ملتقى صائد الرؤى
.. نرحب بتعبير رؤاكم القديمة والحديثة ..

.. ونسعد بنقاشاتكم حول الفتن والرؤى ..

(حياكم الله جميعا ووفقنا واياكم لخير الدنيا والآخره)

محاولة لتفكيك رؤيا هامة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

محاولة لتفكيك رؤيا هامة

مُساهمة من طرف غريب الدار في الأربعاء فبراير 10, 2016 5:29 pm

محاولة لتفكيك رؤيا هامة

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

من قرابة الشهر رأيت فيما يرى النائم أني واقفه أنظر الى سوريا فرأيتها صحراء رمليه قاحله لا نبات فيها ولا حياه ، واذا بمجرى الماء ضيق أمامي .. اقتربت من هذا المجرى مياها نقيه صافية ولكنها قليلة تتدفق من شمال سوريا الى جنوبها ، عرض المجرى كاملا كان بحدود 10 الى 15 سم فعجبت من تدفق الماء في هذه الصحراء القاحله فقررت أن أتبعها
مشيت بمحاذاة هذا المجرى حتى وصلت للحدود الأردنيه السعودية فقلت في نفسي وأنا اجتاز الحدود لو أن الملوك علموا بهذه المياة المتدفقة لفعلوا المستحيل لمنعها من الاقتراب من أراضيهم ، ثم تابعت المسير حتى وصلت المياه للمدينه المنوره فقلت في نفسي من المؤكد أن نهاية المجرى سيكون هنا ، وهممت أن أوقفها بيدي فخطر لي خاطر أن هذه المياة مسيره ولا يمكن لأحد أن يوقفها ، فتابعت المسير بجوار هذا المجرى حتى وصلت لعدن ، رأيت ساترا ترابيا قد وقفت المياة عنده دون أن تشكل أي بحيرة او تجمع مائي فقربت أذني من هذا الساتر فسمعت صوت هدير البحر فقلت لعل قدر المياه أن تلتقي بالبحر فقربت يدي من الساتر الترابي لأتحسسه فما ان لمست يدي هذا الساتر حتى اختفى والتقت تلك المياه العذبه بمياه البحر ، فتحول ذلك المجرى الصغير إلى نهر عظيم غزير

منقوله
فبراير 2016

لا بد ان اشير في البداية أن هناك شكوك تنتابني بإن الرؤيا تأليف.

بالنسبة لرموز الرؤيا ف:

سوريا صحراء رملية قاحلة : بعيدة عن الإيمان خالية من شرائع الإسلام الذي به تحيا الارض والقلوب.

مجرى نهر يتدفق مياهه عذبة نقية : به تحيا الارض وهو يدل على الإسلام ويشير إلى تدفق المجاهدين من أهل العقيدة الصحيحة من شمال سوريا عبر الحدود التركية الذين يقيمون شرائع الإسلام في المناطق التي يسيطرون عليها ويتوسعون فيها.

10 - 15سم : يستغرق الأمر لأنتشار تطبيق الشريعة وإقامة دولة التوحيد من 10 - 15 سنة مصداقاً للحديث عن مكث الفتنة في الشام 12 عام.

هناك اشارة ان الحروب تنتشر الى الاردن ومن ثم السعودية لتصل الى المدينة سلمها الله.

فقلت في نفسي ان نهاية المجرى هنا : ( يأزر الايمان الى المدينة كما تأزر الحية إلى جحرها ) ولكنهم يعودون للتوسع بقوة حتى يصلون عدن ( مثلاً او فعلاً ).

الرائي إما ان يكون معهم او يتابع اخبارهم وقلبه معهم.


ساتر ترابي : حائل.

التقاء البحر بالنهر :
يمكنون ويستخلفون في الارض
او
ينضوون تحت سلطة ملك عادل مقيم لشرائع الإسلام الحنيف.

هذا والله اعلم.


غريب الدار
عضو مشارك

عدد المساهمات : 247
تاريخ التسجيل : 19/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى