ملتقى صائد الرؤى
.. نرحب بتعبير رؤاكم القديمة والحديثة ..

.. ونسعد بنقاشاتكم حول الفتن والرؤى ..

(حياكم الله جميعا ووفقنا واياكم لخير الدنيا والآخره)

بوادر أزمة في العلاقات بين مصر و السودان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بوادر أزمة في العلاقات بين مصر و السودان

مُساهمة من طرف جعبة الأسهم في الجمعة نوفمبر 20, 2015 3:58 pm

بوادر أزمة في العلاقات بين مصر و السودان

نشرت: الخميس 19 نوفمبر 2015 - 11:40 م بتوقيت مكة

مفكرة الإسلام : تعاني مصر من أزمة مع روسيا، تهدد بوضعها تحت طائلة المادة "51" من ميثاق الأمم المتحدة، التي تسمح لروسيا بضرب "تنظيم الدولة" في سيناء، على شاكلة التدخل المصري ضد "تنظيم الدولة" في ليبيا، إلى جانب بوادر أزمة أخرى في العلاقات مع السودان، إثر اعتقال مصر عددا من المواطنين السودانيين فيها.
وكشفت صحيفة "المصري اليوم"، الخميس، أن السفارة السودانية بالقاهرة، سلمت مذكرة لوزارة الخارجية المصرية، الأربعاء، احتجاجا على ما سمته "تجاوزات ضد مواطنيها بالقاهرة".
وطالبت المذكرة بوقف التجاوزات فورا، بعد احتجاز عدد من السودانيين بتهمة الاتجار في العملة، وتقليد الدولارات، واستخدامها في جرائم جنائية.
ومن جهتها، وعدت الخارجية المصرية بالتحقيق في المذكرة، نافية وجود حملة ممنهجة ضد السودانيين.
كما نفت أجهزة الأمن المصرية استهدافهم. وقالت إن الإجراءات تُتخذ ضد جميع الخارجين عن القانون.
أثار إعلان وزارة الخارجية الروسية موقف بلادها بشأن حادث الطائرة الروسية المنكوبة، التى سقطت في سيناء، باعتمادها على المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، الجدل حول إمكان التدخل الروسى في سيناء عسكريا بضرب معاقل "داعش" ردا على تفجير الطائرة، وفقا لصحيفة "الوطن".
ونقلت الصحيفة عن سفير مصر الأسبق لدى روسيا، عزت سعد، قوله إنه من حق روسيا ضرب معاقل تنظيم "داعش" في أى مكان أينما وجد، ردا على تفجير الطائرة الروسية فوق سيناء، بالتنسيق مع الجيش المصري، اعتماداً على نص المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، وهى المادة نفسها التي اعتمدت عليها مصر في ضرب معاقل داعش في ليبيا بعد ذبح 21 مصريا في فبراير الماضي.
وتنص المادة على أنه "ليس في هذا الميثاق ما يضعف أو ينتقص الحق الطبيعي للدول، فرادى أو جماعات، في الدفاع عن أنفسها إذا اعتدت قوة مسلحة على أحد أعضاء (الأمم المتحدة)، وذلك إلى أن يتخذ مجلس الأمن التدابير اللازمة لحفظ السلم والأمن الدوليين، والتدابير التي اتخذها الأعضاء استعمالا لحق الدفاع عن النفس تبلغ إلى المجلس فورا".
قال مدير مكتب الشكاوى بالمجلس القومى لحقوق الإنسان، ناصر أمين، إنه لا بديل عن خروج مصر من أزمتها، إلا بعقد مؤتمر وطني عاجل يجمع كل الأطراف للحوار الوطني، ومناقشة المشكلات السياسية والاقتصادية والأمنية.
وشدد ناصر أمين - في تصريحات نقلتها صحيفة "اليوم السابع" - على ضرورة فتح المجال للقادة السياسيين للمشاركة الفعالة في الحياة السياسية دون حكرها على أحد.
وقال: "نمر بأزمة بالغة الخطورة لم تمر بها مصر من قبل، لذا هناك ضرورة ملحة لمناقشة المشكلات، ووضع آليات للخروج بحلول".
21 مركزا إسلاميا بأمريكا تعرضوا لتهديدات
قال مستشار مفتي مصر، الدكتور ابراهيم نجم، إن هناك 21 مركزا إسلاميا بأمريكا تعرضوا لتهديدات الأربعاء، وذلك وفقا للمرصد الإسلامي الخاص "الإسلام فوبيا".
وأضاف - في مداخلة هاتفية، عبر برنامج "مانشيت" على فضائية "أون.تي.في"، الأربعاء - أن المسلمين في ورطة كبيرة الآن بسبب تداعيات الأحداث الإرهابية في باريس، مؤكدا أن تداعيات هذه الأحداث تفوق أحداث الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر 2011.
وأوضح - بحسب صحيفة "الوفد" - أن إجراءات التكفير معقدة، لذلك لا يمكن أن نكفر أحدا، ولكن نقول: "أفعال خارجة عن تعاليم الإسلام"
قبل 24 ساعة من بدء فترة الصمت الانتخابي منتصف نهار غد، اشتدت حدة المنافسة بين المرشحين في جميع دوائر المرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية، على اجتذاب أصوات الناخبين من خلال تكثيف أنشطتهم الدعائية، بينما وجهت كل الأحزاب السياسية دعوات للناخبين إلى التصويت بكثافة.
وتزامن ذلك - بحسب صحيفة "الأهرام" - مع إنهاء مديريات الأمن في المحافظات الثلاث عشرة، التي ستجري فيها الانتخابات جميع التجهيزات والاستعدادات الأمنية، لتأمين المرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية.
وعقد مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة، اللواء خالد عبدالعال، اجتماعا موسعا مع قيادات المديرية، وتم وضع خطة أمنية وتنظيمية متكاملة، بالتنسيق مع جميع الأجهزة المعنية بالتعاون مع القوات المسلحة.

_________________
لا تنسوا جرائم الكفار واذنابهم في النساء والاطفال وهم في بيوتهم آمنين ،، وسيسركم القصاص العادل:


قسماً ستنسون اهوال افغانستان وفيتنام والعراق و (الشام) إن اقتربتم من كنزنا مكة والمدينة وسنعيد كنزنا المفقود (القدس الشريف):


جعبة الأسهم
الفقير إلى عفو ربه

عدد المساهمات : 17021
تاريخ التسجيل : 29/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى