ملتقى صائد الرؤى
.. نرحب بتعبير رؤاكم القديمة والحديثة ..

.. ونسعد بنقاشاتكم حول الفتن والرؤى ..

(حياكم الله جميعا ووفقنا واياكم لخير الدنيا والآخره)

الإمارات تقدم مبادرة لإنقاذ المخلوع صالح وإعادة نجله إلى السلطة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الإمارات تقدم مبادرة لإنقاذ المخلوع صالح وإعادة نجله إلى السلطة

مُساهمة  جعبة الأسهم في الإثنين يناير 18, 2016 10:23 pm

الإمارات تقدم مبادرة لإنقاذ المخلوع صالح وإعادة نجله إلى السلطة

نشرت: الإثنين 18 يناير 2016 - 05:00 م بتوقيت مكة

مفكرة الاسلام : قالت مصادر مطلعة لموقع "يمن برس" أن دولة الإمارات العربية المتحدة قامت بمبادرة لإخراج أسرة المخلوع صالح من الورطة التي وقعت فيها بتحالفهم مع ايران ضد المملكة العربية السعودية والشعب اليمني.

وافادت المصادر بطرح الإمارات مقترحا يقضي بخروج الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح من اليمن لمدة 15 عاماً، بينما يعود نجله أحمد من الإمارات إلى اليمن ليقود الحرب ضد الحوثيين، بحيث يكون له الدور الأبرز في هذه الحرب ويضمن له الوصول إلى السلطة في المرحلة القادمة.

وقامت الإمارات بتكليف وساطة قبلية يمنية رفعية المستوى بهدف إقناع المملكة العربية السعودية بهذا المقترح، وتزامن هذا مع نشاط كبير من جناح المخلوع صالح بتحريك مظاهرات موالية للرئيس المخلوع ونجله لا ترفع صور عبدالملك الحوثي أو شعار ميليشيات جماعة الحوثي، وتم اطلاق حملة إعلامية لتلميع نجل المخلوع وإظهار أن له أنصار كثر مستعدين للحرب في صفه، وتم تدشين ذلك بمسرحية "عطر كازنوفا" التي أخذت صدى كبيراً وكان أبطالها أحد المقربين من المخلوع صالح ذاته، كما تضمنت الحملة الإعلامية مقالات وتحليلات تروج إلى أن أحمد علي مختلف عن والده، وأنه كان معترض على ما حدث وأنه لم يكن راضياً للتحالف مع إيران رغم أنه هو من ألتقى بضباط الحرس الثوري الإيراني وأتفق معهم على كل التفاصيل، كما يتم الترويج بأنه بمثابة منشق عن والده ومن ذلك مقالات الكاتب المؤتمري الموالي لأسرة المخلوع والمتواجد في الرياض سام الغباري الذي كتب عدة مقالات تهاجم المخلوع وتلمع نجله.

وكشفت المصادر عن تدخل المخلوع في الإغتيالات الأخيرة التي تمت لقيادات في جماعة الحوثي بهدف إقناع المملكة العربية السعودية بأنه قادر على تغيير موازين القوى وأن لديه إستعداد حقيقي لخوض حرب ضد مليشيا جماعة الحوثي.

وأكدت المصادر ليمن برس أن المملكة العربية السعودية رفضت المبادرة جملة وتفصيلاً ورفضت أي حوار يعقد مع الرئيس المخلوع، وأصرت المملكة على أن لا يكون هناك أي دور مستقبلي للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح ونجله، وتوقعت المصادر أن هذه المبادرة ستعني هزيمة للتحالف العربي والمملكة العربية السعودية رغم الإنتصارات التي حققتها، وما سيفهم على أن المملكة هزمت أمام المخلوع صالح فأضطرت للتحالف معه.

وخروج الرئيس المخلوع صالح من اليمن في ظل وجود نجله داخل اليمن لن يعني سوى تبديل الأدوار وأن المخلوع سيستمر في الإمساك بخيوط اللعبة من الخارج، كما أن عودته ستكون بعد سنوات قليلة بمجرد وصول نجله إلى السلطة ولن تستمر لـ 15 عاماً، كما ستؤدي مثل هكذا إتفاق إلى تذمر المقاومة الشعبية والجيش الوطني وربما تفكك ما تم بناءه خلال الأشهر السابقة من الحرب، فكيف ستقبل المقاومة بالتحالف مع من تقاتلت معهم.

ونفت المصادر بأن يكون العميد أحمد علي تحت الإقامة الجبرية أو أن هناك أي ضغوط تمارس عليه في الإمارات، أو تم إعتقاله، ووصفت تلك الأنباء الغير صحيحة انها تهدف إلى إمتصاص أي هجمات إعلامية ضد أحمد علي، وتظهر هذه الشائعات كلما تطرق الإعلام لأحمد علي وسلوكه وخيانته للمملكة العربية السعودية وطعنها من الخلف بتحالفه مع إيران.

وعكف نجل المخلوع صالح علي تشكيل لوبي ضغط في الإمارات أغلبهم من أسرتي دويد والقاضي ألتان تربطهما علاقات مصاهرة وقرابة بأسرة المخلوع، حيث وأن هناك العديد من أفراد الأسرتين متواجدين في دولة الإمارات، ويعملون على إستقطاب أصوات تدعم المبادرة وتعتبرها الحل الأمثل، كما يتم استقبال شخصيات مؤتمرية وغير مؤتمرية رفعية المستوى إلى الإمارات بالتنسيق مع الدولة هناك وبطريقة سرية، ويتم التنسيق مع تلك الشخصيات على تبني مواقف معينة والترويج لها بأن الحل يكمن بيد أحمد علي ويجب إعادته إلى الواجهة.

التعليق:

الي مستغرب منه هو أن الامارات المشاركة في حرب اليمن تستقبل صالح وابنائه .. المسألة فيها صفقة لعلها ستظهر للوجود عما قريب .. الجميع يريد البقاء ولو بالتواطؤ مع الاعداء .. والله المستعان


عدل سابقا من قبل جعبة الأسهم في السبت أبريل 09, 2016 1:16 pm عدل 2 مرات

_________________
لا تنسوا جرائم الكفار واذنابهم في النساء والاطفال وهم في بيوتهم آمنين ،، وسيسركم القصاص العادل:


قسماً ستنسون اهوال افغانستان وفيتنام والعراق و (الشام) إن اقتربتم من كنزنا مكة والمدينة وسنعيد كنزنا المفقود (القدس الشريف):


جعبة الأسهم
الفقير إلى عفو ربه

عدد المساهمات : 17037
تاريخ التسجيل : 29/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الإمارات تقدم مبادرة لإنقاذ المخلوع صالح وإعادة نجله إلى السلطة

مُساهمة  غرباء في الثلاثاء يناير 19, 2016 12:32 am

العفو أخي لم أقرأ من الخبر إلا أول سطرين لذا سيكون تعليقي على ما جاء فيهما : الأمل الوحيد لإنقاذ أل سعود هي ما أقترحته حكومة الخمارات المتحدة ولكن إذا سألتني سأقول لك أنه لن يكون لا أمريكا ستسمح به ولا إيران ولا حتى روسيا بمشيئة الله عز وجل. أخي لقد دخلنا في أخر فصل في المسرحية الصهيونية وكل شئ طبعا بتدبير رب العالمين ولم يبقى من الحديث الشريف إلا أن تخبط الفتنة جزيرة العرب بيدها ورجلها. التغيير قادم لا محالة

حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ الْعَطَّارُ ، عَنْ ضِرَارِ بْنِ عَمْرٍو ، عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي فَرْوَةَ ، عَمَّنْ حَدَّثَهُ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " تَأْتِيكُمْ بَعْدِي أَرْبَعُ فِتَنٍ ، الأُولَى يُسْتَحَلُّ فِيهَا الدِّمَاءُ ، وَالثَّانِيَةُ يُسْتَحَلُّ فِيهَا الدِّمَاءُ ، وَالأَمْوَالُ ، وَالثَّالِثَةُ يُسْتَحَلُّ فِيهَا الدِّمَاءُ ، وَالأَمْوَالُ ، وَالْفُرُوجُ ، وَالرَّابِعَةُ صَمَّاءُ عَمْيَاءُ مُطْبِقَةٌ ، تَمُورُ مَوْرَ الْمَوْجِ فِي الْبَحْرِ ، حَتَّى لا يَجِدَ أَحَدٌ مِنَ النَّاسِ مِنْهَا مَلْجَأً ، تُطِيفُ بِالشَّامِ ، وَتَغْشَى الْعِرَاقَ ، وَتَخْبِطُ الْجَزِيرَةَ بِيَدِهَا وَرِجْلِهَا ، وَتُعْرَكُ الأُمَّةُ فِيهَا بِالْبَلاءِ عَرْكَ الأَدِيمِ ، ثُمَّ لا يَسْتَطِيعُ أَحَدٌ مِنَ النَّاسِ يَقُولُ فِيهَا : مَهْ مَهْ ، ثُمَّ لا يَعْرِفُونَهَا مِنْ نَاحِيَةٍ إِلا انْفَتَقَتْ مِنْ نَاحِيَةٍ أُخْرَى "

_________________
طُوبَى لِلْغُرَبَاءِ . قِيلَ : وَمَنِ الْغُرَبَاءُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : أُنَاسٌ صَالِحُونَ قَلِيلٌ فِي نَاسِ سَوْءٍ كَثِيرٍ , مَنْ يَعْصِيهِمْ أَكْثَرُ مِمَّنْ يُطِيعُهُمْ .

حقيقه .. الإعلام الكاذب
avatar
غرباء
ضيف كريم

عدد المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 10/09/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الإمارات تقدم مبادرة لإنقاذ المخلوع صالح وإعادة نجله إلى السلطة

مُساهمة  غرباء في الثلاثاء يناير 19, 2016 12:41 am

الحل الوحيد هو عودة صادقة لكتاب الله وسنة رسولة الكريم عليه الصلاة والسلام بكل ما تحملة كلمة صدق من معنى وإلا فالهلاك والدمار مصير أل سعود,لن يغني عنهم تحالفاتهم القومجية بصبغة إسلامية ولا أي زور وكذب على الناس فهم الأن دخلوا في مرحلة الكذب على أنفسهم كفرعون ومن سبقهم من الطغاة أعداء الله.

هل تعتقد يا أخي أن أل سعود سيعودون لله عودة صادقة يكفرون بها عن سيئاتهم ويدعمون المجاهدين بدلا من قتلهم وينصرون المستضعفين ويدافعون عن حقوق المسلمين في كل مكان كمسلمي ميانمار وأفريقيا الوسطى اللذين صنعت فيهم أفاعيل يشيب لها الولدان في ظل غياب متعمد (تواطأ فالساكت عن الحق شيطان أخرص فما بالك عندما يكون هذا الحق هو مسؤول عن حمايته؟) لدور الحرمين الشريفين المحتلين !!

_________________
طُوبَى لِلْغُرَبَاءِ . قِيلَ : وَمَنِ الْغُرَبَاءُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : أُنَاسٌ صَالِحُونَ قَلِيلٌ فِي نَاسِ سَوْءٍ كَثِيرٍ , مَنْ يَعْصِيهِمْ أَكْثَرُ مِمَّنْ يُطِيعُهُمْ .

حقيقه .. الإعلام الكاذب
avatar
غرباء
ضيف كريم

عدد المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 10/09/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى