وكان أبو يوسف صاحب أبي حنيفة يقول: ” لا أصلي خلف جهمي ولا رافضي ولا قدري”. (شرح أصول اعتقاد أهل السنة لللالكائي 4/733).

وقال وكيع ” الرافضة شر من القدرية”. (خلق أفعال العباد للبخاري 22).

موقف الأحناف

« وفي الغاية للسروجي رحمه الله وقول المرغيناني وتكره الصلاة خلف صاحب هوى وبدعة ولا تجوز خلف الرافضي (فتاوى السبكي2/576 تبيين الحقائق1/134 الفتاوى الهندية1/84 مجمع الأنهر1/163 الصواعق المحرقة للهيتمي1/138).

موقف البخاري
قال رحمه الله: « ما أبالي صليت خلف الجهمي والرافضي أم صليت خلف اليهود والنصارى ولا يسلم عليهم ولا يعادون ولا يناكحون ولا يشهدون ولا تؤكل ذبائحهم». قال عبد الرحمن بن مهدي: « هما ملتان الجهمية والرافضية» (خلق أفعال العباد ص125.موقف أحمد

وقال شاهين بن السميذع: « سألت أبا عبدالله قلت أصلي خلف الجهمي قالل لا تصلي خلف الجهمي ولا خلف الرافضي» (طبقات الحنابلة1/172).

وكان أحمد ينهى عن التسليم على الرافضي أو الصلاة عليه إذا كان داعية لمذهبه. قال الخلال في (السنة 2/494) » وسئل الإمام أحمد عن السلام على الرافضي فقال: لا يسلم عليه ولا يرد عليه السلام«. وفي رواية قال » لاتكلمه« (السنة 2/494 رواية رقم 785).

ورويت عنه روايات عديدة في تكفيرهم ..
روى الخلال عن أبي بكر المروذي قال : سألت أبا عبد الله عمن يشتم أبا بكر وعمر وعائشة؟
قال : ما أراه على الإسلام . وقال الخلال : أخبرني عبد الملك بن عبد الحميد قال : سمعت أبا عبد الله قال :
من شتم أخاف عليه الكفر مثل الروافض ، ثم قال : من شتم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لا نأمن أن يكون قد مرق عن الدين ) . السنة للخلال ( 2 / 557 – 558 ) .
وقال أخبرني عبد الله بن أحمد بن حنبل قال : سألت أبي عن رجل شتم رجلاً من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فقال : ما أراه على الإسلام .
وجاء في كتاب السنة للإمام أحمد قوله عن الرافضة :
( هم الذين يتبرأون من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ويسبونهم وينتقصونهم ويكفرون الأئمة إلا أربعة : علي وعمار والمقداد وسلمان وليست الرافضة من الإسلام في شيء ) . السنة للإمام أحمد ص 82 .
قال ابن عبد القوي : ( وكان الإمام أحمد يكفر من تبرأ منهم ( أي الصحابة ) ومن سب عائشة أم المؤمنين ورماها مما برأها الله منه وكان يقرأ ( يعظكم الله أن تعودوا لمثله أبدا إن كنت مؤمنين ) . كتاب ما يذهب إليه الإمام أحمد ص 21

موقف مالك

وروى الخلال عن أحمد قوله ” قال مالك: الذي يشتم أصحاب النبي صلى الله عليله وسلم ليس له سهم”. أو قال ” نصيب في الاسلام”. ” السنة للخلال ( 2 / 557 ).

وفي رواية عن معن بن عبسى قال: سمعت مالكا يقول ” ليس لمن سب أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم في الفيء حق”. فقد قسم الله الفيء على ثلاثة أصناف فقال: للفقراء المهاجرين الذين أخرجوا من ديارهم وأموالهم يبتغون فضلا من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله: أولئك هم الصادقون. ثم قال: “والذين تبوءوا الدار والايمان يحبون من هاجر اليهم ولا يجدون في صدورهم حاجة مما أوتوا. ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة). ثم قال: (والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للين آمنوا). فإنما الفيء لهؤلاء الأصناف الثلاثة” (رواه اللالكائي في أصول اعتقاد أهل السنة 7/1268). وذكره القاضي عياض في الشفا وفي ترتيب المدارك 2/46).

 

وقال ابن كثير عند قوله سبحانه وتعالى : ( محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعاً سجداً يبتغون فضلاً من الله ورضواناً سيماهم في وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الإنجيل كزرع أخرج شطئه فآزره فاستغلظ فاستوى على سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار .. )
قال : ( ومن هذه الآية انتزع الإمام مالك رحمة الله عليه في رواية عنه بتكفير الروافض الذين يبغضون الصحابة رضي الله عنهم قال : لأنهم يغيظونهم ومن غاظ الصحابة رضي الله عنهم فهو كافر لهذه الآية ووافقه طائفة من العلماء رضي الله عنهم على ذلك ) . تفسير ابن كثير ( 4 / 219 ) . قال القرطبي : ( لقد أحسن مالك في مقالته وأصاب في تأويله فمن نقص واحداً منهم أو طعن عليه في روايته فقد رد على الله رب العالمين وأبطل شرائع المسلمين ) .تفسير القرطبي ( 16 / 297 ) .

موقف أبي عبيد القاسم بن سلام

»أخبرني الدوري قال سمعت أبا عبيد القاسم بن سلام يقول عاشرت الناس وكلمت أهل الكلام وكذى فما رأيت أوسخ وسخا ولا أقذر قذرا ولا أضعف حجة ولا أحمق من الرافضة« (السنة للخلال 3/499).

موقف زيد بن علي من الرافضة

قال عيسى بن يونس جاءت   الرافضة  زيدا فقالوا تبرأ من أبي بكر وعمر حتى ننصرك قال بل أتولاهما قالوا إذا نرفضك فمن ثم قيل لهم   الرافضة  وأما الزيدية فقالوا بقوله وحاربوا معه.

قال عباد الرواجني أنبأنا عمرو بن القاسم قال دخلت على جعفر الصادق وعنده ناس من الرافضة  فقلت إنهم يبرؤون من عمك زيد فقال برأ الله ممن تبرأ منه. وروى هاشم بن البريد عن زيد بن علي قال البراءة من أبي بكر هي البراءة من علي« (5/390).

موقف الأشعري من الرافضة

كما صرح أبو منصور أن الأشعري صار شجا في حلوق الرافضة. (أصول الدين 309).

ووصف الحافظ ابن عساكر طريقة الأشاعرة بأنها ” الرد على المخالفين كـ… الروافض” (تبيين كذب المفتري 113 و398). زاد السبكي ” ويبدّعون الروافض”. (طبقات الشافعية 4/162 محققة).

موقف الأشاعرة من الرافضة كما قرره أبو منصور البغدادي

وقال أبو منصور البغدادي ” وأوجب أصحاب الشافعي ومالك وداود وأحمد بن حنبل وإسحاق بن راهويه إعادة صلاة من صلى خلف القدري والخوارج والرافضي وكل مبتدع وكل مبتدع تنافي بدعته التوحيد” (أصول الدين 342).

قال أبو منصور ” يتبرءون من بدع الرافضة”. (الفرق بين الفرق 300).

وذكر أبو منصور بأن القرآن لا حجة له عند الشيعة بسبب دعواهم وقوع التحريف فيه من الصحابة، وإنما الحجة في قول الإمام الغائب الذي ينتظرونه” (أصول الدين 19 و274).

قال ” وزعمت الروافض أن طلحة والزبير وعائشة وأتباعهم يوم الجمل كفروا في قتالهم عليا” (أصول الدين 290).

قال ابن حزم ” ومن الروافض الخارقين لإجماع الصحابة رضي الله عنهم: القائلين بأن الصحابة ارتدوا بعد موت رسول الله صلى الله عليه وسلم وبدلوا القرآن” (الدرة فيما يجب اعتقاده 437).

قال السيوطي ” ورأيت في بعض كتب الروافض أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه سأل رجلا: أنت حضرت مبايعة أبي بكر؟ قال: نعم. قال: من بايعه أولا؟ قال: شيخ كبير معه عكاز أخضر. فقال علي رضي الله عنه: ذاك إبليس. أخبرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أول من يبايع أبا بكر: إبليس” (الحاوي للفتاوي 2/38).

موقف أهل البيت من الرافضة

وقال الحسن بن الحسن لرجل من الرافضة ” إن قتلك قربة إلى الله. فقال: إنك تمزح. فقال: والله ما هو مني بمزاح” (سير أعلام النبلاء 4/486).

وقد شهدت كتب الشيعة بتمردهم على أمير المؤمنين علي رضي الله عنه، حيث كان يخاطبهم قائلاً:« إني استنفرتكم للجهاد فلم تنفروا، وأسمعتكم فلم تسمعوا…لوددت أني لم أركم ولم أعرفكم قاتلكم الله لقد شحنتم صدري غيظاً…لوددت أن الله فرق بيني وبينكم وألحقني بمن هو أحق بي منكم…اللهم إني قد مللتهم وملّوني وسئمتهم وسئموني فأبدلني خيراً منهم، وأبدلهم شراً مني » (نهج البلاغة ص 65 و 70 و 220 ط : مؤسسة الأعلمي للمطبوعات: بيروت).

          وروى الطبرسي عن الحسين قوله « لقد عرفت أهل الكوفة وبلوتهم: إنهم لا وفاء لهم ولا ذمة في قول ولا فعل. وإنهم لمختلفون ويقولون إن قلوبهم معنا. وإن سيوفهم لمشهورة علينا » (الإحتجاج للطبرسي 148-149).

          وقال علي بن أبي طالب رضي الله عنه « إن البصرة مهبط إبليس ومغرس الفتن»(نهج البلاغة 18:3).

          وروى الكليني عن أبي الحسن ( الإمام موسى الكاظم ) أنه قال « لو ميزت شيعتي لما وجدتهم إلا مرتدين » (الكافي الروضة 228:8).

موقف ابن الجوزي من الرافضة

قال ابن الجوزي (منزه الحنابلة عند القوم) ” تعصب قوم من “الرافضة” فوضعوا في ذمه (يعني معاوية) أحاديث” [الموضوعات لابن الجوزي 2/15].

رابعاً : عبد الله بن إدريس : 
قال: « ليس لرافضي شفعة إلا لمسلم» (تاريخ أصبهان1/376) .

خامساً : عبد الرحمن بن مهدي : 

سادساً : الفريابي : 
روى الخلال قال : ( أخبرني حرب بن إسماعيل الكرماني ، قال : حدثنا موسى بن هارون بن زياد قال : سمعت الفريابي ورجل يسأله عمن شتم أبا بكر ، قال :
كافر ، قال : فيصلى عليه؟ قال : لا ، وسألته كيف يصنع به وهو يقول لا إله إلا الله ، قال : لا تمسوه بأيديكم ارفعوه بالخشب حتى تواروه في حفرته ) . السنة للخلال ( 2 / 566 ) .

سابعاً : أحمد بن يونس :
الذي قال فيه أحمد بن حنبل وهو يخاطب رجلاً : ( اخرج إلى أحمد بن يونس فإنه شيخ الإسلام ) .
قال : ( لو أن يهودياً ذبح شاة ، وذبح رافضي لأكلت ذبيحة اليهودي ، ولم آكل ذبيحة الرافضي لأنه مرتد عن الإسلام ) . الصارم المسلول ص 570 .

ثامناً : ابن قتيبة الدينوري :
قال : بأن غلو الرافضة في حب علي المتمثل في تقديمه على من قدمه رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته عليه ، وادعاءهم له شركة النبي صلى الله عليه وسلم في نبوته وعلم الغيب للأئمة من ولده وتلك الأقاويل والأمور السرية قد جمعت إلى الكذب والكفر أفراط الجهل والغباوة ) .
الاختلاف في اللفظ والرد على الجهمية والمشبهة ص 47 .

تاسعاً : عبد القاهر البغدادي :
يقول : ( وأما أهل الأهواء من الجارودية والهشامية والجهمية والإمامية الذين كفروا خيار الصحابة .. فإنا نكفرهم ، ولا تجوز الصلاة عليهم عندنا ولا الصلاة خلفهم ) الفرق بين الفرق ص 357 . وقال : ( وتكفير هؤلاء واجب في إجازتهم على الله البداء ، وقولهم بأنه يريد شيئاً ثم يبدو له ، وقد زعموا أنه إذا أمر بشيء ثم نسخه فإنما نسخه لأنه بدا له فيه … وما رأينا ولا سمعنا بنوع من الكفر إلا وجدنا شعبة منه في مذهب الروافض ) . الملل والنحل ص 52 – 53 .

عاشراً : القاضي أبو يعلى : قال : وأما الرافضة فالحكم فيهم .. إن كفر الصحابة أو فسقهم بمعنى يستوجب به النار فهو كافر ) . المعتمد ص 267 .
والرافضة يكفرون أكثر الصحابة كما هو معلوم .

الحادي عشر: ابن حزم الظاهري : 
قال : ( وأما قولهم ( يعني النصارى ) في دعوى الروافض تبديل القرآن فإن الروافض ليسوا من المسلمين ، إنما هي فرقة حدث أولها بعد موت رسول الله صلى الله عليه وسلم بخمس وعشرين سنة .. وهي طائفة تجري مجرى اليهود والنصارى في الكذب والكفر ) .
الفصل في الملل والنحل ( 2 / 213 ) . 
وقال وأنه : ( ولا خلاف بين أحد من الفرق المنتمية إلى المسلمين من أهل السنة ، والمعتزلة والخوارج والمرجئة والزيدية في وجوب الأخذ بما في القرآن المتلو عندنا أهل .. وإنما خالف في ذلك قوم من غلاة الروافض وهم كفار بذلك مشركون عند جميع أهل الإسلام وليس كلامنا مع هؤلاء وإنما كلامنا مع ملتنا ) . الإحكام لابن حزم ( 1 / 96 ) .

الثاني عشر : الإسفراييني :
فقد نقل جملة من عقائدهم ثم حكم عليهم بقوله : ( وليسوا في الحال على شيء من الدين ولا مزيد على هذا النوع من الكفر إذ لا بقاء فيه على شيء من الدين ) . التبصير في الدين ص 24 – 25 . 
الثالث عشر : أبو حامد الغزالي :
قال : ( ولأجل قصور فهم الروافض عنه ارتكبوا البداء ونقلوا عن علي رضي الله عنه أنه كان لا يخبر عن الغيب مخافة أن يبدو له تعالى فيه فيغيره ،
وحكوا عن جعفر بن محمد أنه قال : ما بدا لله شيء كما بدا له إسماعيل أي في أمره بذبحه .. وهذا هو الكفر الصريح ونسبة الإله تعالى إلى الجهل والتغيير ) .
المستصفى للغزالي ( 1 / 110 ) .

الرابع عشر : القاضي عياض :
قال رحمه الله : ( نقطع بتكفير غلاة الرافضة في قولهم إن الأئمة أفضل من الأنبياء ) . وقال : وكذلك نكفر من أنكر القرآن أو حرفاً منه أو غير شيئاً منه أو زاد فيه كفعل الباطنية والإسماعيلية ) .

الخامس عشر : السمعاني :
قال رحمه الله : ( واجتمعت الأمة على تكفير الإمامية ، لأنهم يعتقدون تضليل الصحابة وينكرون إجماعهم وينسبونهم إلى ما لا يليق بهم ) .
الأنساب ( 6 / 341 ) .

السادس عشر : ابن تيمية : 
قال رحمه الله : ( من زعم أن القرآن نقص منه آيات وكتمت ، أو زعم أن له تأويلات باطنة تسقط الأعمال المشروعة ، فلا خلاف في كفرهم .
ومن زعم أن الصحابة ارتدوا بعد رسول الله عليه الصلاة والسلام إلا نفراً قليلاً لا يبلغون بضعة عشر نفساً أو أنهم فسقوا عامتهم ،
فهذا لا ريب أيضاً في كفره لأنه مكذب لما نصه القرآن في غير موضع من الرضى عنهم والثناء عليهم . بل من يشك في كفر مثل هذا ؟ فإن كفره متعين ، فإن مضمون هذه المقالة أن نقلة الكتاب والسنة كفار أو فساق وأن هذه الآية التي هي : ( كنتم خير أمة أخرجت للناس ) وخيرها هو القرن الأول ، كان عامتهم كفاراً ، أو فساقاً ،
ومضمونها أن هذه الأمة شر الأمم ، وأن سابقي هذه الأمة هم شرارها، وكفر هذا مما يعلم بالاضطرار من دين الإسلام ) .
الصارم المسلول ص 586 – 587 . وقال أيضاً عن الرافضة : ( أنهم شر من عامة أهل الأهواء ، وأحق بالقتال من الخوارج ) .
مجموع الفتاوى ( 28 / 482 ) .

السابع عشر : ابن كثير :
ساق ابن كثير الأحاديث الثابتة في السنة ، والمتضمنة نفي دعوى النص والوصية التي تدعيها الرافضة لعلي ثم عقب عليها بقوله : ( ولو كان الأمر كما زعموا لما رد ذلك أحد من الصحابة فإنهم كانوا أطوع لله ولرسوله في حياته وبعد وفاته ، من أن يفتاتوا عليه فيقدموا غير من قدمه ، ويؤخروا من قدمه بنصه ، حاشا وكلا
ومن ظن بالصحابة رضوان الله عليهم ذلك فقد نسبهم بأجمعهم إلى الفجور والتواطيء على معاندة الرسول صلى الله عليه وسلم ومضادته في حكمه ونصه ،
ومن وصل من الناس إلى هذا المقام فقد خلع ربقة الإسلام ، وكفر بإجماع الأئمة الأعلام وكان إراقة دمه أحل من إراقة المدام ) .
البداية والنهاية ( 5 / 252 ) .

الثامن عشر : أبو حامد محمد المقدسي :
قال بعد حديثه عن فرق الرافضة وعقائدهم :
( لا يخفى على كل ذي بصيرة وفهم من المسلمين أن أكثر ما قدمناه في الباب قبله من عقائد هذه الطائفة الرافضة على اختلاف أصنافها كفر صريح ، وعناد مع جهل قبيح ، لا يتوقف الواقف عليه من تكفيرهم والحكم عليهم بالمروق من دين الإسلام ) .
رسالة في الرد على الرافضة ص 200 .

التاسع عشر : أبو المحاسن الواسطي 
وقد ذكر جملة من مكفراتهم فمنها قوله :
( إنهم يكفرون بتكفيرهم لصحابة رسو الله صلى الله عليه وسلم الثابت تعديلهم وتزكيتهم في القرآن بقوله تعالى : ( لتكونوا شهداء على الناس ) وبشهادة الله تعالى لهم أنهم لا يكفرون بقوله تعالى : ( فإن يكفر بها هؤلاء فقد وكلنا بها قوماً ليسوا بها بكافرين ) . ) .
الورقة 66 من المناظرة بين أهل السنة والرافضة للواسطي وهو مخطوط .

العشرون : علي بن سلطان القاري : 
قال : ( وأما من سب أحداً من الصحابة فهو فاسق ومبتدع بالإجماع إلا إذا اعتقد أنه مباح كما عليه بعض الشيعة وأصحابهم أو يترتب عليه ثواب كما هو دأب كلامهم أو اعتقد كفر الصحابة وأهل السنة فإنه كافر بالإجماع ) .
شم العوارض في ذم الروافض الورقة 6أ مخطوط

 انتهى 


_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في الإثنين يوليو 06, 2015 5:15 am

وابن باز رحمه الله ورحم اموات المسلمين جميعا

افتى بعدم الجواز لا خلف علمائهم او عوامهم..


والفوزان وفقه الله افتى حتى بكلمة قول ( اخواننا)
حيث قال نبرأ الى الله من هذا القول ويجب على من قالها التوبة والاستغفار فهم ليسو باخواننا ....


احببت ان انقل لكم اقوال العلماء.. حتى لا يلتبس على بعض اهل السنة والجماعة انها صحيحه او يجوز او ما الى ذلك....

والله اعلى واعلم سبحانه جلا جلاله

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في الإثنين يوليو 06, 2015 5:30 pm

وماذا قال الله سبحانه وتعالى ؟!
وماذا قال الرسول الاعظم عليه وآله افضل الصلاة والسلام ؟!

أختاه ,, دعونا من الطائقية ، فهي تفرق المسلمين سنة وشيعه ..
ارجو ذلك ..
بوركتم

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في الإثنين يوليو 06, 2015 6:13 pm

HMA كتب:وماذا قال الله سبحانه وتعالى ؟!
وماذا قال الرسول الاعظم عليه وآله افضل الصلاة والسلام ؟!

أختاه ,, دعونا من الطائقية ، فهي تفرق المسلمين سنة وشيعه ..
ارجو ذلك ..
بوركتم

صدقت تفرق المسلمين...

اذا نتفق انا دين الاسلام واحد وفي نفس الوقت يجب ان تحارب البدع والخرافات

لمن شوهو الدين مهما كان واين ماكانوا حتى يرجع الدين صافيا من غير شوائب..
هذا نتفق عليه.. ولا يوجد مسلم يخالف ذلك..

لدي اسئله واتمنى تتفضل وتجيب بكل صدر رحب وصراحه وامانه..

ماقولك في ابي بكر وعمر مسلمين ام كافرين ...؟


مارئيك في عائشة ام المؤمنين ...؟

هل علي رضي الله عنه معصوم ...؟

هل مالدينا من قران محرف او ناقص ...؟


بالانتظار


_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في الثلاثاء يوليو 07, 2015 2:47 am

بنت الحرمين كتب:
HMA كتب:وماذا قال الله سبحانه وتعالى ؟!
وماذا قال الرسول الاعظم عليه وآله افضل الصلاة والسلام ؟!

أختاه ,, دعونا من الطائقية ، فهي تفرق المسلمين سنة وشيعه ..
ارجو ذلك ..
بوركتم

صدقت تفرق المسلمين...

اذا نتفق انا دين الاسلام واحد وفي نفس الوقت يجب ان تحارب البدع والخرافات

لمن شوهو الدين مهما كان واين ماكانوا حتى يرجع الدين صافيا من غير شوائب..
هذا نتفق عليه.. ولا يوجد مسلم يخالف ذلك..

لدي اسئله واتمنى تتفضل وتجيب بكل صدر رحب وصراحه وامانه..

ماقولك في ابي بكر وعمر مسلمين ام كافرين  ...؟


مارئيك في عائشة ام المؤمنين ...؟

هل علي رضي الله عنه معصوم ...؟

هل مالدينا من قران محرف او ناقص  ...؟


بالانتظار


حتى الان لا جواب ......!!!

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في الثلاثاء يوليو 07, 2015 3:47 am

على رسلك يا امة الله ...
كنت اتوقع تلك الاسئلة ،، اولا لست شيعيا ، فانا من المغرب صوفي المذهب ، اشعري العقيدة .. فنحن ابعد ما نكون عن التشيع !!!
لكن نصحي لك يابنت الحرمين عملا بقول الله سبحانه وتعالى  " وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا " ، ولكن للاسف انتم جعلتوها لتقاتلوا ،،
وقد حذر الحبيب عليه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم ... أن لا تعودوا بعدي كفارا يقتل بعضكم بعضا ويلعن بعضكم بعضا ؟!!
لكن للاسف اختلفت الرايات السود جبهة النصرة وداعش ،،، واذا قيل لهم لا تفسدوا في الارض قالوا إنما نحن مصلحون ألا أنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون
والامام علي عليه السلام قال " ان لم يكن اخا لك في الدين فهو اخ لك في الخلق " تلك هي اخلاق سيد الخلق المبعوث رحمة للعالمين ‘ فقصة جاره اليهودي معروفة على عظيم خلقه ، ولنا فيه وفي آل بيته القدوة الحسنة ،
فهذا يا أمة الله غيظ من فيض ، اما الذين بدلوا دينهم وكانوا شيعا فلست منهم في شي ،، فتلك فتنه ، عافانا الله وايكم
بوركتم
اخوكم في الله
حسن المغربي

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في الثلاثاء يوليو 07, 2015 7:16 am

HMA كتب:على رسلك يا امة الله ...
كنت اتوقع تلك الاسئلة ،، اولا لست شيعيا ، فانا من المغرب صوفي المذهب ، اشعري العقيدة .. فنحن ابعد ما نكون عن التشيع !!!
لكن نصحي لك يابنت الحرمين عملا بقول الله سبحانه وتعالى  " وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا " ، ولكن للاسف انتم جعلتوها لتقاتلوا ،،
وقد حذر الحبيب عليه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم ... أن لا تعودوا بعدي كفارا يقتل بعضكم بعضا ويلعن بعضكم بعضا ؟!!
لكن للاسف اختلفت الرايات السود جبهة النصرة وداعش ،،، واذا قيل لهم لا تفسدوا في الارض قالوا إنما نحن مصلحون ألا أنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون
والامام علي عليه السلام قال " ان لم يكن اخا لك في الدين فهو اخ لك في الخلق " تلك هي اخلاق سيد الخلق المبعوث رحمة للعالمين ‘ فقصة جاره اليهودي معروفة على عظيم خلقه ، ولنا فيه وفي آل بيته القدوة الحسنة ،
فهذا يا أمة الله غيظ من فيض ، اما الذين بدلوا دينهم وكانوا شيعا فلست منهم في شي ،، فتلك فتنه ، عافانا الله وايكم
بوركتم
اخوكم في الله
حسن المغربي

حياك الله وبياك وانعم واكرم باهل المغرب العربي...

انت بردك تشير بكلمة انتم ...؟

نعم نحن اهل السنة والجماعة نمثل منهج الاسلام ومصدرنا القران الكريم والسنة المطهرة.. ونتمسك بوصية الرسول عليه الصلاة والسلام عندما قال عليكم بسنتي
ونبتعد عن البدع والخرافات ...
ونسمي من يفعل ذلك .. باهل البدع واهل الهوى واهل السبل..

والاسلام دين يدعو إلى كل خير  وينهى عن كل شر... يدعو الى الاحسان الى الناس كافة والتعامل معهم بالحسنى... فديننا كفل لنا كل صغيرة وكبيرة وامرنا بالاحسان في كل الامر مع كل الناس مسلما او كافر لكن ايضا جعل لنا قواعد نمشي عليها كمثل تعاملنا مع الكفار اهل حرب ام اهل هدنة فيها تفصيل كثير  .. لكن بصفة عامة نحسن لناس ونعاملهم  بالطيبه والرحمه ونكفل لهم كرامتهم الانسانيه التي هي حق لهم من رب العباد....

اشرت هدانا الله واياك للاية وهي ليست لها علاقة لا بفتن ولا قتال  لكن اعتقد انك اشرت لها من باب الحروب الدائرة بالشام فنقول لك..
انا مايحدث بالشام نسئل الله ان يكون جهاد حقا لاسقاط الخبيث النصيري الذي سعى في الارض فسادا ووجب دحره ودحر الرافضه بالعراق  ولا ننسى تاريخهم الاسود عبر التاريخ وخناجرهم  في خاصرة الامة...



اما مايحدث بين المسلمين من قتال فهي فتنه ونسئل الله ان يجمع المسلمين كافة تحت راية الحق ونعلم ان الفتن عصمنا الله منها بقدرته حدثت بالقرون الاولى... والقتال غير محمود بينهم وله ضوابط بالشرع ليس مطلق بل مقيد..
ونعلم ان في قتال او فرقة المسلمين ضعف لهم وخدمة للاعداء ونسئل الله ان يعلي كلمته ويوحد المسلمين كافة ويعصمهم من الفتن ماظهر منها ومابطن...
ودم المسلم على المسلم حرام...

اما موضوعنا فهو قول جمهور العلماء من الامة بعدم الجواز لصلاة خلف رافضي ...


فان كان هدفك جمع الكلمة بين المسلمين وان شاء الله تؤجر عليه..

فاعلم اننا نحن ليست لدينا مشكله مع احد انما ننشر دين الله ونحارب البدع والخرافات ومايحصل بيننا هي فتنه وان شاء الله تنقشع غمتها باذن الله...

اذا وجب عليك ... دام هدفك جمع الكلمة

وجمع الكلمة حق لا ريب فيه ..
ولكن توجيهه إلى اهل السنة هو الخطأ
فالذي يمزق شمل الأمة بالقتل والمؤامرات وخدمة الاعداء ويهدم الامة من الداخل (عقيدة وشريعة) هم  الشيعة الروافض  فعليك التوجه إلى  الشيعة الروافض  وحثهم على عدم سب الصحابة .... واهانة حملة امانة هذه الامة  والكف عن رمي امهات المؤمنين بالكفر والزنا  والعياذ بالله ..واخلاص توحيدهم لله بنبذ الشركيات في أدعيتهم وتوسلاتهم وذبحهم ونذرهم..

عندما يفعلون ذلك وقتها نقول اخواننا في الدين ونصلي خلفهم ...

اسئل ان يهدينا الى سواء السبيل ويجنبنا الفتن ماظهر منها ومابطن....

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في الثلاثاء يوليو 07, 2015 8:56 am

للعلم انا اتكلم عن المجاهدين الذين يريدون اعلى كلمة الحق
ونصر المستضعفين.... في الشام او بلاد العالم...

داعش نسئل الله لهم الهدايه لطريق الحق

ولي ملاحظه اخرى ...  سانقلها لك .. قول ابن كثير

اما تخريج الحديث فاتمنى تضعه هنا ...

وقال ابن كثير رحمه الله : وقد غَلَب هذا في عبارة كثير من النُّسَّاخ للكُتُب ، أن يُفْرِد عليّ رضي الله عنه ، بأن يُقال : " عليه السلام " ، من دون سائر الصحابة ، أو : " كَرَّم الله وجهه " ، وهذا وإن كان معناه صحيحا ، لكن ينبغي أن يُسَاوَى بين الصحابة في ذلك ؛ فإن هذا من باب التعظيم والتكريم ، فالشيخان وأمير المؤمنين عثمان بن عفان أوْلَى بذلك منه ، رضي الله عنهم أجمعين

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في الثلاثاء يوليو 07, 2015 6:39 pm

نتوقف ونراكم في العيد ان شاء الله

ولا تفوتوا عليكم العشر الاواخر في الكتابه والمجادله

اسئل الله لي ولكم الهدايه و العفو والعافيه

السلام عليكم

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في السبت يوليو 11, 2015 5:33 am

اختي في الله "بنت الحرمين "
أطلعي على هذه المقتبسات ولنا لقاء بعد عيد الفطر المبارك ، اذا شاء الرحمن ..
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال ، وكل عام وانتم بخير


1- لايجوز اتهام المسلمين الموحدين الذين يصلون معكم ويصومون ويزكون ويحجون البيت ملبين مرددين :"لبيك اللهم لبيك ,لبيك لاشريك لك لبيك, إنالحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك ". لايجوز شرعاًاتهامهم بالشرك كما تطفح كتبكم ومنشوراتكم ,وكمايجأر خطيبكم يوم الحج الأكبر من مسجد الخيف بمنى صباح عيد الحجاج وكافة المسلمين,وكذلك يروع نظيره فى المسجد الحرام يوم عيد الفطر بهذه التهجمات والافتراءات اهل مكة والمعتمرين ,فانتهوا هداكم الله تعالى ,وترويع المسلم حرام ,لاسيما أهالى الحرمين الشريفين, وفى هذا المعنى نصوص شريفة صحيحة .

2- لقد كفرتم الصوفية ثم الأشاعرة وأنكرتم واستنكرتم تقليد واتباع الأمة الاربعة (ابو حنيفة,ومالك,والشافعى, وأحمد بن حنبل) فى حين أن مقلدى هؤلاء كانوا ولازالوا يمثلون السواد الأعظم من المسلمين ,كما أن المنهج الرسمى لدولتكم واللذى وضعه الملك عبد العزيز رحمه الله ينص على اعتماد واعتبار المذاهب الأربعة فانتهوا هداكم الله تعالى . ومن كان كافراً بعد إسلامه فهو فى حكم المرتد الذى يباح دمه فتذكروا حديث نبيكم المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم :"لاترجعوا بعدى كافراً يضرب بعضكم رقاب بعض " رواه البخارى فى صحيحه فى الفتن ,باب قول النبى صلى الله عليه وسلم "من حمل علينا السلاح فليس منا (الفتح 13/29) حديث رقم 7080,7077)ومسلم فى صحيحه فى الإيمان ,باب معنى قول النبى: "لاترجعوا بعدى كفاراً يضرب بعضكم رقاب بعض "(1/82) حديث رقم (65,66)من حديثى ابن عمر وجرير رضى الله عنهما

3- بعد أن فرغتم ممن سبق ,سلطتم من المرزوقة الذين تحتضنوهم من رمى بالضلالوالغواية الجماعات والهيئات السلامية العاملة فى حقل الدعوة والناشطة لإعلاء كلمة الله تعالى والآمرة بالمعروف والناهية عن المنكر كالتبليغ ,والإخوان المسلمين ,والجماعة (الديوبندية)التى تمثل أبرز علماء الهند وباكستان وبنغلاديش ,والجماعة (البريلوية)التى تمثل السواد الأعظم من عامة المسلمين فى تلك البلاد ,مستخدمين فى ذلك الكتب والأشرطة ونحوها ,وقمتم بترجمة هذه الكتب إلى مختلف اللغات وتوزيعها بوسائلكم الكثيرة مجاناً,كما نشرتم كتاباًً فيه تكفير أهل أبو ظبى ودبى والإباضة الذين معكم فى مجلس التعاون . أما هجومكم على الأزهر الشريف وعلمائه فقد تواتر عنكم كثيراً

4- ترددون جملة الحديث الشريف :"كل بدعة ضلالة "جزء من حديث رواه مسلم فى صحيحه فى كتاب الجمعة ,باب تخفيف الصلاة والخطبة (1 /592)رقم (867) عن جابر بن عبد الله رضى الله عنه. وانظر فى تحقيق معنى البدعة رسالة العلامة السيد عبد الله بن الصديق الغمارى رحمه الله تعالى "إتقان الصنعة فى تحقيق معنى البدعة "وهى مطبوعة.

بدون فهم للإنكار على غيركم ,بينما تقرون بعض الأعمال المخالفة للسنة النبوية ,ولا تنكرونها ولاتعدونها بدعة, سنذكر بعضاً منها فيما يأتى

5- إنكم تغلقون مسجد رسول الله بعد صلاة العشاء مباشرة- وهو الذى لم يكن يغلق قبلكم فى حياة المسلمين –وتمنعون الناس عن الاعتكاف والتهجد فيه ,وتنسون قول الله تعالى :” وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُوْلَئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ(114) “

6- تفرضون على المؤذنين الحجازيين أسلوباًمعيناًفى الأذان هو أسلوبكم فى نجد ,وزمناًمعيناً محدوداً,وتطلبون عدم ترخيم الصوت وتحليته بنداء المسلمين لهذه الشعيرة العظيمة (الصلاة).

7- تمنعون التدريس والوعظ فى الحرمين الشريفين ولو كان المدرس من كبار علماء الحجاز والأحساء مالم يكن على مذهبكم وبإذن صريح منكم مكتوب ومختوم منكم فقط ويمنع غيركم حتى لو كان شيخ الأزهر الشريف ,فاتقوا الله ولا تغلوا فى مذهبكم وأحسنوا الظن بإخوانكم من علماء المسلمين.

8- تمنعون دفن المسلم الذي يموت خارج المدينة المنورة ومكة المكرمة من الدفن فيهما وهما من البقاع الشريفة المباركة التي يحبها الله ورسوله فتحرمون المسلمين ثواب الدفن في تلك البقاع الشريفة المباركة ،فعن عبد الله بن عدي الزهري رضي الله عنه قال :رأيت رسول الله على راحته واقفاً بالحزورة يقول :"والله إنك لخير أرض الله وأحب أرض الله إلى الله ،ولولا أخرجت منك ما خرجت " رواه أحمد في مسندة (4/305) ، والتمذي في سننه (5/722) في المناقب ، باب فضل مكة رقم (3925) وقال :حديث حسن غريب صحيح . وراوه النسائي في الكبرى (2/479)، وابن ماجده في سننه (2/1037) في المناسك ، باب فضل مكة رقم (3108) ،وابن حبابن في صحيحه (الإحسان 9/22) رقم (3708) ،والحكمة في المستدرك (3/7) وقال : صحيح الإسناد على شرط الشحيح ولم يخرجاه ،ووافقه الذهبي .والحزورة : التل أو الربوة الصغيرة .

وعن ابن عمر رضى الله عنه قال :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"من استطاع أن يموت بالمدينة ,فليمت بها ,فإنى أشفع لمن يموت بها "رواه أحمد فى مسنده (2/74),والترمذى فى سننه (5/719)فى المنقاب ,باب فضل المدينة رقم (3917وقال:حديث حسن غريب من حديث أيوب السختيانى .ورواهالنسائى فى الكبرى (2/488),وابنماجه فى سننه (2/1039)فى المناسك ,باب فضل المدينة رقم (3112),وابن حبان فى صحيحه (الإحسان (9/57) رقم (3741).

9- تمنعون النساء من الوصول إلى المواجهة الشريفة أمام قبر النبي صلى عليه وآله وسلم والسلام عليه أسوة بالرجال ، ولو استطعتم لمنعتم النساء من الطوف مع محارمهن بالبيت الحرام خلافاً لما كان عليه السلف الصالح والمسلمون وتحقرون النساء المؤمنات المحصنات القانتات ، تنهرونهن ، وتحجبونهن عن رؤية المسجد والإمام بحواجز كثيفة ، وتنظرون إليهن نظرة الشك والإرتياب .وهذه بدعة شنيعة لأنه إحداث مالم يحدث فى زمنه عليه الصلاه والسلام والسلف الصالح ,فقد كان يلى الإمام صفوف الرجال ثم الصبيان ثم النساء, يصلون جميعاًوبلا حاجز خلفه صلى الله تعالى عليه وآله وسلم .

10- أتيتم بالمرتزقة والجهال من العابسين عند المواجهة الشريفة يستدبرون المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم بأقفيتهم وظهورهم ويستقبلون زواره والمسلمين بوجوه عابسة مكفهرة تنظر إليهم شزراًمتهمة إياهم بالشرك والإبتداع يكادون أن يبطشوا بهم ,يوبخون هذا وينتهرون ذاك ويضربون يد الثالث ويرفعون أصواتهم زاجرين متجاهلين وناسين قول الله تعالى :” إِنَّ الَّذِينَ يَغُضُّونَ أَصْوَاتَهُمْ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ امْتَحَنَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ لِلتَّقْوَى لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ عَظِيمٌ(3)إِنَّ الَّذِينَ يُنَادُونَكَ مِنْ وَرَاءِ الْحُجُرَاتِ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ(4)

كل هذا مع الكبر والاستمرار فى إهانة أحباب المصطفى وزواره المؤمنين فى حضرته الشريفة وقبالة مضجعه الشريف الذى اعتبره شيخ الحنابلة ابن عقيل أفضل بقعة على اليابسة كما نقل ذلك عنه الشيخ ابن القيم فى كتابه "بدائع الفوائد )انظر بدائع الفوائد لابن القيم (3/135-136)وفيه مانصه : "قال ابن عقيل :سألنى سائل أيما أفضل حجرة النبى أو الكعبة؟ فقلت :إن أردت مجرد الحجرة فالكعبة أفضل ,وإن أردت وهو فيها فلا والله ولا=العرش وحملته ولاجنة عدن ولا الأفلاك الدائرة لأن بالحجرة جسداًلو وزن بالكونين لرجح "أه.وقال الإمام مالك :"إن البقعة التى فيها جسد النبى أفضل من كل شىء حتى الكرسى والعرش ,ثم المسجد النبوى ثم المسجد الحرام ,ثم مكة".

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في السبت يوليو 11, 2015 5:35 am

11- تمنعون النساء من زيارة البقيع الشريف بلا دليل قطعى مجمع عليه من الشرع ووتضيقون على المسلمين فى الزيارة إلا فى أوقات محدودة وقصيرة ,حتى أن بعضهم ينتهز فرصة تشييع الجنائز ليزور البقيع الشريف . وقد منعتم المزورين فى المدينة المنورة من مرافقة الزائرين وقطعتم أرزاقهم وبدونهم صار الناس يتخبطون ولا يعرفون أماكن قبور آل البيت الكرام وأمهات المؤمنين والصحابة رضى الله عنهم ,وهذا ظلم وتعسف وقهر وبطر لا يرضاه الله تعالى ورسوله الكريم ,فانتهوا هداكم الله تعالى

12- هدمتم معالم قبور الصحابة وأمهات المؤمنين وآل البيت الكرام رضى الله عنهم وتركتموها قاعا ًصفصفاً وشواهدها حجارة مبعثرة ,لا يعلم ولا يعرف قبر هذا من هذا ,بل سكب على بعضها (قبر السيدة أمنة بنت وهب أم الحبيب المصطفى نبى هذه الامة صلى الله عليه وسلم ) (البنزين) فلا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم .فهلا أبقيتم وسمحتم بالتحجير وهو مباح ,وارتفاع القبر شبراً,وهو مباح مع الشاهدين فقد ثبت أن النبى وضع حجراً على قبر عثمان بن مظعون رضى الله عنه ثم قال :"أتعلم بها قبر أخى وأدفن إليه من مات من أهلى " رواه أبو داود فى سننه (3/543) فى الجنائز ,باب فى جمع الموتى فى قبر ,والقبر يعلم رقم (3206) قال الحافظ ابن حجر فى "التلخيص الحبير "(2)141):إسناده حسن. وقال خارجة بن زيد :"رأيتنى ونحن شبان فى زمن عثمان رضى الله عنه وإن أشدنا وثبة الذى يثب قبر عثمان بن مظعون حتى يجاوزه " رواه البخارى فى صحيحه (فتح البارى 3/264)فى الجنائز ,باب الجريدة على القبر تعليقاً,قال الحافظ ابن حجر فى فتح البارى (3/265):"خارجة بن زيد :أىابن ثابت الأنصارى أحد ثقات التابعين ,وهو أحدالسبعة الفقهاء من أهل المدينة .. الخ ,وصلهالمصنف –أى البخارى –فى التاريخ الصغير من طريق ابن إسحاق :حدثنى يحيى بن عبد الرحمن بن أبى عمرة الأنصارى سمعت خارجة ابن زيد فذكره,وفيه جواز تعلية القبر ورفعه عن وجه الأرض".ا

13- أنشأتم مكتب استجواب ومحاكمة وتحقيق فى زاوية الحرم النبوى (القديمة سابقاً)وكذلك بجوار البقيع حالياً وصرتم تحاكمون فيها من ترقبونه يتوسل أو يكثر الزيارة أو يخشع أو يبكى أو يدعو الله تعالى أمام القبر الشريف متوسلاً به إلى الله تعالى ,حيث توجهون لهم قائمة من الأسئلة –الجاهزة سلفاً-عن مشروعية الزيارة والتوسل والمولد الشريف فمن وجدتموه مخالفاً لذلك سجنتموه وألغيتم إقامته وأبعدتموه من البلاد ,مع أن هذه أمور تدور بين الاستحباب والاباحة عند العلماء حتى عند الحنابلة فلا يجوز تكفير المسلم بها ومعاقبته .وقد حدثنى من أثق بة من السجناء أنة كانت الأغلال في يدية طيلة فترة السجن الذى امتد شهراً وكان يتوضأ ويصلى وهى فى يده , كما كان ممنوعاً حتى من قراءة القرآ ن ,فاتقوا الله تعالى فإن الظلم ظلمات يوم القيامة .ولايجوز أن يكون فعل ذلك فى ذلك فى مسجد النبى المبعوث رحمة للعالمين الذى قال :إنما أنا رحمة مهداة ". وبعثه الله تعالى رحمة للعالمين فكيف بالمسلمين الذى تعاملونهم هذه المعاملة القاسية المنكرة بجواره الكريم وفى مسجده الشريف وهو القائل عليه الصلاة والسلام :"الأنبياء أحياء فى قبورهم يصلون "رواه البيهقى فى حياة الأنبياء (ص 15),وأبو يعلى فى مسنده (6/146)رقم (3425) والبزاز فى مسنده (256) وقال الهيثمى فى مجمع الزوائد (2/211):"رواه أبو يعلى والبزاز ,ورجال أبى يعلى ثقات ". و"إن الله عز وجل حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء (رواه أحمد فى مسنده (4/8),وابن أبى شيبة (2/516) وأبو داود فى سننه (1047) والنسائى-(91-92),وابن ماجه(1-1085) ،وابن حنان في صحيحه (الإحسان 3/190-191) وابن خزيمة في صحيحه (1733)، والحاكم في المستدرك وصحيحه (1/278) ووافقه الذهبي ، وصحيحه النووي في الأذكار (انظار الفتوحات الربانية 3/309-312).

14- سمحتم لأحد المحسنين من أهل المدينة بهدم وإعادة بناء مسجد أبي بكر الصديق رضي الله عنه في جبل الخندق على حسابه الخاص ،وبعد الهدم أوقفتم رخصة البناء لأنكم تعتبرون زيارة المساجد السبعة في موقع معركة الخندق النازلة فيها سورة الأحزاب بدعة ، بل وتتمنون هدمها .

15- تمنعون الناس من إدخال وقراءة كتاب (دلائل الخيرات ) للشيخ العارف بالله محمد سليمان الجزولى الحسنى فى الصلوات على النبى عليه الصلاة والسلام ,وكنا غيره من الكتب فى حين أنكم تعلمون ما يدخل ويعرض من الكتب والمجلات والمطبوعات المنكرة شرعاً,فاتقوا الله تعالى .

16- تتجسسون وتلاحقون وتستجوبون وتعاقبون من يقوم مجالس والاحتفال والاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف التي تخلو من أي منكر في الشرع ، في حين لا تعترضون على مجالس اللهو والطرب والغناء ومظاهر ها بشتى أنواعها – فهل يجوز الكيل بمكيالين ؟ وهل تجوز إهانة المؤمن المحب ومراضاة الفاسق المستهتر؟

17- تمنعون الأئمة من (القنوت) في المساجد في صلاة الصبح وتعتبرونه بدرعة عاملاًبأنه ثابت شرعاً لدى إمامين من الأئمة الأربعة هما : الشافعي ومالك رضي الله عنهما فلماذافرض الأي الواحد ، والتضييق على المسلمين ؟ فاتقوا الله تعالى.

18- لا تعهدون بالإمامة فى الحرمين الشريفين إلا لأحدكم (من نجد ) وتحظرونها على من سواكم من علماء الحجاز والإحساء وغيرهم فهل هذا من العدل أو من الدين بالضرورة , فاتقوا الله تعالى ,وأقسطوا إنه تعالى يحب المقسطين .

19- أعلمتم معولكم فى هدم آثار النبى عليه الصلاة والسلام والصحابة الكرام فى المدينة المنورة خاصة والحرمين الشريفين عامة ,حتى كاد أن لا يبقى منها إلا المسجد النبوى الشريف وحده فى حين أن الأمم تعتز وتحتفظ بآثارها ,ذكرى وعبرة ودليلاً على ماضيها التليد , وترون أن كل أثر يقصد للإطلاع والزيارة شرك بالله تعالى ... والله تعالى أمرنا بأن نسير فى الأرض لننظر آثار المشركين فنعتبر بها كعاد وثمود الموجودة فى (ديار صالح –العلا قرب المدينة المنورة ),والتى لاتزال مزاراً للسائحين حيث قال الله تعالى : " قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِكُمْ سُنَنٌ فَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُروا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ(137) "

وقال تعالى :" أَوَ لَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ كَانُوا مِنْ قَبْلِهِمْ كَانُوا هُمْ أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَآثَارًا فِي الْأَرْضِ فَأَخَذَهُمْ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ وَمَا كَانَ لَهُمْ مِنْ اللَّهِ مِنْ وَاقٍ(21)ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانَتْ تَأْتِيهِمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَكَفَرُوا فَأَخَذَهُمْ اللَّهُ إِنَّهُ قَوِيٌّ شَدِيدُ الْعِقَابِ(22)
وقال تعالى : " أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَبَأُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ وَالَّذِينَ مِنْ بَعْدِهِمْ لَا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا اللَّهُ جَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَرَدُّوا أَيْدِيَهُمْ فِي أَفْوَاهِهِمْ وَقَالُوا إِنَّا كَفَرْنَا بِمَا أُرْسِلْتُمْ بِهِ وَإِنَّا لَفِي شَكٍّ مِمَّا تَدْعُونَنَا إِلَيْهِ مُرِيبٍ(9) "

فلماذا تحرمون المسلمين من مشاهدة معالم وآثار معركة بدر وأحد والحديبية وحنين والأحزاب وغيرها من (أيام الله )التى نصر بها رسوله وعباده الصالحين وهزم الشرك والمشركين ؟ فاتقوا الله وكونوا من أولى الألباب لعلكم ترحمون .

20- آويتم (ناصر الألبانى )ونصرتموه وسمحتم له بنشر كتابه : (أحكام الجنائز وبدعها ) الذي طالب فيه جهاراً بإخراج قبر المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم من المسجد الشريف ، وهذا الهراء ردده أيضاً في رسالته "تحذر الساجد" انظر (ص 68 – 69 )، بل زادعلى ذلك حين عد في رسالته "حجة النبي صلى الله عليه وسلم " (ص137) من ضمن بدع المدينة المنورة كما يزعم "إبقاء القبر النبوي في مسجده " ا ه . وعينتموه عضواً في المجلس الأعلى للجامعة الإسلامية في المدينة المنورة وأستاذا بها ولما أخرجه المرحوم الملك فيصل مع بعض أتباعه وطردهم ، أعدتموه إلى نفس المنصب بعد ذلك ... ولا تزال كتبه الكاسدة مفسوح لها ومشجعة عندما كم في الوقت الذي منعت فيه بعض كتب حجة الإ سلام الغزالي أبي الحسن الندوي وعبد الفتاح أبو غدة والمالكي وسعيد حوى والبوطي وغيرهم من علماء المسلمين ، فأين العدل والقسط ؟

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في السبت يوليو 11, 2015 5:39 am

21- احتضنتم تلميذ الألبانى ووكيله فى الكويت (عبدالرحمن عبد الخالق)ووجهتم أتباعكم إليه وأمددتموه بالمدد الكامل وهو الذى هاجم فى كتابه (فضائح الصوفية )عامة الأولياء والصالحين واعتبر كل الصوفية زنادقة باطنيين وضالين ولو كان منهم من أثنى عليه وزكاه ابن تيمية وابن رجب والذهبى وبقية مشايخهم المعتمدين عندكم ,وفى الحديث القدسى الصحيح :من عادى لى ولياً فقد آذنته بالحرب ,هو جزء من حديث رواه البخارى فى صحيحه (الفتح 11/348)رقم (6503) كتاب الرقاق ,باب التواضع . فاتقوا الله تعالى وانتهوا .

22- تنتهزون كل عام فرصة صيانة وصباغة وترميم المسجد النبوى الشريف ,لتزيلوا كثيراً من المعالم الإسلامية الموجودة فى خلوة المسجد الشريف من الآثار والمدائح النبوية فقد طمستم كثيراً من البيتين الشهيرين –المكتوبين على الشباك الشريف –الواردين فى قصة العتبى كما ذكرها ابن كثير فى التفسير انظر تفسير ابن كثير (2/306).

يا خير من دفنت بالقاع أعظمه فطاب من طيبهن القاع والأكم نفسى الفداء لقبر أنت ساكنه فيه العفاف وفيه الجود والكرم لولا أن نهاكم خادم الحرمين الشريفين الملك فهد عندما بلغه الأمر وأمر بإعادتها ,فما هذا الجفاء والصد عن نبيكم الكريم والواسطة بينكم وبين ربكم تعالى ؟ما الأمر الذى بينكم وبينه ؟وكأنكم نسيتم قوله تعالى " إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمْ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُهِينًا(57) "

23- سمحتم للمدعو مقبل بن هادى الوداعى المعروف بكثرة سبابه وطعنه على مخالفيه من العلماء والدعاة إلى الله وصلحاء هذه الأمة كما تشهد بذلك كتبه وأشرطته أن يتقدم ببحث فى نهاية دراسته الجامعية فى الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة ,بعنوان (حول القبة المبنية على قبر الرسول ),وإشراف الشيخ حماد الأنصارى ,طالب فيها جهاراً نهاراً بإخراج القبر والقبة الشريفة بدعة كبيرة وطالب بإزالتها وهدمها ومنحتموه على ذلك درجة الفوز والنجاح ! فهل تكرمون من يحاد رسول الإسلام ,حبيب الله ,رحمه للعالمين وخليله عليه الصلاه والسلام ؟! وقد وجه هذا الرجل المئات من أتباعه ومقلديه ونحوهم ممن تأثر بمذهبكم ,وجههم –وهم حاملى السلاح –إلى هدم ونبش قبور المسلمين الصالحين وعلى رأسهم اللإمام الربانى الحبيب العيدروس العدنى بركة عدن وحضرموت رحمه الله تعالى ,ولكن الله تعالى رد كيدهم حيث جدد مشهده وأعيد بناء قبته المباركة فى عدن باليمن منذسنوات قليلة فعاثوا فى الأرض فساداًوخراباًفنبشوا قبور الموتى بالمساحى ونحوها ,حتى أخرجوا عظام بعض الموتى وانتهكوا حرماتهم ,وأثاروا فتنة غمياء ,وبلغنا أنهم استخدموا فى ذلك المتفجرات (الديناميت)فى بعض المواضع فى اليمن . (وهذا كله فى صحيفة أعمالكم ).

24- سميتم المصحف الشريف الذى أمر بطبعه خادم الحرمين الشريفين الملك فهد جزاه الله خيراً,ب   مصحف المدينة النبوية )وكأنكم لاتقرون أن هذه المدينة المباركة قد استنارت بل استنارت الدنيا كلها ببعثة ورسالة سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام ,وقديماًهتفت جوارى الأنصار عند هجرته الشريفة مرحبات :

طلع البدر علينا من ثنيات الوداع وجب الشكر علينا ما دعا لله داع

فهو البدر والقمر والنور ,قال تعالى :" يَاأَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنْ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنْ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ(15)يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنْ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ(16) " وارجعوا إلى كتب التفسير وهي كثيرة لتروا أنهم فسروا النور في الآية الشريفة بأن المصطفى عليه الصلاة والسلام، وهنا لا نجادلكم في نور ذاته الشريفة بل نقول : إنه عليه الصلى والسلام كان نوراً ورحمة بما جاء به من كتابه وسنة وهدية ، قال تعالى : " .. وَيُخْرِجُهُمْ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ(16) "

25- تصرون على تسمية اللجنة المشرفة على شؤون الحرمين الشريفان (رئاسة الحرم المكي والمسجد النبوي الشريف ولا تقولون (الحرم النبوي الشريف ) وكذلك في إعلانات الطرق الدالة على ذلك والموجهة إليه ... فلماذا لا يكون مسجد صلى الله تعالى عليه وسلم حرماً ؟! كيف وقد جعل النبي المدينة كلها حراماً ، فقد قال عاصم بن سليمان الأحول : قلت لأنس : أحرم رسول الله المدينة ؟قال :نعم ،مابين كذا إلى كذا ، فمن أحدث فيها حدثاً ، قال لي : هذه شديدة ، من أحدث فيها حدثا فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ،لا يقبل الله منه صرفا ولا عدلا ". وفي رواية عن أنس أيضاقال : "ثم أقبل حتى إذا بدا له أحد قال : هذا جبل يحبنا ونحبه ، فلماذا أشرف على المدينة قال :اللهم إني أحرم مابين جبليهما مثل ما حرم إبراهيم مكة ، اللهم بارك لهم في مدهم وصاعهم " رواه البخاري في صحيحه (4\69 –72) في فضائل المدينة ،باب حرم المدينة ، وفي الاعتصام باب إثم من آوى محدث ،ومسلم في صحيحه رقم(1365-1366-1367) في الحج ،باب فضل المدينة ودعاه النبي صلى الله عليه وسلم فيها بالبركة ؟ وعن أبى هريرة رضى الله عنه أن النبى قال "المدينة حرم "فمن أحدث فيها حدثاًأو آوى محدثاً فعليه لعنة الله والملائكة ,والناس أجمعين,لايقبل منه يوم القيامة عدل ولاصرف"رواه مسلم فى صحيحه رقم (1371)فى الحج ,باب فضل المدينة

26- تزوير التراث :دأبتم على أن تحذفوا مالايعجبكم ويرضيكم من كتب التراث الإسلامى التى لاتستطيعون منع دخولها المملكة لأن عامة المسلمين يحتاجون إليها ,وفى هذااعتداء شرعى وقانونى على آراء المؤلفين من علماء السلف الصالح الذين لايستطيعون مقاضاتكم فى الدنيا بل عند الديان فى الآخرة ... ومما حذف أو غير وزور :
- كتاب (الأذكار )للإمام محيى الدين النووى وذلك فى طبعة (دار الهدى )بالرياض سنة 1409 ه. بتحقيق عبد القادر الأناؤوط الشامى ,استبدل (ص295)عنوان فصل فى زيارة مسجد رسول الله ,مع حذف عدة أسطر من أول الفصل وآخره وحذف قصة العتبى التى ذكرها الإمام النووى بكاملها . وهذا اعتداء جائر على المؤلف وكتابه ,ولما روجع المحقق أجاب بأن وكلاءكم هم الذين غيروا وبدلوا ولدى صورة بخط يده بذلك .
حذفت عبارات لا تعجبكم من حاشية الصاوى على تفسير الجلالين .

- حذف الفصل الخاص بالأولياء والأبدال والصالحين من (حاشية ابن عابدين الشامى )فى الفقه الحنفى .

- حذف الجزء العاشر من الفتاوى لابن تيمية وهو الخاص بالتصوف فى طبعتكم الأخيرة للفتاوى .

- حاول الشيخ ابن باز الرئيس العام لإدارات البحوث العلمية والإفتاء والدعوة والإرشاد (سابقاً) أن يستدرك على ما لا يعجبه فى كتاب (فتح البارى بشرح البخارى )للإمام الحافظ ابن حجر العسقلانى فأصدر مع معاونيه (ثلاثة أجزاء )ثم توقف عن التعليق .وقد فتح باب شر بهذه التعليقات .
- فسح إلى أبى بكر الجزائرى بأن يعمل تفسيراًللقرآن الكريم يكون بديلاً ومنافسا ًلتفسير الجلالين ولبس على الناس أنه هو ليتم ترويحه على العامة

27- لا تعترضون على من يرعب المسلمون الموجودين في المكي ويحقق معهم ثم يقبض عليهم إذا لم يجد معهد (سند الإقامة )خلالفا لقول الله تعالى عن الحرم الشريف : " وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ آمِنًا " وهو أيضاًمما يشوشيشوش ويعكر الصفو والهدوء والسكينة والهيبة على المعتكفين والركع السجود .

28- تتمنعون وتمنعون فى المحاكم الشرعية عن إبرام عقود الزواج والنكاح بين المسلمين والمسلمات لكل مسلم غريب ومسلمة إذا كان زائراًولا يملك سند الإقامة الدائم ,وهذه بدعة وظلم وفى ذمتكم لو ارتكب ما هو محرم شرعاً.

29- ترفضون أن تسجلوا أى طالب للدراسات العليا فى جامعتكم إلا بعد أن تمتحنونه فى ما تسمونه ب   العقيدة الصحيحة ) ولا تكتفون بأنه مسلم من عامة المسلمين الموحدين ,وهذه عصبية ممقوتة .

30- إذا اختلف معكم أحد فى موضوع أو أمر فقهى أو عقدى ,أصدرتم كتباًفى ذمة الدفاع عن نفسه وتبرئتهامن ذلك كما حصل مع السيد المالكى وأبو غدة والصابونى وغيرهم كثير .

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في السبت يوليو 11, 2015 5:41 am

31- سعيتم لبدعة كبيرة لم تسبقوا إليها حتى أسلافكم فى العقيدة والمنهج ,وهى أنكم سعيتم لغلق وقفل ( البقيع الشريف ) ومنع الدفن فيه ونقل دفنالأموات الجددإلى موقع آخر بعيد عن موقع الشرك والبدع فى رأيكم ,ولمنع الناس من الدخول إلى البقيع وزيارة من فيه من الآل والصحابة والتابعين وبقية الصالحين ,ولكن الله تعالى أحبط مسعاكم وهيأ من قام بإبلاغ الملك فهد خادم الحرمين الشريفين بذلك , فرفض ما نويتم وأمر بتوسعة البقيع الشريف حتى لا تكون الحجة عندكم ضيقة عن استيعاب من يموت من المسلمين .

32- رضيتم ولم تعارضوا هدم بيت السيدة خديجة الكبرى أم المؤمنين والحبيبة الأولى لرسول رب العالمين صلى الله عليه وآله وسلم المكان الذى هو مهبط الوحى الأول عليه من رب العزة والجلال , وسكتم على الهدم راضين أن يكون المكان بعد هدمه دورات مياه وبيوت خلاء ,وميضآت ..
فأين الخوف من الله تعالى ؟ وأين الحياء من رسوله الكريم عليه الصلاه والسلام ؟  

33- حاولتم ولازلتم تحاولون وجعلتم دأبكم هدم البقية الباقية من آثار رسول الله صلى الله تعالى عليه وآله وسلم ألا وهى (البقعة الشريفة التى ولد فيها ) التى هدمت ثم جعلت سوقاً للبهائم ثم حولها بالحيلة الصالحون إلى مكتبة هى (مكتبة مكة المكرمة ) فصرتم ترمون المكان بعيون الشر والتهديد والإنتقام وتتربصون به الدوائر وطالبتم صراحة بهدمه واستعديتم السلطة وحرضتموها على ذلك بعد اتخاذ قرار بذلك من كبار علمائكم قبل سنوات قليلة (وعندى شريط صريح بذلك )غير أن خادم الحرمين الشريفين الملك فهد العاقل الحكيم العارف بالعواقب ,تجاهل طلبكم وجمده .فيا سوء الأدب وقلة الوفاء لهذا النبى الكريم الذى أخرجنا الله به وإياكم والأجداد من الظلمات إلى النور ‍ ويا قلة الحياء منه يوم الورود على حوضه الشريف ..‍ ويا بؤس وشقاء فرقة تكره نبيها سواء بالقول أو بالعمل وتحقره وتسعى لمحو آثاره !. والله تعالى يقول لنا : " وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى " والله تعالى يقول ممتناً على بنى إسرائيل بطالوت وموسى وهارون : " وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ آيَةَ مُلْكِهِ أَنْ يَأْتِيَكُمْ التَّابُوتُ فِيهِ سَكِينَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَبَقِيَّةٌ مِمَّا تَرَكَ آلُ مُوسَى وَآلُ هَارُونَ تَحْمِلُهُ الْمَلَائِكَةُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ مُؤْمِنِينَ(248) " وقال المفسرون :إن البقية المذكورة هى عصاة موسى ونعليه و.... إلخ . واقرؤوا إن شئتم الأحاديث الصحيحة الواردة فيما يتعلق بآثار النبى واهتمام الصحابة رضوان الله عليهم بها المذكورة فى ثنايا أبواب صحيح البخارى ففيه الكفاية لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد , وفيه الغنية لقوم يعقلون ويتدبرون

34- كان أسلافكم حنابلة المذهب يتبعون ويقلدون مذهب الإمام الشيخ أحمد بن حنبل رضى الله تعالى عنه ابتداء من ابن تيمية وابن القيم وابن رجب وابن عبد الهادى وابن قدامة المقدسى ومروراًبالزركشى ومرعى ابن يوسف وابن هبيرة والحجاوى والمرداوى والبعلى والبهوتى وابن مفلح وختاماً بالشيخ محمد ابن عبد الوهاب وأولاده والمفتى محمد بن إبراهيم وابن حميد رحمهم الله تعالى جميعاً...ولكنكم الآن تخليتم عن هذا المذهب وقلتم (إنكم سلفيون ) حيث أعلن الشيخ عبد العزيز بن باز (القائم بالفتوى والإرشاد) لمجلة (المجلة السعودية ) قريباًفى مقابلة معه أنه لا يلتزم ولا يعتمد على المذهب الحنبلى وفقه الحنابلة ,وأنكم تلتزمون بالكتاب والسنة فقط .

فسبحان الله تعالى ... هل كان الإمام أحمد ,وإخوانه الأئمة الأخرون إلا ملتزمين بذلك ؟ أم هل بلغتم والشيخ وأتباعكم مرتبة (المجتهد المطلق )-ومرتبة الإمام الذى يجتهد رأيه ولا يتبع أو يقلد من سبقه ؟‍ نعظكم أن تزعموا ذلك ونعوذ بالله تعالى من الجهل والغرور والدعوى وأن نكون فى الزمان الذى أخبر عنه النبى صلى الله تعالى عليه وآله وسلم بقوله :"إن بين يدى الساعة أياماً ينزل فيها الجهل ,ويرفع فيها العلم , ويكثر فيها الهرج .والهرج القتل " رواه البخارى فى صحيحه (8/89) فى الفتن , باب ظهور الفتن ومسلم فى صحيحه رقم (2672)فى العلم ,باب رفع العلم وقبضه وظهور الجهل والفتن فى آخر الزمان من حديث أبى موسى الأشعرى .

وقوله صلى الله عليه وسلم :"إن الله لا يقبض العلم انتزاعاً ينتزعه من العباد , ولكن يقبض العلم بقبض العلماء , حتى إذا لم يبق عالماً اتخذ الناس رؤوساً جهالاً فسئلوا , فأفتوا بغير علم فضلوا وأضلوا رواه البخارى فى صحيحه (1/33)فى العلم ,باب كيف يقبض العلم ,ومسلم رقم (175) فى العلم ,باب رفع العلم وقبضه وظهور الجهل من حديث عبد الله بن عمرو .

35- سمحتم للصغار وسفهاء الأحلام بمهاجمة السلف الصالح الأعلام لهذه الأمة ومنهم حجة الإسلام الإمام الغزالى رحمه الله تعالى حيث سمحتم وفسحتم للمدعو محمود الحداد أن ينشر كتاباً يزعم فيه أنه يجمع تخريجى العراقى والزبيدى لكتاب إحياء علوم الدين فبدأه بمقدمة رمى فيها الإمام الغزالى بالضلال وبعظائم الأمور . وذلك طبعا بعد التهجم بشتى مطبوعاتكم على الإمام أبى الحسن الأشعرى وأتباعه من السواد الأعظم من المسلمين منذ مئات السنين حيث وصفتموهم بالضالين المضلين ( راجعوا أعداد مجلتكم , البحوث الإسلامية ,ومنهج أهل السنة والجماعة لسفر الحوالى وسواها ). وقد اطلعت بنفسى الشيخ عبد الله المحسن التركى وزير الأوقاف على بعض هذه الأعداد ... ولم يتغير شىء

36- ضيقتم ثم أوصدتم وأقفلتم (باب النصيحة )من المسلمين لأئمتهم وحكامهم وأولى الأمر منهم وأفتيتم بمعصية من يخالف ذلك وعاديتموه فى الوقت الذى فيه المسلمين وحكامهم بأمس الحاجة إلى الوعظ والنصيحة بالحسنى وصلى الله تعالى على القائل :"الدين النصيحة –فلنا لمن قال :"لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم " رواه مسلم فى صحيحه (1/74)رقم (55) وقد تقدم .

37- عبتم واستنكرتم على الخمينى الزعيم الإيرانى وصحبه اتخاذ الآية فى قوله تعالى : " إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنْ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ(33) " حجة شرعية لإصدار أحكام الموت والإعدام على خصومهم , ولكنكم بعد ذلك اتخذتموها وليجة لفعل الأمر نفسه فى حق خصومكم وطوعتموها لضرب أعناق الأغرار من الغرباء والمستضعفين ولو بقطعة (حشيش أوقات ) ,لما سمع أنكم استفتيتم (مجمع الفقه الإسلامى الذي عندكم فى جدة ولا استأنستم برأى غيره كالأزهر الشريف والعلماء الكبار من المسلمين فى هذا الشأن كأنكم تناسيتم كقضاه ما جاء عن عائشة رضى الله عنها قالت :قال رسول الله :"وأقيلوا ذوى الهيئات عثراتهم ,إلا فى الحدود " رواه أبو داود وغيره رواه أبو داود فى سننه رقم (4375) فى الحدود ,باب فى الحد يشفع فيه , وأحمد فى مسنده (6/181) ,والبيهقى (8/267و334).

وعن عائشة رضى الله عنها قالت قال رسول الله :"ادرؤوا الحدود عن المسلمين ما استطعتم,فإن كان له مخرج فخلوا سبيله فإن الإمام أن يخطىء فى العفو خير من أن يخطىء فى العقوبة ". رواه الترمذى وقال :قد روى عنها ولم يرفع وهو أصح رواه الترمذى فى سننه (4/33) رقم (1424) فى الحدود ,باب ما جاء فى درء الحدود ,وقال :حديث عائشة لا نعرفه مرفوعاًإلا من حديث محمد بن ربيعة ,عن يزيد بن زياد الدمشقى , عن الزهرى عن عروة عن عائشة عن النبى ورواه وكيع عن يزيد بن زياد نحوه ولم يرفعه , ورواية وكيع أصح , وقد روى نحو هذا عن غير واحد من أصحاب النبى أنهم قالوا مثل ذلك . ويزيد بن زياد الدمشقى ضعيف فى الحديث ويزيد بن أبى زياد الكوفى أثبت من هذا وأقدم اه. وفى الباب عن على عند الدارقطنى وعن أبى هريرة عند ابن ماجة وأبى يعلى , وعن عبد الله بن عمرو عند أبى داود والنسائى .
قال الحافظ ابن حجر فى التلخيص (4/56) "قال( البخارى ):وأصح ما فيه حديث سفيان الثورى عن عاصم عن أبى وائل عن عبد الله بن مسعود قال :"ادرؤا الحدود بالشبهات ,ادفعوا القتل عن المسلمين ما استطعتم ".وروى عن عقبة بن عامر ومعاذ أيضا موقوفا , ًوروى منقطعا وموقوفا علي عمر . ورواه أبو محمد بن حزم فى كتاب الإيصال من حديث عمر موقوفا عليه بإسناد صحيح ,وفى ابن أبى شيبة من طريق إبراهيم النخعى عن عمر :" لأن أخطىء فى الحدود بالشبهات أحب إلى من أن أقيمها بالشبهات ".وفى مسند أبى حنيفة للحارثى من طريق مقسم عن ابن عباس بلفظ الأصل مرفوعاً ". اهـ . ونسيتم قوله تعالى وهو أصدق القائلين عن النفس البشرية : " إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنْ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ(33) "

وقال الرسول :"أول ما يقضى بين الناس يوم القيامة الدماء " رواه أحمد (1/388), والبخارى فى صحيحه (8/138),ومسلم فى صحيحه (5/107) والترمذى فى سننه رقم (1369) , والنسائى فى سننه (7/83) , وابن ماجة فى سننه رقم (2615). فاتقوا الله تعالى ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق،واحذروا واجبات الندامة يوم الحسرة والقيامة .

38- أغريتم الشباب الأغرار بمذهبكم وآرائكم المشددة كجهيمان العتيبي قتيل الحرم المكي وجماعته وكان شيخكم شخيهم ومرشدهم يثوبون إليه ويرجعون صدورهم عن آرائه هو والشيخ وجزائري ، وكانوا يسرحون تحت أنظاركم يضايقون المسلمين في الحرمين يأمرون وينهون ويمرحون حتى إذا قويت شوكاتهم وطالت أظافرهم وارتكبوا فعلتهم وأحيط بهم فاسقون بين قتيل وجريح وأسير... قلتم إنكم براء منهم ومما كانوا يفعلون ...وكتبهم ونشراتهم التي خلفوها خير شاهد ودليل على ذلك ,فمن آرائكم المتشددة استقلت ومنها شربت حتى ثملت ,ولازلتم على استحياء تفعلون ... باسم الكتاب والسنة فاتقوا الله الذى إليه ترجعون .

39- كفرتم الصوفية ثم الأشاعرة والماتريدية وهم سواد المسلمين ,ثم التفتم إلى الأخوان ,ثم التبليغيين ثم بقية الدعاة والمفكريين ... فماذا أبقيتم غيركم من المسلمين؟

40- منعتم الدروس إلا دروسكم والمذاهب إلا مذهبكم والوعظ إلا وعظكم والدعاة إلا دعاتكم فتعطلت مجالس العلم ودرست محافل الوعظ وخوت حلقات القرآن واستخفت مجالس الذكر فماذا غداً أنتم لربكم قائلون ..؟ يوم يقول : " وَقِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْئُولُونَ(24) "

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في السبت يوليو 11, 2015 5:42 am

41- كفرتم ابن عربى ثم ألحقتم به حجة الإسلام الغزالى ثم التفتم لأبى الحسن الأشعرى وبعده قلتم ما مات حسن البنا شهيداً ولا كذلك الشهداء فى أفغانستان لأن عقيدتهم لم تكن صحيحة وسليمة بل كانوا أحنافاً مقلدة تائهين هالكين وأبقيتم أنفسكم وحدكم الناجين ,ونسيتم قوله عليه الصلاة والسلام :" إذا قال الرجل : هلك الناس ,فهو أهلكهم " رواه مالك فى الموطأ رقم (609), وأحمد (2/272), والبخارى فى الأدب المفرد (759) , ومسلم فى صحيحه (8/36), وأبو داود (4983) ,جميعهم من حديث أبى هريرة .

42- أنشأتم جامعة فى المدينة المنورة سميتموها (الجامعة الإسلامية ) بجوار سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم فهرع الناس والعلماء إليها بفلذات أكبادهم وأبنائهم مسرعين فرحين لينهلوا من هذا المنبع ظانين أنها ستزيدهم محبة واتباعاً لحبيبهم وآله الطيبين وأصحابه والتابعين . . . فإذا بكم تدرسونهم كيف يجافونه ويجافونهم أجمعين . . . وتجعلون الطلاب على بعضهم يتجسسون لينقلوا إليكم أسماء وأخبار من سميتموهم (القبوريين) الذين يكثرون الزيارة والسلام على سيد المرسلين ورحمة الله للعالمين حتى يكونوا من المحاربين المنبوذين المفصولين إلا من والاكم وأطاعكم فهو وحد الصادق الأمين .

ومن تخرج بكم وتشرب بأرائكم من الناجحين صرتم ترسلونهم إلى بلادهم وكلاء عنكم منذرين ومبشرين لتجديد إسلام آبائهم وأقوامهم الضالين بزعمكم ، وتغدقون عليهم الرواتب وتفتحون لهم المكاتب وتفسحون المادين ، فتقوم القيامة وينشب الخلاف والعداء بينهم وبين العلماء والصلحاء من آبائهم وشيوخهم السابقين وكأنهم (قنابل موقوتة ) عبأتموها وملأ تموها بكل سوء ظن وحقد دفين مما جعل البلاد الإسلامية وخاصة إفريقيا وآسيا ساحة للمعارك والخلافات بين المسلمين بل وصل الأمر هذا إلى البلدان الإسلامية التى استقلت حديثا من حديثاً من روسيا وإلى الأقليات والجاليات المسلمة فى أوربا وأمريكا واستراليا وغيرها فإلى الله المشتكى .

43- لم يقل ابن تيمية ولا ابن القيم ولا أحد من قمة السلف من قبلهما أن الصوفية كلها مشكون بل قالوا إن منهم من يصل إلى مقام الصديقان فراجعوا إن شئتم كتب الذهبي وابن رجب وفتاوى ابن ومتدارج السالكين لا بن القيم وغيرها.ولكنكم تكفرون الصوفية (كافة )وتصفونهم بالابتداع والشرك . ويفعل الشئ نفسه أحبابكم وتلاميذكم المحدثون كأمثال عبد الرحمن عبد الخالق الجزائري وزينو ودمشقية ولباني ، ومقابل الوادعي ومن لف لفهم فهل آراؤكم هذه تابعة لسلف الصالح أم أنتم بها منفردون مبتدعون ؟ !

44- بلاد أمريكا وأروبا وصلها داؤكم فين فاشتعل في مساجد ومدارس المسلمين هذا تابع لابن باز وابن عثيمين ، يكفر الصوفية والذاكرين وهذا أشعري أو ماتريد ي وهذا ديوبندي أو بريلوي . . . . الخ ،يحارب بعضهم بعضا ويحرم الصلاة خلفهم والزواج والتواصل فيما بينهم ويقطع أواصل الدين ،وقد شاهد ذلك بنفسي وحضرت منع الخطيب من الخاطبة في مسجد بأمريكا لأنه صوفي فقام الشجار بين المصلين ...فالتوبة التوبة إلى الله رب العالمين القائل : " وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ(31) "

45- إنما يحصل من مذابح و مجازر ومآسى تشوه سمعة الإسلام وتفتك بالمسلمين خاصة كالتى فى الجزائر ومصر أو التى حدثت فى الحرم المكى ما هى إلا ثمرة خريجيكم وآرائكم وقراءة كتبكم ومطبوعاتكم التى بنيت على التكفير والتشريك والتبديع وسوء الظن بالمسلمين . ولتتبينوا ويتبين الناس انظروا هل فيهم (المتشددون ) صوفى أو زهرى أو أشعرى أو مقلد للمذاهب الأربعة المجتهدين ؟‍ وبعد أن أطلقتموهم سكتم ولزمتم الصمت وتفرجتم ولم تشجبوا أعمالهم ولم تكونوا لهم من الناصحين , فليت شعرى من هو (الغوى المبين )؟‍

46- تتهمون المخالفين لكم من المسلمين بأنهم جهمية أو معتزلة مارقين . وأنتم الجهمية لأنكم وافقتموهم فى بعض آرائهم . وحقاً أنتم المعتزلة لأنكم شاركتموهم فى إنكار الولاية والأولياء والكرامة والكرامات , وحياة الموتى وتحكيم العقل فى المغيبات من أمور الدين .

وقديماً قيل : ( رمتني بدائها وانسلت) !!

وقيل : لا تنه عن خلق وتأتى مثله عار عليك إنا فعلت عظيم

فهل أنتم للحق سامعون ؟ !

47- تعملون عمل الخوارج , فإذا جاءكم أحد من المسلمين – وخاصة طلبة العلم – تبدأون فى عقيدته أصحيحه عندكم أم لا ؟ ما تقول فى كذا وكذا ... وأين الله ؟ و...؟ وهكذا كان يعمل الخوارج فيما سبق فكانوا إذا جاءهم أو مر بهم المسلم الموحد امتحنوه فإذا خالفهم قتلوه – أما المشرك أو الكافر فيتلطفون به ويتلون الآية : " وَإِنْ أَحَدٌ مِنْ الْمُشْرِكِينَ اسْتَجَارَكَ فَأَجِرْهُ حَتَّى يَسْمَعَ كَلَامَ اللَّهِ ثُمَّ أَبْلِغْهُ مَأْمَنَهُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَا يَعْلَمُونَ(6) "

" أَفَنَجْعَلُ الْمُسْلِمِينَ كَالْمُجْرِمِينَ(35)مَا لَكُمْ كَيْفَ تَحْكُمُونَ(36)"

48- كان للمذاهب الأربعة فى الحرم المكى منابر فهدمتموها ثم كراسى للتدريس فمنعتمونها وكان من آخرها كرسى الدكتور السيد محمد بن علوى المالكى الذى أحياه بعد أبيه وجده فضاقت أعينكم أن تراه فاتهمتموه بالضلال وبالكفر البواح فى كتابكم ( الحوار ) ولولا أن أعاننى الله تعالى فدافعت عنه بكتاب (الرد المنيع ) , ودافع عنه آخرون من أهل العلم فى كتبهم , وتدخل خادم الحرمين الشريفين الملك فهد فحماه لكان الآن فى خبر كان .

وكان هناك علماء يدرسون فى الحرم النبوى الشريف على المذاهب الأربعة من آخرهم الشيخ ( عبد الرحمن الجهنى الشافعى ) صاحب كتاب (قطف الثمار فى أحكام الحج والإعتمار ) , فمنعتموه حتى يحصل على تصريح من الشيخ ابن باز ولم يمنح له التصريح فأوقف .

ومنهم العلامة الورع المفتى الشيخ عبد الله سعيد اللحجى الشافعى رحمه الله تعالى , أوقفه عن الدرس جاسوس لكم , ولم تنجح المساعى لدى ابن باز لإعادة الشيخ اللحجى للدرس فحرم الطلبة من دروسه النافعة . ومن قبله أوقف العلامة المحقق الشيخ إسماعيل عثمان الزين الشافعى رحمة الله عليه, وضيق عليه, فالله حسيبكم . وبذلك أقفل فى الحرمين الشريفين باب تدريس علوم المذاهب الأربعة ( المالكى والشافعى والحنفى والحنبلي) الذى كان مستمراً ومتواصلاً منذ العصور الزاهية إسلام أيام التابعين وتابعيهم من خير القرون الممدوحة وحتى فى أيام أسلافكم لما دخلوا الحجاز , وتركتم المجال فيها للجزائرى وصهره وأضرابه ينادى بأعلى صوته بجوار المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم أن (أبوى النبى فى النار , أبوى النبى فى النار ,يكررها ) ويرفع بها عقيرته انظر مجموع تسع رسائل للإمام الحافظ جلال الدين السيوطي في نجاة والدي المصطفى فإنها أحسن ما كتب في هذا الباب ،وهي مطبوعة مجموعة ومفرقة . فإنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم وحسبنا الله ونعم الوكيل .وهذا فى حسابكم وذمتكم عند الله الجبار –بلا خوف ولا وجل من الله تعالى القائل : " إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمْ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُهِينًا "
والقائل : " وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ رَسُولَ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ"

49- كان هناك أثر (مبرك الناقة ) ناقة النبى فى مسجد (قباء ) يوم قدومه مهاجراً إلى المدينة فى مكان نزل فيه قوله تعالى : " لَمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَنْ تَقُومَ فِيهِ فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَنْ يَتَطَهَّرُوا وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ(108) " فأزلتم هذا الأثر , وكنا نشاهده حتى وقت قريب .

50- وكان فى مسجد القبلتين علامة على القبلة القديمة إلى المسجد الحرام علامة على القبلة القديمة إلى المسجد الأقصى المنسوخة فأزلتموها باعتبارها بدعة .

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في السبت يوليو 11, 2015 5:44 am

51- أزلتم بستان الصحابى سلمان الفارسى رضى الله عنه حيث كانت هناك نخلة غرسها النبى وردمتم بئر (العين الزرقاء ) قرب قباء وبئر أريس (بئر الخاتم )ومنعتم مشاهدة بئر رومة التى اشتراها عثمان رضى الله عنه من اليهودى وأوقفها فى سبيل الله . وهناك آثار أخرى كثيرة هامة إما أزيلت كلية أو غيرت معالمها .

52- وكان لأهل الأحساء من أصحاب المذاهب الأربعة مدارس خاصة لكل مذهب أغلقتموها ومنعتم التدريس فيها لأنه لا يجوز عندكم تدريس ما سوى مذهبكم فى المدارس التى تشرفون عليها للذكور واُلإناث , ولما صاروا يقيمون بعض الدروس فى بيوتهم راقبتموهم وضايقتموهم وحاصرتموهم وتجسستم عليهم , فهل هذه أعمال الدعاة الأبرار والرجال الأخيار التقاة الزهاد الورعين الخائفين من الله تعالى القائل : " وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ(281)"
والقائل : " أَلَا يَظُنُّ أُولَئِكَ أَنَّهُمْ مَبْعُوثُونَ(4)لِيَوْمٍ عَظِيمٍ(5)يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ "

53- وضعتم معاولكم فى بيت الصحابى الجليل ( أبى أيوب الأنصارى ) الذى استضاف فيه النبى صلى الله عليه وآله وسلم عند قدومه المدينة المنورة قبل بناء حجراته الشريفة , وقد حافظت عليه كل العهود السابقة بما فيها عهد أسلافكم فهدمتم هذا الأثر الشريف ,الذى كان فى قبلة محراب المسجد النبوى الشريف وذلك بزعم أن المسلمين "المشركين " يتبركون به .

54- وهدمتم بجوار بيت أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه مكتبة شيخ الإسلام (عارف حكمت ) المليئة بالكتب والمخطوطات النفيسة وكان طراز بنائها العثمانى رائعاً وممتازاً.

هدمتم كل ذلك في حين أنه بعيد عن توسعة الحرم ولا علاقة له بها .

55- كما ردمتم (بيرحاء )التي دخلت في التوسعة ولم تتركوا عليها أثرا أو علامة كأثر دخله النبي ورد ذكره في صحيح البخاري انظر صحيح البخاري ،كتاب الزكاة ، باب الزكاة على الأقارب (2\126 ) وفيه قول أنس بن مالك رضي الله عنه : "كان أبو طلحة أكثر الأنصار بالمدينة مالا من نخل وكان أحب أمواله إليه بيرحاء ،وكانت مستقبلة المسجد وكان رسول الله بدخلها ويشرب من ماء فيها طيب .."وهو في صحيح مسلم أيضا (1\693 )كتاب الزكاة ،باب فضل النفقه والصدقة على الأقربين رقم (998).وغيره ولم تبقوا في المدينة المنورة من آثار المصطفى وأصحابه غير المسجد النبوي وحده فهلا التفتم لخيبر وغيرها وهل يجوز أن نقلد اليهود في إزالتهم لكل أثر إسلامي في القدس الشريف فنزيل آثارنا في المدينة المنورة .؟!

وماذا أبقيتم للأجيال القادمة ،من تراثنا المجيد ؟!

56- وتوسعتم في إصدار الأحكام باسم الشرع الحنيفة في قتل المخالفين لكم من أصحابه الرقية والعلاج الروحي وسمتيتموهم (سحرة)ولم تفرقوا بين المحقين منهم وبين المبطلين منهم ، وتركتم لأنفسكم مطلق الفتوى والحكم بذلك فأسلتم دماء الكثيرين من الأبرياء بحجة أنهم سحرة تستباح دماؤهم متناسين قوله تعالى : " وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ "

وقول البشير النذير :"أول مايقضى به بين الناس يوم القيامة فى الدماء " متفق عليه ,رواه البخارى ( 8/138), ومسلم (5/107) وقد تقدم .

فقفوا عند الحدود وادرؤها بالشبهات , واتتقوا يوم يقتص للجماء من القرناء , " وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ (281)"

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  HMA في السبت يوليو 11, 2015 5:46 am

فلما لا نستمع لهذه المقتبسات ؟!!
فببساطة فليس الاسلام كله ايمان, بل من المعروف اول ثلاث مقامات في ديننا هى الاسلام اولا ثم الايمان ثانيا ثم الاحسان ثالثا, هذا غير ما شرحه العارفون والائمة من ساداتنا الصوفية من مقامات والتى لا يتسع المجال لذكرها هنا ..
فسيدنا ابو بكر افضل الامة في ايمانها, ولكن يبقي احسانها ..
هذا بالطبع اذا تجاهلنا مقولة الامام علي عليه سلام الله والتى تفسر ذلك الحديث,  وتسقط مجرد المقارنة اصلا.

وفقكم الله
اخوكم في الله
حسن المغربي

HMA
ضيف كريم

عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 18/04/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 6:06 am

وفقنا الله واياك لطريق الحق

سوف نجيب على ماذكرت لكن نقاطك كثيرة ولا يتسع لها الوقت
كما تعلم بالعشر الاواخر والعيد ... فلا تعجل علينا هدانا الله واياك
وان اراد احد ان يشارك فالمجال مفتوح ...

للرفع لحينه..




_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بشرى عيسى في السبت يوليو 11, 2015 7:37 am

8- تمنعون دفن المسلم الذي يموت خارج المدينة المنورة ومكة المكرمة من الدفن فيهما وهما من البقاع الشريفة المباركة التي يحبها الله ورسوله فتحرمون المسلمين ثواب الدفن في تلك البقاع الشريفة المباركة .
الشيخ الدكتور محمد سيد طنطاوي الشافعي المذهب الأزهري .. قدم من مصر إلى الرياض لحضور مؤتمر وتوفّي في الرياض
ونُقِل جثمانه إلى المدينة المنورة ليدفن في البقيع .


9- تمنعون النساء من الوصول إلى المواجهة الشريفة أمام قبر النبي صلى عليه وآله وسلم والسلام عليه أسوة بالرجال ، ولو استطعتم لمنعتم النساء من الطوف مع محارمهن بالبيت الحرام خلافاً لما كان عليه السلف الصالح والمسلمون وتحقرون النساء المؤمنات المحصنات القانتات ، تنهرونهن ، وتحجبونهن عن رؤية المسجد والإمام بحواجز كثيفة ، وتنظرون إليهن نظرة الشك والإرتياب .وهذه بدعة شنيعة لأنه إحداث مالم يحدث فى زمنه عليه الصلاه والسلام والسلف الصالح ,فقد كان يلى الإمام صفوف الرجال ثم الصبيان ثم النساء, يصلون جميعاًوبلا حاجز خلفه صلى الله تعالى عليه وآله وسلم .
الحرم النبوي يوجد به موظفين و موظفات ..
رجال ونساء ..
ولم تمنع المرأة من زيارة الروضة الشريفة، بل هناك جدول لذلك..وإليك رابطه
مواعيد دخول النساء للروضة الشريفة
والمرأة في السعودية لا تعتقد أنها ضعيفة مسكينة مغلوب على أمرها .. لا  Very Happy
وقوتها مقرونة باحترامها لأهلها وزوجها و إخوتها.. وهم يبادرونها ذات الإحترام




معلومة:
كل من يموت في مكة المكرمة والمدينة المنورة أيًا كانت جنسيته " أمريكي، بريطاني، استرالي، أثيوبي، باكستاني، جزائري، مغربي، صيني، إيراني..
يُدفن فيهما وإليك صفحة إستعلامات وفيات المدينة المنورة غيّر في التواريخ وأنظر للجنسيات والأسماء
http://services.amana-md.gov.sa/eservicesite/inq/DeathInquiry.aspx
وهذه صفحة إستعلام وفيات مكة المكرمة
http://e-srv.holymakkah.gov.sa/Death/SearchQeryDeath.aspx

بصراحة لم أقرأ كل الاقتباسات لأنني شممت فيها رائحة الروافض، الفاجرين في الخصومة .

بشرى عيسى
ربنا افرغ علينا صبرا وتوفنا مسلمين

عدد المساهمات : 81
تاريخ التسجيل : 05/04/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:33 am

انما ياختي وفقك الله هي رسالة الرفاعي والبوووطي وهي قديمه ...


_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:43 am

هدانا الله واياك لطريق الحق تمعن واستشف من رسالة الشيخ بعقلك وقلبك هداك الله

رد الشيخ الفوزان ...


بسم الله الرحمن الرحيم 

اخوتي الأحبه .. 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد‏:‏ 

فقد اطّلعت على ورقات كتبها من سمّى نفسه يوسف بن السيد هاشم الرفاعي، بعنوان‏:‏ ‏"‏نصيحة لإخواننا علماء نجد‏"‏‏.‏ وقدم لها الدكتور/ محمد سعيد رمضان البوطي، ومضمون هذه النصيحة هو الحثّ على التخلّي عن التمسُّك بكتاب الله وسنّة رسوله صلى الله وعليه وسلم، والأخذ بأقوال الفرق الضالّة التي حذّرنا الله سبحانه وتعالى منها، بقوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ‏}‏ ‏[‏آل عمران‏:‏ 103‏]‏، وقوله‏:‏ ‏{‏وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ تَفَرَّقُواْ وَاخْتَلَفُواْ مِن بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُوْلَـئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ‏}‏ ‏[‏آل عمران‏:‏ 105‏]‏، وقوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَأَنَّ هَـذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلاَ تَتَّبِعُواْ السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَن سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُم بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ‏}‏ ‏[‏الأنعام‏:‏ 153‏]‏، وحذّر منها النبي صلى الله وعليه وسلم بقوله‏:‏ ‏(‏فإنه من يعش منكم فسيرى اختلافًا كثيرًا، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين من بعدي، تمسّكوا بها، وعضُّوا عليها بالنواجذ، وإيّاكم ومحدثات الأمور، فإنّ كلَّ محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة‏)‏ ‏[‏أخرجه من حديث العرباض بن سارية‏:‏ أبو داود‏:‏ كتاب السنة، باب ‏(‏6‏)‏، رقم ‏(‏4607‏)‏، ‏(‏5/12‏)‏‏.‏ والترمذي‏:‏ كتاب العلم، باب ‏(‏16‏)‏، رقم ‏(‏2681‏)‏، ‏(‏5/44‏)‏‏.‏ وابن ماجه‏:‏ كتاب المقدمة، باب ‏(‏1‏)‏، رقم ‏(‏42‏)‏، ‏(‏1/30‏)‏‏]‏ وفي رواية‏:‏ ‏(‏وكل ضلالة في النار‏)‏ ‏[‏أخرجها النسائي من حديث جابر بن عبد الله في‏:‏ كتاب العيدين باب ‏(‏22‏)‏، رقم ‏(‏1577‏)‏، ‏(‏2/209‏)‏‏]‏، وبقوله صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏إنّ خير الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد، وشر الأمور محدثاتها، وكل بدعة ضلالة‏)‏ ‏[‏أخرجه مسلم من حديث جابر‏:‏ كتاب الجمعة، باب ‏(‏13‏)‏، رقم ‏(‏2002‏)‏، ‏(‏3/392‏)‏‏.‏ ونحوه أخرجه النسائي برقم ‏(‏1577‏)‏‏]‏، وبقوله صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا؛ كتاب الله وسنتي‏)‏ ‏[‏أخرجه بهذا اللفظ‏:‏ مالك في الموطأ‏]‏‏.‏ 

إن الرفاعي والبوطي يدعوان إلى ترك ذلك كله، والأخذ بما عليه بعض الفرق الضالة المنحرفة، التي قال فيها النبي صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏وستفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة كلُّها في النار إلا واحدة‏)‏ ‏[‏هذا الحديث مشهور محفوظ، ورد من طرق كثيرة عن عدد من الصحابة، وصححه كثير من العلماء واعتنوا به رواية ودراية، قال عنه شيخ الإسلام في الفتاوى ‏(‏3/345‏)‏‏:‏ ‏"‏الحديث صحيح مشهور في السنن والمسانيد‏"‏‏.‏ ومن رواياته‏:‏ رواية معاوية رضي الله عنه‏:‏ أخرجها أحمد برقم ‏(‏17061‏)‏ ‏(‏5/779‏)‏‏.‏ وأبو داود‏:‏ كتاب السنة، باب ‏(‏1‏)‏، رقم ‏(‏4597‏)‏، ‏(‏5/7‏)‏‏]‏، وهذه الواحدة هي الفرقة المتمسِّكة بما كان عليه النبي صلى الله وعليه وسلم وأصحابه، بخلاف غيرها من قبورية وصوفية وجهمية ومعتزلة وغيرهم، وهذا الافتراق هو الذي سبّب التناحر والشقاق بين الأمة‏.‏


عدل سابقا من قبل بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 9:10 am عدل 1 مرات

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:44 am

والبوطي والرفاعي يريدان للأمة البقاء على هذا الافتراق تحت مظلة اسم الإسلام، ولقد تذكرت بتآمرهما هذا على من تمسك بالسنة وترك البدعة قول الشاعر‏:‏ 

ذَهَبَ الرجالُ المُقتدى بفعالهم ** والمنكرون لكل فعل مُنكرِ 

وبقيتُ في خُلْفٍ يُزكِّ بعضهم ** بعضًا ليدفع مُعورٌ عن معور 

وأقول‏:‏ لماذا خصّا علماء نجد بنصيحتهما هذه، مع أن المتمسكين بالسنة - والحمد لله - كثيرون في أقطار الأرض وفي مختلف البلاد‏؟‏ ما ذاك إلا ليوهما الأغرار أن أهل نجد أهل شذوذ وخروج عن الحق، على قاعدة من يرى أن كل متمسِّك بالحق فهو متطرِّف‏!‏ 

ولكن هذا لا يضير، فالحق واضح يراه كل بصير، وأما أعمى القلب فلا حيلة فيه، فحاله في عدم رؤية الحق، كحال أعمى البصر في عدم رؤيته لضوء الشمس؛ كما قال الشاعر‏:‏ 

وقُل للعيون الرُّمدِ للشمس أعينٌ ** سواك تراها في مغيب ومطلع 

وسـامح عيونًا أطفأ الله نورها ** بأهوائها لا تستفيقُ ولا تعي 

وقال الآخر‏:‏ 

قد تنكرُ العينُ ضوءَ الشمس من رمدٍ ** وينكرُ الفمُ طعمَ الماءِ من سقم

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:46 am

وإذا كانا يغاران على الأمة الإسلامية - كما زعما - فلماذا لا يحذِّرانها من البدع والانحرافات التي تفرِّقها، وتصدُّها عن سبيل الله، وتقضي على وحدتها وقوَّتها‏؟‏ وخذ مثلاً عن عجرفة هذا البوطي في مقدمته لتلك النصيحة؛ لتستدل به على مبلغ ما عنده من العلم، حيث قال في صفحة 19-20 يخاطب علماء نجد‏:‏ ‏(‏وإذًا لأقلعتم عن ترديد تلك الكلمة التي تظنُّونها نصيحة، وهي باطل من القول، وتحسبونها أمرًا هينًا وهي عند الله عظيم، ألا وهي قولكم للحجيج في كثير من المناسبات‏:‏ إياكم والغلو في محبة رسول الله‏.‏ ولو قلتم كما قال رسول الله صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏لا تُطروني كما أطرت النصارى ابن مريم‏)‏ ‏[‏أخرجه من حديث عمر، البخاري في‏:‏ كتاب الأنبياء، باب ‏(‏48‏)‏، رقم ‏(‏3445‏)‏، ‏(‏6/583‏)‏‏]‏ لكان كلامًا مقبولاً، ولكان نصيحة غالية‏)‏‏.‏ هذا كلامه بنصه، وقد بخل فيه أن يصلي على النبي صلى الله وعليه وسلم عندما ذكره، وعاب على أهل السنة إنكارهم للغلو الذي أنكره الله بقوله تعالى‏:‏ ‏{‏يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لاَ تَغْلُواْ فِي دِينِكُمْ‏}‏ ‏[‏المائدة‏:‏ 77‏]‏، وأنكره النبي صلى الله وعليه وسلم، بقوله‏:‏ ‏(‏وإياكم والغلو، فإنما أهلك من كان قبلكم الغلو‏)‏ ‏[‏أخرجه من حديث ابن عباس‏:‏ أحمد‏:‏ برقم ‏(‏1851‏)‏، ‏(‏1/574‏)‏‏.‏ والنسائي في‏:‏ كتاب المناسك، باب ‏(‏217‏)‏، رقم ‏(‏3057‏)‏، ‏(‏3/296‏)‏‏.‏ وابن ماجه في‏:‏ كتاب المناسك، باب ‏(‏63‏)‏، رقم ‏(‏3029‏)‏، ‏(‏3/476‏)‏‏]‏‏.‏ ثم ما الفرق بين الغلو والإطراء الذي نهى عنه رسول الله صلى الله وعليه وسلم في حقه‏؟‏ إن معناهما واحد، إلا عند البوطي؛ اختراعًا من عنده، حمله عليه الحقد والبغضاء لأهل الحق‏.‏

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:48 am

والحمد لله أنه لم يجد على أهل الحق ما يعابون به سوى هذه الكلمة التي زعمها باطلاً وهي حق‏.‏ 

هذا وإن ما ذكره المدعو/ يوسف الرفاعي، في أوراقه التي سماها ‏(‏نصيحة‏)‏ ينقسم إلى قسمين‏:‏ 

القسم الأول‏:‏ حقٌّ، وعلماء نجد وغيرهم من أهل السنة والجماعة سلفًا وخلفًا قائلون به، لكنه رآه باطلاً ونصح بتركه؛ لعمى بصيرته، ومن أعمى الله بصيرته فإنه يرى الباطل حقًا، والحق باطلاً‏:‏ ‏{‏وَمَن يُرِدِ اللَّهُ فِتْنَتَهُ فَلَن تَمْلِكَ لَهُ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا‏}‏ ‏[‏المائدة‏:‏ 41‏]‏، وما كل من تظاهر بالنصيحة يكون ناصحًا، فإبليس قال لآدم وحواء حينما أغراهما بالأكل من الشجرة التي نهاهما الله عنها كما قال الله تعالى عنه‏:‏ ‏{‏وَقَاسَمَهُمَا إِنِّي لَكُمَا لَمِنَ النَّاصِحِينَ‏}‏ ‏[‏الأعراف‏:‏ 21‏]‏، وفرعون قال لقومه حينما حذرهم من اتباع موسى عليه السلام، قال‏:‏ ‏{‏إِنِّي أَخَافُ أَن يُبَدِّلَ دِينَكُمْ أَوْ أَن يُظْهِرَ فِي الأَرْضِ الْفَسَادَ‏}‏ ‏[‏غافر‏:‏ 26‏]‏ فأحيانًا يظهر العدو بصورة الناصح خداعًا ومكرًا، أو يُخيل إليه أن عمله هذا إصلاح ‏{‏وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ، أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَـكِن لاَّ يَشْعُرُونَ‏}‏ ‏[‏البقرة‏:‏ 11-12‏]‏ فيجب الحذرُ من أمثال هؤلاء؛ لأنهم كما قال الشاعر(1)‏:‏

وما كلُّ ذي لُبٍّ بمؤتيكَ نُصحَه ** وما كلُّ مُبدٍ نُصحه بلبيبِ 

ولو تُرك الردُّ على المبطلين لالتبس الحق بالباطل، ولتشجع أهل الباطل على باطلهم، والله تعالى قد ردَّ في كتابه على أهل الباطل في مواضع كثيرة من القرآن، ولما قال أبو سفيان يوم أُحُد للمسلمين‏:‏ لنا العزَّى ولا عزّى لكم، قال النبي صلى الله وعليه وسلم لأصحابه‏:‏ ‏(‏قولوا‏:‏ الله مولانا ولا مولى لكم‏)‏ ‏[‏أخرجه البخاري من حديث البراء بن عازب‏:‏ كتاب الجهاد، باب ‏(‏164‏)‏، رقم ‏(‏3039‏)‏، ‏(‏6/195‏)‏‏]‏‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:50 am

وإليكَ نماذج مما قاله الرفاعي في نصيحته عن علماء نجد كذبًا وزورًا‏:‏ قال‏:‏ ‏(‏سلطتم من المرتزقة الذين تحتضنونهم من رمى بالضلالة والغواية الجماعات والهيئات الإسلامية العاملة في حقل الدعوة، والناشطة لإعلاء كلمة الله تعالى، والآمرة بالمعروف والناهية عن المنكر، كـ‏"‏التبليغ‏"‏ و‏"‏الإخوان المسلمين‏"‏، والجماعة ‏"‏الديوبندية‏"‏ التي تمثل علماء الهند وباكستان وبنغلاديش، والجماعة ‏"‏البريلوية‏"‏ التي تمثِّل السوادَ الأعظم من عامّة المسلمين في تلك البلاد، مستخدمين في ذلك الكتب والأشرطة ونحوها، وقمتم بترجمة هذه الكتب إلى مختلف اللغات وتوزيعها بوسائلكم الكثيرة مجَّانًا، كما نشرتم كتابًا فيه تكفير أهل أبو ظبي ودُبي و‏"‏الإباضية‏"‏ الذين معكم في مجلس التعاون‏.‏ 

أما هجومكم على الأزهر الشريف وعلمائه فقد تواتر عنكم كثيرًا‏.‏‏.‏‏.‏‏)‏‏.‏ 

وقال‏:‏ ‏(‏إذا اختلف معكم أحد في موضوع أو أمر فقهيٍّ أو عقديٍّ أصدرتم كتبًا في ذمه وتبديعه أو تشريكه‏)‏ ‏(‏كذا قال‏)‏‏.‏ وقال‏:‏ ‏(‏سمحتم للصغار وسفهاء الأحلام بمهاجمة السلف الصالح الأعلام لهذه الأمة، ومنهم حجة الإسلام الإمام الغزالي - رحمه الله - بعد التهجم بشتى وسائل مطبوعاتكم على الإمام أبي الحسن الأشعري وأتباعه من السواد الأعظم من المسلمين منذ مئات السنين، حيث وصفتموهم بالضالّين المضلِّين‏)‏، وقال‏:‏ ‏(‏لا يجوز اتهام المسلمين الموحِّدين الذين يصلُّون معكم ويصومون ويزكُّون ويحجُّون البيت ملبين مرددين‏:‏ ‏"‏لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك‏"‏ لا يجوز شرعًا اتهامهم بالشرك، كما تطفح به كتبكم ومنشوراتكم، وكما يجأر خطيبكم يوم الحج الأكبر من مسجد الخيف بمنى صباح عيد الحجاج وكافة المسلمين، وكذلك يروع نظيره في المسجد الحرام يوم عيد الفطر بهذه التهجمات والافتراءات أهل مكة والمعتمرين، فانتهوا - هداكم الله -‏)‏ انتهى‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:51 am

وكأنَّ الرفاعيَّ بهذا لا يرى أن عبادة القبور ودعاء الأموات وغيرهما من أنواع الشرك، الذي يصدر من كثير ممن يصومون ويصلُّون ويزكُّون ويحجُّون، لا يراه كفرًا ولا شركًا، ولا يرى أن ذلك يبطل الصلاة والزكاة والصيام والحج وسائر الأعمال، وإذا حذَّر خطيبُ المسجد الحرام - وغيره من خطباء المسلمين - حذر المسلمين من هذا الشرك والوقوع فيه نصيحة لهم، يراه الرفاعيُّ تكفيرًا لهم واتهامًا لهم بالشرك، فما هذا الفهم المنكوس، والعقل المطموس‏؟‏‏!‏ 

وقال أيضًا‏:‏ ‏(‏لقد كفَّرتم الصوفية، ثم الأشاعرة، وأنكرتم واستنكرتم تقليد واتباع المذاهب الأربعة‏:‏ أبي حنيفة ومالك والشافعي وأحمد بن حنبل‏)‏‏.‏ 

ونقول لهذا المفتري‏:‏ بأي كتاب كفّرنا هؤلاء‏؟‏ وبأي كتاب أنكرنا اتباع المذاهب الأربعة‏؟‏ لكن الأمر كما قيل ‏(2).‏ 

لي حيلـة فيمـن يَنِـمُّ ** وليس في الكذّاب حيله 

من كان يخلق ما يقول ** فحيلتـي فيـه قليلـه 

ثم زاد في الكذب والافتراء فقال‏:‏ ‏(‏تمنعون دفن المسلم الذي يموت خارج المدينة المنوّرة ومكة المكرمة من الدفن فيهما‏)‏، وقال أيضًا‏:‏ ‏(‏تمنعون النساء من الوصول إلى المواجهة الشريفة أمام قبر النبي صلى الله وعليه وسلم والسلام عليه، أسوة بالرجال، ولو استطعتم لمنعتم النساء من الطواف مع محارمهن بالبيت الحرام‏)‏‏.‏ 

وقال‏:‏ ‏(‏دأبتم على أن تحذفوا ما لا يعجبكم ويرضيكم من كتب التراث الإسلامي التي لا تستطيعون منع دخولها المملكة؛ لأن عامة المسلمين يحتاجون إليها، وفي هذا اعتداء شرعي وقانوني على آراء المؤلفين من علماء السلف الصالح‏.‏‏.‏‏.‏‏)‏ إلى آخر غُثائه‏.‏ 

ولا يخفى ما في هذا من الافتراء، فنحن - والحمد لله - من أشد الناس محافظة على كتب السلف الصالح ونشرها وإحيائها‏.‏ 

وقال - عامله الله على ما قاله بما يستحق على افترائه وكذبه - قال‏:‏ ‏(‏إن ما يحصل من مذابح ومجازر ومآسٍ تشوِّه سمعة الإسلام وتفتك بالمسلمين خاصَّة، كالتي في الجزائر ومصر، أو حدثت في الحرم المكي، ما هي إلا ثمرة خرِّيجيكم وآرائكم وقُرَّاء كتبكم ومطبوعاتكم، التي بنيت على التكفير والتشريك والتبديع وسوء الظن بالمسلمين‏)‏‏.‏ 

وأقول له‏:‏ لقد كذبت وافتريت، فعلماء نجد - والحمد لله - من أشدِّ الناس إنكارًا للغلو وسفك الدماء بغير حقٍّ، وما زال يصدر منهم الإنكارُ والتحذيرُ من مثل هذه الأعمال القبيحة، وانظر إلى القرارات الصادرة من هيئة كبار العلماء في هذا الموضوع، وقد نشرت في مختلف وسائل الإعلام، وانظر إلى كتبهم المقرَّرة في مراحل الدراسة، وهؤلاء الذين أشار إليهم هذا الكذّاب ممن يزاولون هذه القبائح لا يمتُّون إلى علماء نجد بصلة، ولم يتتلمذوا عليهم، وكتب علماء نجد ومطبوعاتهم بريئة كلَّ البراءة مما افتراه عليها هذا الكذّاب، وهي منشورة ومتداولة - بحمد الله - تنبئُ عن نفسها‏.‏ 

وإليك صورة من بيان هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية في استنكار الإرهاب والتخريب، ترد على ما افتراه هذا الكذّاب عليهم‏:‏

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:53 am

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه، أما بعد‏:‏ 

فقد درس مجلس هيئة كبار العلماء في دورته التاسعة والأربعين المنعقدة بالطائف، ابتداء من تاريخ 2/4/1419هـ، ما يجري في كثير من البلاد الإسلامية وغيرها من التكفير والتفجير، وما ينشأ عنه من سفك الدماء، وتخريب المنشآت، ونظرًا إلى خطورة هذا الأمر، وما يترتَّب عليه من إزهاق أرواح بريئة، وإتلاف أموال معصومة، وإخافة للناس، وزعزعة لأمنهم واستقرارهم، فقد رأى المجلس إصدار بيان يوضّح فيه حكم ذلك، نصحًا لله ولعباده، وإبراء للذِّمة، وإزالة للَّبس في المفاهيم لدى من اشتبه عليه الأمر في ذلك، فنقول وبالله التوفيق‏:‏ 

أولاً‏:‏ التكفير حكم شرعي، مردُّه إلى الله ورسوله، فكما أن التحليل والتحريم والإيجاب إلى الله ورسوله، فكذلك التكفير، وليس كل ما وصف بالكفر من قول أو فعل، يكون كفرًا أكبر مخرجًا عن الملة‏.‏ 

ولما كان مردُّ حكم التكفير إلى الله ورسوله، لم يجز أن نُكفِّر إلا من دلّ الكتاب والسنة على كفره دلالة واضحة، فلا يكفي في ذلك مجرد الشبهة والظن؛ لما يترتَّب على ذلك من الأحكام الخطيرة، وإذا كانت الحدود تدرأ بالشبهات، مع أن ما يترتب عليها أقلُّ مما يترتَّب على التكفير، فالتكفير أولى أن يدرأ بالشبهات، ولذلك حذّر النبيُّ صلى الله وعليه وسلم من الحكم بالتكفير على شخص ليس بكافر، فقال‏:‏ ‏(‏أيما امرئ قال لأخيه‏:‏ يا كافر، فقد باء بها أحدهما، إن كان كما قال، وإلا رجعت عليه‏)‏‏.‏ 

وقد يرد في الكتاب والسنة ما يفهم منه أن هذا القول أو العمل أو الاعتقاد كفر، ولا يكفر من اتصف به؛ لوجود مانع يمنع من كفره، وهذا الحكم كغيره من الأحكام التي لا تتمُّ إلا بوجود أسبابها وشروطها، وانتفاء موانعها كما في الإرث، سببه القرابة - مثلاً - وقد لا يرث بها لوجود مانع كاختلاف الدِّين، وهكذا الكفر يُكرَه عليه المؤمنُ فلا يكفر به‏.‏ وقد ينطق المسلم بكلمة بالكفر لغلبة فرح أو غضب أو نحوهما فلا يكفر بها؛ لعدم القصد، كما في قصة الذي قال‏:‏ ‏(‏اللهم أنت عبدي وأنا ربك‏)‏ ‏[‏متفق عليه من حديث عبادة بن الصامت‏:‏ البخاري‏:‏ كتاب الفتن، باب، رقم ‏(‏7056‏)‏، ‏(‏13/8‏)‏‏.‏ ومسلم‏:‏ كتاب الإمارة، باب ‏(‏8‏)‏، رقم ‏(‏4748‏)‏، ‏(‏6/432‏)‏‏]‏ أخطأ من شدة الفرح‏.‏ 

والتسرُّع في التكفير يترتَّب عليه أمور خطيرة من استحلال الدم والمال، ومنع التوارث، وفسخ النكاح، وغيرها مما يترتَّب على الردَّة، فكيف يسوغ للمؤمن أن يُقْدِم عليه لأدنى شبهة‏؟‏ 

وإذا كان هذا في ولاة الأمور كان أشدَّ؛ لما يترتَّبُ عليه من التمرُّدِ عليهم وحمل السلاح عليهم، وإشاعة الفوضى، وسفك الدماء، وفساد العباد والبلاد، ولهذا منع النبيُّ صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم من مناذبتهم فقال‏:‏ ‏(‏إلا أن تروا كفرًا بواحًا عندكم فيه من الله برهان‏)‏ ‏[‏متفق عليه بنحوه من حديث أبي بكرة‏.‏ البخاري‏:‏ كتاب العلم باب ‏(‏9‏)‏، رقم ‏(‏67‏)‏، ‏(‏1/208‏)‏‏.‏ ومسلم‏:‏ كتاب القسامة باب ‏(‏9‏)‏، رقم ‏(‏4359‏)‏، ‏(‏6/169‏)‏‏]‏‏.‏ 

فأفاد قوله‏:‏ ‏"‏إلا أن تروا‏"‏‏:‏ أنه لا يكفي مجرد الظن والإشاعة‏.‏ 

وأفاد قوله‏:‏ ‏"‏كفرًا‏"‏‏:‏ أنه لا يكفي الفسوق ولو كَبُرَ، كالظلم وشرب الخمر ولعب القمار، والاستئثار المحرَّم‏.‏ 

وأفاد قوله‏:‏ ‏"‏بَواحًا‏"‏‏:‏ أنه لا يكفي الكفر الذي ليس ببواح، أي صريح ظاهر‏.‏ 

وأفاد قوله‏:‏ ‏"‏عندكم فيه من الله برهان‏"‏‏:‏ أنه لابدّ من دليل صريح، بحيث يكون صحيح الثبوت، صريح الدلالة، فلا يكفي الدليل ضعيف السند، ولا غامض الدلالة‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:55 am

وأفاد قوله‏:‏ ‏"‏من الله‏"‏ أنه لا عبرة بقول أحد من العلماء مهما بلغت منزلته في العلم والأمانة، إذا لم يكن لقوله دليل صريح صحيح من كتاب الله أو سنة رسوله صلى الله وعليه وسلم‏.‏ 

وهذه القيود تدل على خطورة الأمر‏.‏ 

وجملة القول‏:‏ أن التسرع في التكفير له خطره العظيم؛ لقول الله عز وجل‏:‏ ‏{‏قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَن تُشْرِكُواْ بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَن تَقُولُواْ عَلَى اللَّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ‏}‏ ‏[‏الأعراف‏:‏ 33‏]‏‏.‏ 

ثانيًا‏:‏ ما نجم عن هذا الاعتقاد الخاطئ من استباحة الدماء وانتهاك الأعراض، وسلب الأموال الخاصّة والعامة، وتفجير المساكن والمركبات، وتخريب المنشآت، فهذه الأعمال وأمثالها محرَّمة شرعًا بإجماع المسلمين؛ لما في ذلك من هتك لحرمة الأنفس المعصومة، وهتك لحرمة الأموال، وهتك لحرمات الأمن والاستقرار، وحياة الناس الآمنين المطمئنين في مساكنهم ومعايشهم، وغُدوِّهم ورواحهم، وهتك للمصالح العامة التي لا غنى للناس في حياتهم عنها‏.‏ 

وقد فظ الإسلام للمسلمين أموالهم وأعراضهم وأبدانهم، وحرَّم انتهاكها، وشدّد في ذلك، وكان من آخر ما بلَّغ به النبيُّ صلى الله وعليه وسلم أمَّته فقال في خطبة حجة الوداع‏:‏ ‏(‏إن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرامٌ كحرمة يومكم هذا، في شهركم هذا، في بلدكم هذا‏)‏‏.‏ ثم قال صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏ألا هل بلَّغت‏؟‏، اللهم فاشهد‏)‏ ‏[‏أخرجه مسلم من حديث أبي هريرة‏:‏ كتاب البر، باب ‏(‏10‏)‏، رقم ‏(‏6487‏)‏، ‏(‏7/336‏)‏‏]‏ متفق عليه‏.‏ 

وقال صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏كلُّ المسلم على المسلم حرام؛ دمُه وماله وعرضُه‏)‏ ‏[‏أخرجه مسلم من حديث جابر بن عبد الله‏:‏ كتاب البر، باب ‏(‏15‏)‏، رقم ‏(‏6519‏)‏، ‏(‏7/350‏)‏‏.‏ وهو بنحوه متفق عليه من حديث ابن عمر‏:‏ البخاري ‏(‏2447‏)‏، ومسلم ‏(‏6520‏)‏‏]‏، وقال عليه الصلاة والسلام‏:‏ ‏(‏اتقوا الظلم؛ فإن الظلمَ ظلماتٌ يوم القيامة‏)‏ ‏[‏أخرجه البخاري من حديث عبد الله بن عمرو‏:‏ كتاب باب ‏(‏5‏)‏، رقم ‏(‏3166‏)‏، ‏(‏6/324‏)‏‏]‏‏.‏ 

وقد توعَّد الله سبحانه من قتل نفسًا معصومة بأشدِّ الوعيد، فقال سبحانه في حقّ المؤمن‏:‏ ‏{‏وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا‏}‏، وقال سبحانه في حق الكافر الذي له ذمة في حكم قتل الخطأ‏:‏ ‏{‏وَإِن كَانَ مِن قَوْمٍ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ مِّيثَاقٌ فَدِيَةٌ مُّسَلَّمَةٌ إِلَى أَهْلِهِ وَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُّؤْمِنَةٍ‏}‏ ‏[‏النساء‏:‏ 92‏]‏، فإذا كان الكافر الذي له أمان إذا قتل خطأ فيه الدية والكفارة، فكيف إذا قُتِل عمدًا‏؟‏ فإن الجريمة تكون أعظم، والإثم يكون أكبر، وقد صحَّ عن رسول الله صلى الله وعليه وسلم أنه قال‏:‏ ‏(‏من قتل معاهدًا لم يَرَحْ رائحة الجنة‏)‏ ‏[‏أخرجه مسلم من حديث تميم الداري‏:‏ كتاب الإيمان باب ‏(‏23‏)‏، رقم ‏(‏194‏)‏، ‏(‏1/225‏)‏‏]‏‏.‏ 

ثالثًا‏:‏ إنّ المجلس إذ يبيِّن حكمَ تكفي الناس بغير برهان من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله وعليه وسلم، وخطورة إطلاق ذلك؛ لما يترتب عليه من شرور وآثام، فإنه يعلن للعالَم أن الإسلام بريء من هذا المعتقد الخاطئ، وأن ما يجري في بعض البلدان من سفك للدماء البريئة، وتفجير للمساكن والمركبات والمرافق العامة والخاصة، وتخريب للمنشآت، هو عمل إجرامي، والإسلام بريء منه، وهكذا كلُّ مسلم يؤمن بالله واليوم الآخر بريء منه، وإنما هو تصرف من صاحب فكر منحرف، وعقيدة ضالة، فهو يحمل إثمه وجرمه، فلا يحتسب عمله على الإسلام، ولا على المسلمين المهتدين بهدي الإسلام، المعتصمين بالكتاب والسنة، المستمسكين بحبل الله المتين‏.‏ وإنما هو محض إفساد وإجرام تأباه الشريعة والفطرة، ولهذا جاءت نصوص الشريعة قاطعةً بتحريمه محذرة من مصاحبة أهله، قال الله تعالى‏:‏ ‏{‏وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيِهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللَّهُ لاَ يُحِبُّ الفَسَادَ، وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ‏}‏ ‏[‏البقرة‏:‏ 205-206‏]‏‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:57 am

والواجب على جميع المسلمين في كلِّ مكان التواصي بالحق، والتناصحُ، والتعاون على البر والتقوى، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر، بالحكمة والموعظة الحسنة، والجدال بالتي هي أحسن، كما قال الله سبحانه وتعالى‏:‏ ‏{‏وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُواْ اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ‏}‏ ‏[‏المائدة‏:‏ 2‏]‏، وقال سبحانه‏:‏ ‏{‏وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَـئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ‏}‏، ‏[‏التوبة‏:‏ 71‏]‏، وقال عز وجل‏:‏ ‏{‏وَالْعَصْرِ، إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ، إِلاّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ‏}‏ ‏[‏سورة العصر‏:‏ كاملة‏]‏‏.‏ 

وقال النبي صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏الدين النصيحة‏)‏ قيل‏:‏ لمن يا رسول الله‏؟‏ قال‏:‏ ‏(‏لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامّتهم‏)‏ ‏[‏متفق عليه من حديث النعمان بن بشير‏:‏ البخاري‏:‏ كتاب الأدب، باب ‏(‏27‏)‏، رقم ‏(‏6011‏)‏، ‏(‏10/538‏)‏‏.‏ ومسلم‏:‏ كتاب البر، باب ‏(‏17‏)‏، رقم ‏(‏6529‏)‏، ‏(‏8/356‏)‏‏]‏، وقال عليه الصلاة والسلام‏:‏ ‏(‏مثل المؤمنين في توادِّهم وتراحمهم وتعاطفهم مثلُ الجسد، إذا اشتكى منه عضوٌ تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمَّى‏)‏ ‏[‏أخرجه من حديث العرباض بن سارية‏:‏ أبو داود، والترمذي وابن ماجه، وأخرجه أيضًا النسائي من حديث جابر بن عبد الله، وقد تقدم تخريجه ص4 تعليقًا‏]‏، والآيات والأحاديث في هذا المعنى كثيرة‏.‏ 

ونسأل الله سبحانه بأسمائه الحسنى وصفاته العلي أن يكفَّ البأس عن جميع المسلمين، وأن يوفِّق جميعَ ولاة أمور المسلمين إلى ما فيه صلاح العباد والبلاد وقمع الفساد والمفسدين، وأن ينصرَ بهم دينَه ويعليَ بهم كلمته، وأن يصلح أحوال المسلمين جميعًا في كل مكان، وأن ينصر بهم الحق، إنّه ولي ذلك والقادر عليه‏.‏ وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه‏.‏ 

هيئة كبار العلماء‏.‏ 

وأنا أُبيِّن أهمَّ ما عابه الرفاعيُّ على علماء نجد مع الردِّ عليه؛ لأن الردَّ على الباطل وبيان الحق؛ جاء به الكتاب والسنة، وأوجبه الله على علماء الأمة، قال تعالى‏:‏ ‏{‏وَإِذَ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلاَ تَكْتُمُونَهُ‏}‏ ‏[‏آل عمران‏:‏ 187‏]‏، فأقول‏:‏ 

1ـ عاب على علماء نجد‏:‏ استدلالهم على إنكار البدع بقول النبي صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏كل بدعة ضلالة‏)‏ ‏[‏أخرجه مسلم من حديث عائشة رضي الله عنها‏:‏ كتاب الأقضية، باب ‏(‏8‏)‏، رقم ‏(‏4468‏)‏، ‏(‏6/242‏)‏‏.‏ وذكره البخاري معلقًا‏:‏ كتاب الاعتصام، باب ‏(‏20‏)‏ ‏(‏13/387‏)‏‏.‏ وأصله متفق عليه عنها بلفظ ‏"‏من أحدث‏.‏‏.‏‏.‏‏"‏‏:‏ البخاري ‏(‏2697‏)‏، ومسلم ‏(‏4467‏)‏‏]‏‏.‏ 

وأقول‏:‏ ماذا عليهم إذا استدلوا بقول نبيهم وأنكروا البدع والضلالات، نصيحةً للأمة ومحافظة على الدين‏؟‏‏!‏ والنبي صلى الله وعليه وسلم يقول‏:‏ ‏(‏من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد‏)‏ ‏[‏ أخرجه من حديث ابن عباس‏:‏ أحمد‏:‏ برقم ‏(‏2030‏)‏، ‏(‏1/612‏)‏‏.‏ وأبو داود‏:‏ كتاب الجنائز، باب ‏(‏82‏)‏، رقم ‏(‏3236‏)‏، ‏(‏3/362‏)‏‏.‏ والترمذي‏:‏ كتاب الصلاة، باب ‏(‏121‏)‏، رقم ‏(‏320‏)‏، ‏(‏2/136‏)‏‏.‏ والنسائي‏:‏ كتاب الجنائز، باب ‏(‏104‏)‏، رقم ‏(‏2042‏)‏، ‏(‏2/400‏)‏‏]‏، فالبدع تفضل الأمة، وتغير معالم الدين، ولا يليق بالعلماء الناصحين أن يسكتوا عنها ويتساهلوا فيها‏.‏ 

2ـ مما عابه على علماء نجد‏:‏ منع النساء من زيارة القبور‏.‏ 

وأقول‏:‏ هذا أمرٌ قد منعه النبيُّ صلى الله وعليه وسلم بقوله‏:‏ ‏(‏لعن الله زواراتِ القبور والمتَّخذين عليها المساجد والسُّرج‏)‏ ‏[‏أثر ابن عمر‏:‏ أخرجه‏:‏ مالك في الموطأ‏:‏ كتاب الجامع، رقم ‏(‏948‏)‏ وابن أبي شيبة في مصنفه‏:‏ كتاب الجنائز، باب ‏(‏142‏)‏، ‏(‏11792‏)‏، ‏(‏3/29‏)‏‏]‏ وفي رواية‏:‏ ‏(‏زائرات القبور‏)‏، وإذا لعن النبيُّ صلى الله وعليه وسلم على شيء، فإن هذا يدلُّ على تحريمه والمنع منه، وأنه كبيرة من كبائر الذنوب، فماذا إذا أنكره علماء نجد ومنعوه؛ عملاً بسنة النبي صلى الله وعليه وسلم، ونصيحة لنساء الأمة، وإبعادًا لهن عن موجب اللعنة‏؟‏‏!‏ وإذا كان هناك من يرى جواز زيارة النساء للقبور، فرأيه هذا مردود بسنة الرسول صلى الله وعليه وسلم، ولا يلتفت إليه‏.‏ 

3ـ ومما عابه على علماء نجد‏:‏ منع الناس من الغلو عند الحجرة النبوية‏.‏ 

وأقوال‏:‏ هذا المنع هو الحقُّ؛ فإن منع الغلو بالقبور، والاقتصار عند قبر النبي صلى الله وعليه وسلم وقبر غيره على السلام المشروع، كالذي كان يفعله النبي صلى الله وعليه وسلم عند مروره بالقبور أو زيارته لها وكالذي كان يفعله الصحابة رضي الله عنهم مع قبر النبي صلى الله وعليه وسلم عند قدومهم من سفر، كما كان يفعله ابن عمر رضي الله عنه وغيره من الصحابة رضي الله عنهم من الاقتصار على السلام عليه (1)‏؛ فهذا هو الحق والسنة، فهم بذلك متَّبعون للسنة، كما أمرهم الله بذلك، وهذا مما يحمد عليه علماء نجد، ولا يُعابون به، والحمد لله، فقد قال صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏لا تجعلوا قبري عيدًا‏)‏ ‏[‏أخرجه مرسلاً مالك‏:‏ في الموطأ‏:‏ كتاب الصلاة، رقم ‏(‏261‏)‏ وأخرجه بنحوه ابن أبي شيبة في المصنف‏:‏ كتاب الجنائز، باب ‏(‏146‏)‏، رقم ‏(‏11818‏)‏، ‏(‏3/32‏)‏‏.‏ وعبد الرزاق في المصنف‏:‏ كتاب الصلاة، رقم ‏(‏1587‏)‏، ‏(‏1/406‏)‏‏.‏ وروي مرفوعًا من حديث أبي سعيد، أخرجه البزار في كشف الأستار ‏(‏رقم‏:‏ 440‏)‏‏]‏، وقال‏:‏ ‏(‏اللهم لا تجعل قبري وثنًا يُعبد‏)‏ ‏[‏ أخرجه البخاري من حديث عمر‏.‏ وقد تقدم تخريجه ص10 تعليقًا‏]‏، وقال عليه الصلاة والسلام‏:‏ ‏(‏لا تطروني كما أطرت النصارى ابن مريم، إنما أنا عبد، فقولوا‏:‏ عبد الله ورسوله‏)‏ ‏[‏أخرجه مرسلاً مالك‏:‏ في الموطأ‏:‏ كتاب الصلاة، رقم ‏(‏261‏)‏ وأخرجه بنحوه ابن أبي شيبة في المصنف‏:‏ كتاب الجنائز، باب ‏(‏146‏)‏، رقم ‏(‏11818‏)‏، ‏(‏3/32‏)‏‏.‏ وعبد الرزاق في المصنف‏:‏ كتاب الصلاة، رقم ‏(‏1587‏)‏، ‏(‏1/406‏)‏‏.‏ وروي مرفوعًا من حديث أبي سعيد، أخرجه البزار في كشف الأستار ‏(‏رقم‏:‏ 440‏)‏‏]‏، وقال صلى الله وعليه وسلم وهو في سياق الموت‏:‏ ‏(‏اشتد غضب الله على قوم اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد‏)‏ ‏[‏أخرجه مسلم‏:‏ كتاب الجنائز، باب ‏(‏31‏)‏، رقم ‏(‏2240‏)‏، ‏(‏4/40‏)‏‏]‏ يحذِّر ما صنعوا، ولولا ذلك لأُبرز قبرُه صلى الله وعليه وسلم، غير أنه خُشِي أن يُتَّخذَ مسجدًا‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 8:59 am

والرفاعي وأمثاله لا يرضيهم الاقتصارُ على السنة؛ لأنهم يريدون الغلوَ في القبر واتخاذه عيدًا ومحلاً للدعاء عنده، وغير ذلك من البدع‏.‏ 

4ـ ومما عابه عليهم‏:‏ منع الغلو في الأموات عند زيارة قبورهم، والاقتصار على السلام عليهم والدعاء لهم، كما هي الزيارة المشروعة، وتذكُّرِ الآخرة بزيارتهم والاستعداد لها‏.‏ 

وأقول‏:‏ هذا هو السنة في زيارة القبور، لا ما يفعله المشركون حولهم من الشرك بالله والغلو فيها‏.‏ 

وقد لعن النبي صلى الله وعليه وسلم اليهود والنصارى؛ لاتخاذهم القبور مساجد، يحذِّر ما صنعوا، ونهى عن الصلاة عند القبور والدعاء عندها، ومنع من البناء عليها وعن تجصيصها والكتابة عليها، كل ذلك من أجل منع الغلو فيها؛ لأن ذلك يصيِّرها أوثانًا تعبد من دون الله، كما حصل في الأمم السابقة وفي متأخري هذه الأمة لما غلوا في القبور‏.‏ 

5 ـ ومما عابه عليهم‏:‏ منع البناء على القبور، عملاً بقول النبي صلى الله وعليه وسلم لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه‏:‏ ‏(‏لا تدع قبرًا مُشرِفًا إلا سوَّيته‏)‏ ‏[‏أخرجه مسلم من حديث جندب‏:‏ كتاب المساجد، باب ‏(‏3‏)‏، رقم ‏(‏1188‏)‏، ‏(‏3/17‏)‏‏.‏ وهو بنحوه متفق عليه من حديث جماعة من الصحابة‏]‏، وقوله صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏إن من كان قبلكم كانوا يتَّخذون قبور أنبيائهم وصالحيهم مساجد، ألا فلا تتخذوا القبور مساجد، فإني أنهاكم عن ذلك‏)‏ ‏[‏أخرجه بهذا اللفظ مسلم من حديث أبي مسعود الأنصاري‏:‏ كتاب الصلاة، باب ‏(‏17‏)‏، رقم ‏(‏906‏)‏، ‏(‏2/344‏)‏‏]‏ وذلك لأن هذا من وسائل الشرك، فهم منعوه عملاً بسنة نبيهم صلى الله وعليه وسلم، ولو كره المشركون والمبتدعة والمخرفون، فعلماء نجد وغيرهم يتَّبعون هدي الرسول صلى الله وعليه وسلم في القبور، ويخالفون المبتدعة والمشركين‏.‏ 

6 ـ ومما عابه عليهم‏:‏ منع كتاب ‏"‏دلائل الخيرات‏"‏ وأمثاله من الكتب الضالة من دخول المملكة؛ لما فيه من الشركيات، والغلو في حقِّ النبي صلى الله وعليه وسلم‏.‏ 

وأوقل‏:‏ هذا هو الواجب، وذلك لحماية عقائد المسلمين من الغلو الذي حذّر منه صلى الله وعليه وسلم، وقد علَّمنا صلى الله وعليه وسلم كيف نصلي عليه، فقال‏:‏ ‏(‏قولوا‏:‏ اللهم صلِّ على محمد وعلى آل محمد‏.‏‏.‏‏.‏‏)‏ ‏[‏أخرجه من حديث العرباض بن سارية‏:‏ أبو داود‏:‏ كتاب السنة، باب ‏(‏6‏)‏، رقم ‏(‏4607‏)‏، ‏(‏5/12‏)‏‏.‏ والترمذي‏:‏ كتاب العلم، باب ‏(‏16‏)‏، رقم ‏(‏2681‏)‏، ‏(‏5/44‏)‏‏.‏ وابن ماجه‏:‏ كتاب المقدمة، باب ‏(‏1‏)‏، رقم ‏(‏42‏)‏، ‏(‏1/30‏)‏‏]‏ إلى آخر الحديث، فلسنا بحاجة إلى صلاة مبتدعة في كتاب ‏"‏دلائل الخيرات‏"‏ أو غيره، وإنما نصلي عليه كما أمرنا وعلّمنا، صلوات الله وسلامه عليه، وفي ذلك الخير والاتباع، وما عداه فهو الشر والابتداع‏.‏ 

7 ـ ومما عابه عليهم‏:‏ منع الاحتفال بمناسبة مولد النبي صلى الله وعليه وسلم‏.‏ 

وأقول‏:‏ منعهم لهذا الاحتفال؛ لأنه بدعة لم يفعله صلى الله وعليه وسلم، ولا أحد من أصحابه والتابعين لهم بإحسان، وقد قال صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي، تمسَّكوا بها، وعضُّوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثات الأمور، فإن كل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة‏)‏ ‏[‏وذلك في أثر سؤال أبي مالك الأشجعي لأبيه، فقال‏:‏ أي بني، محدث‏.‏ أخرجه‏:‏ الترمذي‏:‏ كتاب الصلاة، باب ‏(‏178‏)‏، رقم ‏(‏402‏)‏، ‏(‏2/252‏)‏‏.‏ والنسائي‏:‏ كتاب التطبيق، باب ‏(‏32‏)‏، رقم ‏(‏1079‏)‏، ‏(‏1/549‏)‏‏.‏ وابن ماجه‏:‏ كتاب إقامة الصلاة، باب ‏(‏145‏)‏، رقم ‏(‏2141‏)‏، ‏(‏2/80‏)‏‏]‏‏.‏ ويدخل في ذلك بدعة الاحتفال بمناسبة المولد، فمن فعله فهو مبتدع، ونحن وغيرنا من أهل السنة في كافة الأقطار ننكره ونحذر منه ونم غيره من البدع‏.‏ والاحتفال بأعياد الموالد من إحداث الشيعة العبيديين ومن قلّدهم من المتصوفة والقبورية، والاحتفال بمناسبة مولد النبي صلى الله وعليه وسلم لم يفعله النبي صلى الله وعليه وسلم ولا صحابته ولا القرون المفضلة‏.‏ 

8 ـ ومما عابه عليهم‏:‏ تركهم للقنوات في صلاة الفجر، إلا في حال النوازل‏.‏ 

وأقول‏:‏ منعهم له؛ لأنه لا دليل عليه في غير هذه الحال، ولا يقول به جمهور علماء الأمة، والواجب اتباع الدليل، ولما سئل عنه بعض الصحابة قال‏:‏ إنه محدث‏(2).‏ وخير الهدي هدي محمد صلى الله وعليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها‏.‏ والله تعالى يقول‏:‏ ‏{‏فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً‏}‏ ‏[‏النساء‏:‏ 59‏]‏، والسنة القنوت في صلاة الوتر، وفي الفرائض عند النوازل، كما كان يفعل النبيُّ صلى الله وعليه وسلم، والمرجع في هذا إلى الأحاديث الصحيحة‏.‏ 

ومن خالفها من أصحاب المذاهب فلا عبرة بخلافه، كما قال الشاعر‏(3)‏‏:‏

وليس كلُّ خلافٍ جاء معتبرًا ** إلا خلاف له حظٌّ من النَّظرِ 

وقال آخر(4):‏ 

العلـم قال الله قـال رسـوله ** قال الصحابة ليـس خلف فيه 

ما العلمُ نَصبُكَ للخلاف سفاحةً ** بين النصوص وبين رأي فقيه 

كلا ولا نصب الخلاف جهالة ** بين الرسول وبين قول فقيه 

كلا ولا ردُّ النصوص تعمُّدًا ** حذرًا من التجسيم والتشبيه 

حاشا النصوصَ من الذي رُميت به ** من فرقة التعطيل والتمويه 

وقال الإمام ابن القيم في النونية‏:‏ 

العلـم قال الله قال رسـوله ** قال الصحابة هم أولو العرفان 

ما لم نصبك للخلاف سفاهك ** بين النصوص وبين رأي فلان 

9 ـ ومما عابه عليهم‏:‏ منعهم من إحياء الآثار المنسوبة للنبي صلى الله وعليه وسلم، أو لأحد أصحابه‏.‏ 

وأقول‏:‏ هذا المنع متعيِّن؛ من أجل سدّ الطرق المفضية إلى الشرك، من التبرك بها، والاعتقاد فيها‏.‏ وهذا هو عمل النبي صلى الله وعليه وسلم وأصحابه معها، فلم يكونوا مهتمين بهذه الآثار ولا يذهبون إليها، فلم يكن صلى الله وعليه وسلم بعد البعثة يذهب إلى غار حراء، ولا إلى غار ثور، ولا إلى موضع غزوة بدر، ولا إلى المكان الذي ولد فيه من مكة، ولا كان يفعل ذلك أحد من أصحابه، بل إن عمر رضي الله عنه قطع الشجرة التي وقعت تحتها بيعة الرضوان عام الحديبية، لمّا رأى بعض الناس يذهبون إليها، فقطعها خشية الغلو بها (5)‏، ولما قال بعض الصحابة حديثي العهد بالكفر للنبي صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏اجعل لنا ذاتَ أنواط كما لهم ذاتُ أنواط‏)‏ أي‏:‏ شجرة يتبركون بها كما يفعله المشركون، قال‏:‏ ‏(‏الله أكبر، إنها السنن‏!‏ قلتم - والذي نفسي بيده - كما قالت بنو إسرائيل لموسى‏:‏ ‏{‏اجْعَل لَّنَا إِلَـهًا كَمَا لَهُمْ آلِهَةٌ‏}‏ ‏[‏الأعراف‏:‏ 138‏]‏ ‏[‏كما في حديث أنس‏:‏ كتاب الجهاد، باب ‏(‏27‏)‏، رقم ‏(‏4585‏)‏ ‏(‏6/329‏)‏ ولفظه‏:‏ أن نبي الله صلى الله وعليه وسلم كتب إلى كسرى، وإلى قيصر، وإلى النجاشي، وإلى كلِّ جبَّار، يدعوهم إلى الله تعالى‏]‏ ‏"‏‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 9:01 am

فالتبرك بالآثار وإحياؤها وسيلة إلى الشرك، وعبادة غير الله سبحانه وتعالى، كما حصل لقوم نوح لما غلوا بآثار الصالحين، حتى آل بهم الأمر إلى عبادتها من دون الله عز وجل، وهذا ما أنكره علماء نجد وغيرهم من أهل السنة، وإذا عمل على إحيائها وتتبعها أدّى هذا إلى الشرك، ولو كان ذلك بحجة أنها آثار أنبياء أو أناس صالحين، وما هلك من هلك من الأمم إلا بتتبُّع آثار أنبيائهم في الأرض والغلو فيها وترك اتباع آثارهم الشرعية من أقوالهم وأفعالهم، وهذا ما يريده شياطين الإنس والجن‏.‏ 

10ـ ومما عابه عليهم‏:‏ منع كتابة بردة البوصيري على الجدران‏.‏ 

وأقول‏:‏ هذا المنع هو الصواب؛ لما فيها وفي أمثالها من الغلوِّ والشركيات التي لا تخفى على ذي بصيرة، مثل قوله في حق النبي صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ما لي من ألوذ به سواك عند حلول الحادث العمم، وقوله‏:‏ إن الدنيا والآخرة من جود النبي صلى الله وعليه وسلم، وإن ما كتبه القلم في اللوح المحفوظ هو بعض علم النبي صلى الله وعليه وسلم‏!‏ إلى غير ذلك من الكفريات والشركيات التي جرّه إليها الغلو‏.‏ والكتابة على الجدران، لا سيما في المساجد، ليس من هدي الإسلام، ولو خلت من الشرك لأنها تشغل المصلين، فما بالك إذا اشتملت على الشرك‏؟‏ وهل كتابتها على الجدران ونحوها إلا إعلان للشرك الصريح ودعوة إليه‏؟‏ فالواجب منع كتابتها وأمثالها، ومنع تداولها، وإتلاف المكتوب منها‏.‏ 

11ـ ومما عابه عليهم‏:‏ فصل النساء عن الرجال في المسجد الحرام والمسجد النبوي وفي غيرهما من المساجد‏.‏ 

وأقول‏:‏ هذا المنع واجب؛ عملاً بسنة النبي صلى الله وعليه وسلم، حيث كانت النساء تقف في عهده صلى الله وعليه وسلم خلف صفوف الرجال، ولأجل صيانتهن وصيانة الرجال من الفتنة والافتتان بها، فماذا على علماء نجد في ذلك‏؟‏ هل يريد الرفاعي اختلاط النساء بالرجال وانتشار الفتنة وشيوع الفاحشة‏؟‏‏!‏ أو ماذا يريد‏؟‏‏!‏ ألم يكفه ما وصلت إليه أكثر المجتمعات من انحدار وانسلاخ‏؟‏‏!‏ 

12ـ قال‏:‏ إن علماء نجد يتركون المذهب الحنبليَّ، وينكرون اتباع المذاهب الأربعة؛ ادِّعاء للسلفية‏.‏ 

وأقول‏:‏ هذا كذب عليهم؛ لأنهم لم يتركوا المذهب الحنبلي، وإنما يعملون بما قام عليه الدليل منه ومن غيره من المذاهب الأربعة، ولا يقلِّدون تقليدًا أعمى، وهذا ما أوصى به الأئمة الأربعة وغيرهم - رحمهم الله - كما هو معلوم من كلامهم، واتّباع المذهب الحنبلي أو غير من المذاهب الأربعة لا يتعارض مع السلفية، كما نسب الرفاعي إلى علماء نجد أنهم يرونه مخالفًا للسلفية‏.‏ بل هو عين السلفية، وعلماء نجد حنابلة يُدّرِّسون المذهب الحنبلي، ويفتون ويقضون به فيما لم يخالف الدليل، فهم مسلمون حنابلة سلفيُّون، وكل من اتبع الدليل واتبع سنة الرسول صلى الله وعليه وسلم فهو سلفي، سواء كان حنبليًا أو غير حنبلي، ولما سئل النبي صلى الله وعليه وسلم عن الفرقة الناجية‏:‏ من هم‏؟‏ قال‏:‏ ‏(‏هم من كان على ما أنا عليه وأصحابي‏)‏‏.‏ 

13ـ وكذلك من العجائب‏:‏ ما استنكره الرفاعي من تعليقات الشيخ ابن باز - رحمه الله - على كتاب‏:‏ ‏"‏فتح الباري‏"‏‏.‏ 

وأقول‏:‏ هذا لا نكارة فيه‏.‏‏.‏ فما زال العلماء يعلّقون على الكتب، ويبيِّنون الحقَّ للناس من الخطأ، سواء كان الخطأ في ‏"‏فتح الباري‏"‏ أو في غيره، فليس هناك كتاب معصوم من الخطأ إلا كتاب الله وسنة رسوله صلى الله وعليه وسلم، وأسوق خبرًا إلى الرفاعي وغيره، وهو أن حاشية الشيخ ابن باز على ‏"‏فتح الباري‏"‏ قد يسّر الله إكمالها إلى آخر الكتاب على يد بعض المشايخ من تلامذة الشيخ ابن باز، وستظهر قريبًا إن شاء الله كاملة‏.‏ 

وأما القسم الثاني ممايتضمنه ما سُمِّي بالنصيحة، فهو كذب وبهتان، والجواب عنه أن نقول كما قال سبحانه وتعالى‏:‏ ‏{‏سُبْحَانَكَ هَذَا بُهْتَانٌ عَظِيمٌ‏}‏ ‏[‏النور‏:‏ 16‏]‏‏.‏ وذلك مثل قوله‏:‏ 

1ـ إن علماء نجد يكفِّرون المسلمين ويتَّهمونهم بالشرك‏.‏ 

وأقول‏:‏ سبب هذا الاتهام لعلماء نجد عند الرفاعي لأنهم يوزّعون الكتب التي فيها التحذير من الشرك والكفر، ويرى الرفاعي أن إرسال علماء نجد للدعاة إنما هو للإرهاب والتدمير والتكفير، كذا قال الرفاعي، عامله الله بما يستحق‏.‏ 

وهذا كذب؛ لأن علماء نجد لا يكفرون إلا من دل الكتاب والسنة على تكفيره، كمن يدعو غير الله أو يستغيث بالأموات والغائبين، وهذا مما لا خلاف فيه بين العلماء، وأما توزيعهم للكتب التي فيها التحذير من الشرك والكفر والبدع، فهذا من النصيحة للمسلمين وتبصيرهم بدين الله، ولا يعني هذا أنهم يكفرون من لم يقم الدليل الصحيح على كفره، وإنما هو من باب التنبيه والتحذير والمحافظة على العقيدة‏.‏ ومن أجل هذه المهمة يرسلون الدعاة إلى الله لتعليم الناس أمور دينهم، والدعوة إلى الإسلام، والعمل بالسنة، وترك البدع والمحدثات - ولم يرسلوهم لإثارة الفتنة كما زعم الرفاعي، والبوطي في مقدمته - ولهم في ذلك قدوة فقد كان الرسول صلى الله وعليه وسلم يرسل الدعاة إلى الله، كما أرسل معاذًا إلى اليمن وغيره من الدعاة إلى الأقطار، وكان صلى الله وعليه وسلم يكاتب الملوك والرؤساء (6)‏، فلهم به أسوة‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 9:02 am

وأما المخرّبون الذين يروّعون الناس، ويقتلون الأبرياء، ويُحدِثون الرعب باسم الدعوة إلى الإسلام، فهؤلاء لا صلة لهم بعلماء نجد ولا بغيرهم من علماء السنة، وعلماء نجد بُرَءاءُ منهم، وإنما ألصقهم الرفاعي بعلماء نجد من أجل التشويه والكذب، ولم ترسل الحكومة السعودية - ولله الحمد - للدعوة إلى الله إلا من تثق بعلمه ودينه وأمانته، وهذا معروف - ولله الحمد - لدى كل منصف، ودعاتهم متميِّزون بالعلم وصحة العقيدة والإخلاص في الدعوة‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 9:04 am

2 ـ ومن الكذب الصريح قول الرفاعي‏:‏ إن علماء نجد يمنعون التدريس في الحرمين إلا من يوافق مذهبهم‏.‏ 

وأقول‏:‏ هذا من الكذب الواضح، فالتدريس في الحرمين - ولله الحمد - وفي غيرهما من مساجد المملكة، لا يزال قائمًا على خير ما يرام، ولم يمنع من التدريس إلا من ليس معه مؤهل علمي ومن كان مبتدعًا معروفًا بذلك، أو مخرِّفًا في عقيدته، فمثل هذا منعه حقٌّ وواجب؛ حمايةً لعقيدة المسلمين، وتلافيًا لنشر البدع والخرافات، وكان السلف يمنعون دعاة السوء من نشر دعوتهم وشرهم، كما هو معروف في كتب التاريخ والسير‏.‏ 

3ـ ومن كذبه قوله‏:‏ إن علماء نجد يمنعون من زيارة القبور‏.‏ 

وأقول‏:‏ وهذا كذب واضح؛ لأنهم لا يمنعون الزيارة الشرعية، ولكنهم يمنعون الزيارة البدعية والشركية التي فيها دعاء الأموات والاستغاثة بهم، كما منعها النبي صلى الله وعليه وسلم، ومنع غيرها من الشرك ووسائله، وعلَّمنا صلى الله وعليه وسلم ما نقول إذا زرنا القبور من السلام على الأموات والدعاء لهم ‏(7)‏، هذا ونسأل الله لنا وللأستاذ الرفاعي والدكتور البوطي وسائر المسلمين الهداية للحق وقبوله، وأن يجعلنا جميعًا من العاملين بقوله تعالى‏:‏ ‏{‏فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً‏}‏ ‏[‏النساء‏:‏ 59‏]‏، فزيارة القبور على قسمين‏:‏ زيارة شرعية؛ وهذه سنة‏.‏ وزيارة شركية وبدعية، وهذه يجب منعُها‏.‏ 

4 ـ وأما قول الرفاعي‏:‏ إنهم غيّروا اسم المدينة، من المدينة المنوَّرة إلى المدينة النبوية‏.‏

فالجواب عنه‏:‏ 

أولاً‏:‏ أن اسم المدينة جاء في الكتاب والسنة مجردًا من أي وصف، لا بالمنورة ولا بالنبوية، كما قال تعالى‏:‏ ‏{‏مَا كَانَ لأَهْلِ الْمَدِينَةِ وَمَنْ حَوْلَهُم‏}‏ الآية ‏[‏التوبة‏:‏ 12‏]‏، وقال النبي صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏المدينة خير لهم لو كانوا يعلمون‏)‏ ‏[‏انظر مواضع بعض الأحاديث الواردة في ذلك في ‏"‏المعجم المفهرس لألفاظ الحديث النبوي‏"‏ ‏(‏8/322‏)‏‏]‏‏.‏ 

وثانيًا‏:‏ أن وصفُها بالنبوية أشرفُ وأولى من وصفها بالمنورة؛ لأن النبي صلى الله وعليه وسلم هاجر إليها وسكن فيها، ولهذا كان العلماء يسمونها دار الهجرة، ومدينة الرسول، وسماها النبي صلى الله وعليه وسلم‏:‏ طيبة، وطابة، كما هو معروف في كتب السنة ‏(8)‏، وليس فيها تسميتها بالمدينة المنوَّرة، والأمر في هذا سهل وواسع، لا مجال فيه للنقد إلا عند صاحب الهوى‏.‏ 

5 ـ يعيب الرفاعي على حُكَّام المملكة قتل المفسدين في الأرض بترويج المخدَّرات؛ عملاً بقوله تعالى‏:‏ ‏{‏إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُواْ‏}‏ الآية ‏[‏المائدة‏:‏ 33‏]‏، حيث قال الرفاعي في نصيحته‏:‏ ‏(‏وطوعتموها - يعني الآية المذكورة - لضرب أعناق الأغرار من الغرباء والمستضعفين، ولو بقطعة حشيش أو قات‏.‏‏.‏‏.‏ كأنكم تناسيتم ما جاء عن عائشة رضي الله عنها قالت‏:‏ قال رسول الله صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏(‏أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم إلا في الحدود‏)‏ ‏[‏انظر‏:‏ سبل السلام ‏(‏7/228‏)‏‏:‏ كتاب الحدود، باب التعزير‏]‏، إلى أن قال‏:‏ ونسيتم قوله تعالى‏:‏ ‏{‏مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ‏}‏ الآية ‏[‏المائدة‏:‏ 32‏]‏‏.‏ انتهى كلامه‏.‏ 

فانظر كيف يستدل بما هو مخالف لما يقوله‏؟‏‏!‏ لأنه قال سبحانه‏:‏ ‏{‏أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ‏}‏، ومَن أعظم فسادًا ممن يروّج المخدرات‏؟‏‏!‏ ولم يقتل في المملكة من عنده قطعة حشيش أو قات - كما قال الرفاعي كذبًا وبهتانًا - وإنما يقتل المروّج للمخدرات؛ حماية للمجتمع المسلم من الفساد والإفساد، وعملاً بالآيات القرآنية والأحاديث النبوية‏.‏ كما يستنكر الرفاعي إقامة الحد على السحرة بقتلهم، مع أنهم إنما قتلوا لكفرهم وإفسادهم وتطهير الأرض من شرهم‏.‏ 

فكيف يتأسف الرفاعي على قتل هؤلاء المفسدين المجرمين الذين يدمّرون الشعوب ويخرِّبون البلاد‏؟‏ 

بل لم يتقصر الحكم بقتلهم على المملكة العربية السعودية، فكل دول العالم حتى الدول الكافرة تقتل المروِّجين للمخدرات؛ دفعًا لشرِّهم وإفسادهم‏.‏ 

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موقف أئمتنا من الصلاة خلف الرافضه..

مُساهمة  بنت الحرمين في السبت يوليو 11, 2015 9:05 am

فالرفاعي يشفق على هؤلاء المجرمين المفسدين، ولا يشفق على الشعوب التي يفتك بها هؤلاء فسادًا ودمارًا، ويستدل الرفاعي لقوله هذا بحديث‏:‏ ‏(‏أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم إلا في الحدود‏)‏‏.‏ فيعتبر المفسدين في الأرض من ذوي الهيئات، ويعتبر ترويج المخدِّرات من العثرات اليسيرة التي يُقال أصحابُها، ونسي أو تناسى أنهم ينطبق عليهم حدٌّ الحِرابة والإفساد في الأرض المذكور في الآية الكريمة، وأن الحديث المذكور خاصٌّ بالتعزير؛ بدليل قوله صلى الله وعليه وسلم‏:‏ ‏"‏إلا في الحدود‏"‏‏.‏ على أن التعزيرَ قد يصل إلى القتل إذا لم يرتدع المخالف عن مخالفته إلا به؛ لأنه أصبح من المفسدين في الأرض، كما ذكر ذلك المحقِّقون من أهل العلم كشيخ الإسلام ابن تيمية وغيره‏.‏ 

مع العلم بأن هذا الحديث الذي استدلَّ به وإن جاء من عدة طرق، فإنها كلها لا تخلو من مقال؛ كما قال ذلك الصنعاني رحمه الله، في كتاب‏:‏ ‏"‏سبل السلام شرح بلوغ المرام‏"‏ ‏(9)‏، وليت الرفاعي صرف عطفَه وشفقتَه إلى ضحايا هؤلاء المفسدين الذين فسدت عقولُهم وأبدانُهم، حتى أفضوا إلى الموت، أو أصبحوا عالة على مجتمعاتهم بسبب هؤلاء المفسدين المروِّجين للمخدَّرات في المجتمعات البشرية، بدلاً من أن يعطف ويشفق على المفسدين في الأرض من السحرة ومروجي المخدرات، ولكن حمله على هذا الحقدُ الأسود الذي يقلب الموازين، فيجعل الحقَّ باطلاً، والباطلَ حقًّا، ولا حول ولا قوة إلا بالله‏.‏ 

6 ـ كذب البوطي في مقدمته على معالي الدكتور‏:‏ 

عبد الله بن عبد المحسن التركي، حيث قال‏:‏ إنه اتفق معه على تشكيل لجنة للتحاور في حلِّ الوضع السيئ الذي عليه علماء نجد - بزعمه - ثم قال‏:‏ لكن لم يتم هذا التشكيل‏.‏ 

وقد سألت الدكتور عبد الله التركي عن صحة هذا الكلام الذي قاله عنه، فأجاب حفظه الله بخطه بأن‏:‏ ‏(‏ما ذكر غير صحيح، وليس بمستغرب، مادام الكلام - والعياذ بالله - ضلالاً وافتراءً على الإسلام وأهله السائرين على منهاج النبوة، والمتابعين لمن سلف من صالحي الأمة‏)‏ انتهى ما قاله الدكتور عبد الله التركي - حفظه الله - في رد هذه الفرية‏.‏ 

وقد قال تعالى‏:‏ ‏{‏إِنَّمَا يَفْتَرِي الْكَذِبَ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَأُوْلـئِكَ هُمُ الْكَاذِبُونَ‏}‏ ‏[‏النحل‏:‏ 105‏]‏، ولكن هؤلاء لا يتحاشون الكذبَ في نصرة باطلهم، ويرون أن الغاية تبرِّرُ الوسيلةَ، وبئست الغاية وبئست الوسيلة، وحسبنا الله ونعم الوكيل‏.‏ 

وختامًا‏:‏ هذا ما أحببنا التنبيه عليه مما احتوت عليه نصيحة الأستاذ الرفاعي، وهو تنبيه على سبيل الاختصار، وندعو الأستاذ الرفاعي وزميله البوطيَّ، إلى الرجوع إلى الحق، فالرجوع إلى الحق خير من التمادي في الباطل، والله يتوب على من تاب‏.‏ 

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان إلى يوم الدين‏.‏

_________________

الله يعزكم ويرفع قدركم يابطال السعوديه
يابطال ارض الحرمين ويطول عمرك ياملك
سلمان .. الله يحفظك...

بنت الحرمين
موقوووووووف

عدد المساهمات : 344
تاريخ التسجيل : 11/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى