ملتقى صائد الرؤى
.. نرحب بتعبير رؤاكم القديمة والحديثة ..

.. ونسعد بنقاشاتكم حول الفتن والرؤى ..

(حياكم الله جميعا ووفقنا واياكم لخير الدنيا والآخره)

فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف المستنصر بالله في الخميس أبريل 14, 2016 7:29 am

الافاده بالدليل الشرعي


فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام لم يقع الفتح المقصود لحد الآن؟

المستنصر بالله
وما ينبغي للرحمن ان يتخذ ولدا

عدد المساهمات : 543
تاريخ التسجيل : 14/09/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف جعبة الأسهم في الخميس أبريل 14, 2016 8:00 am

أخي/ المستنصر بالله

بارك الله فيك .. وجزاك الله خيراً

ما أعلمه من أقوال شراح الحديث أن الفتح وقع في عهد أبي بكر الصديق بحرب المرتدين ثم استمرت الفتوحات حتى فتحوا فارس ثم نحارب الروم ولا تفتح سريعاً .. وبالجمع مع حديث آخر ورد فيه أن الروم ذات القرون أي حروبنا معهم لا تنقطع وهذا بالفعل ما حدث في الحروب الصليبية وحتى يومنا .. إلى أن تفتح الروم ثم تفتح دولة الدجال .. لكن لو تنزلنا لقول القائلين أن حرب المرتدين ليست فتح للجزيرة .. فإن الأمر قد يحدث بالتدريج وذلك من خلال فتح جزيرة العرب بهزيمة الترك وإخراجهم منها في عهد محمد بن عبدالوهاب ومحمد بن سعود ومن تلاهما ثم تفتح فارس ثم الروم فدولة الدجال .. وكل ذلك بعيدا عن مسألة الحكام وكونه مرضي عنهم أم لا .. فالمسألة في كل فتح وبتقدير من الله عز وجل متعلقة بالدين وبمن يحمله من الشعوب وإن تداخلت المصالح بين الناس بمختلف طبقاتهم .. والله أعلى وأعلم

_________________
لا تنسوا جرائم الكفار واذنابهم في النساء والاطفال وهم في بيوتهم آمنين ،، وسيسركم القصاص العادل:


قسماً ستنسون اهوال افغانستان وفيتنام والعراق و (الشام) إن اقتربتم من كنزنا مكة والمدينة وسنعيد كنزنا المفقود (القدس الشريف):


جعبة الأسهم
الفقير إلى عفو ربه

عدد المساهمات : 17024
تاريخ التسجيل : 29/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف الحق واحد في الخميس أبريل 14, 2016 8:14 am

السلام عليكم
أخي المستنصر بالله :

-الحديث دل على أن الفتح يكون لجزيرة العرب، وفي ذلك الوقت الذي كان فيه الخطاب النبوي لم يستتب الإسلام بعد في جزيرة العرب كلها، وقد تم نشر الإسلام فيها بعد ذلك واستقر فيها؛ وخاصة بعد حروب الردة، فأصبحت الجزيرة قلعة من قلاع الإسلام.

-لم يقم أحد من ولاة المسلمين أو قادتهم عبر الفتوحات الإسلامية بالتوجه للجزيرة لفتحها بناء على هذا الفهم المعوج؛ بل توجهت الفتوحات كلها خارج الجزيرة لعلمهم بأن الجزيرة هي قاعدة الإسلام


قال ابن إسحاق : إن فتح الجزيرة كان سنة تسع عشرة( راجع الكامل في التاريخ لابن أثير ) .
http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=418&idto=418&bk_no=126&ID=290

قال القاري في (مرقاة المفاتيح): " تغزون " أي: بعدي " جزيرة العرب " وقد سبق تفسيرها وتحريرها وتقريرها، ومجمله على ما حكي عن مالك: مكة والمدينة واليمامة واليمن. "

قد بوب ابن حبان في صحيحه على حديث نافع باب: (ذكر البيان بأن أول فتح يكون للمسلمين بعده: فتح جزيرة العرب)

_________________

عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: (وَيْلَكُمْ أَوْ وَيْحَكُمْ، لا تَرْجِعُوا بَعْدي كُفَّارًا يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقابَ بَعْضٍ). متفق عليه.
[size=24]

قال شيخ الإسلام ابن تيمية :وليس لأحد أن يكفر أحداً من المسلمين، وإن أخطأ وغلط، حتى تقام عليه الحجة، وتُبين له المحجة، ومن ثبت إسلامه بيقين، لم يزل ذلك عنه بالشك، بل لا يزول إلا بعد إقامة الحجة، وإزالة الشبهة)

روى علي بن أبي طلحة عن ابن عباس في تفسير قوله تعالى: ﴿وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ﴾[المائدة:44] قال: "من جحد ما أنزل الله، فقد كفر، ومن أقرّبه، لم يحكم به فهو ظالم فاسق".
أخرجه الطبري في «جامع البيان» (6/166) بإسناد حسن. «سلسلة الأحاديث الصحيحة» للإلباني(6/114)

قال القرطبي في" المفهم " (5/117): "وقوله ﴿وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ﴾ يحتج بظاهره من يكفر بالذنوب، وهم الخوارج!، ولا حجة لهم فيه.
avatar
الحق واحد
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 579
تاريخ التسجيل : 29/11/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف المستنصر بالله في الخميس أبريل 14, 2016 12:23 pm

جزاكم الله خير الاخ جعبة والاخ الحق


في تصوري انه لم يتم الفتح المذكور بالحديث الكل يعلم ان النبي صلى الله عليه اعطي جوامع الكلم قول رسول الله تغزون جزيرة العرب يدل على ان
الفتح من خارج الجزيرة هذا مايفهم من كلامه وفتح فارس تم بعهد الفاروق فلما ننتظر فتحها من جديد

المستنصر بالله
وما ينبغي للرحمن ان يتخذ ولدا

عدد المساهمات : 543
تاريخ التسجيل : 14/09/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف الحق واحد في الخميس أبريل 14, 2016 1:10 pm

فتح الجزيرة مرة أخرى وغزوها من من ؟؟!! من الركع السجود ؟؟!! من أهل التوحيد ؟؟!!

كلامك من تصورك ،وليس من تصور الأحاديث الأخرى التي تبين ما اشتبه من أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم
يا أخي الفاضل !


النبي صلى الله عليه وسلم أعطي جوامع الكلم وعندما قال تغزون ، حصل الغزو بعد وفاته وفتح المسلمين الجزيرة العربية
ولم ينتظر أحد بعد هذا الفتح أن يفتح الجزيرة العربية لا في عهد الدولة العباسية ولا في عهد الإمام أحمد بن حنبل ولا ابن تيمية

هذا الفهم الخاطئ يناقض الأدلة التي دلت على أن الجزيرة وما تحويه من الحرمين الشريفين أصبحت دار إسلام إلى أبد الدهر، بل هي موئل الإيمان؛ وموطن المصلين الركع السجود؛ كما روى مسلم في صحيحه عَنِ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «إِنَّ الْإِسْلَامَ بَدَأَ غَرِيبًا وَسَيَعُودُ غَرِيبًا كَمَا بَدَأَ، وَهُوَ يَأْرِزُ بَيْنَ الْمَسْجِدَيْنِ، كَمَا تَأْرِزُ الْحَيَّةُ فِي جُحْرِهَا»، وروى مسلم أيضاً عن جابر بن عبدالله رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : “إن الشيطان يئس أن يعبده المصلون في جزيرة العرب ، ولكن في التحريش بينهم”.

_________________

عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: (وَيْلَكُمْ أَوْ وَيْحَكُمْ، لا تَرْجِعُوا بَعْدي كُفَّارًا يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقابَ بَعْضٍ). متفق عليه.
[size=24]

قال شيخ الإسلام ابن تيمية :وليس لأحد أن يكفر أحداً من المسلمين، وإن أخطأ وغلط، حتى تقام عليه الحجة، وتُبين له المحجة، ومن ثبت إسلامه بيقين، لم يزل ذلك عنه بالشك، بل لا يزول إلا بعد إقامة الحجة، وإزالة الشبهة)

روى علي بن أبي طلحة عن ابن عباس في تفسير قوله تعالى: ﴿وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ﴾[المائدة:44] قال: "من جحد ما أنزل الله، فقد كفر، ومن أقرّبه، لم يحكم به فهو ظالم فاسق".
أخرجه الطبري في «جامع البيان» (6/166) بإسناد حسن. «سلسلة الأحاديث الصحيحة» للإلباني(6/114)

قال القرطبي في" المفهم " (5/117): "وقوله ﴿وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ﴾ يحتج بظاهره من يكفر بالذنوب، وهم الخوارج!، ولا حجة لهم فيه.
avatar
الحق واحد
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 579
تاريخ التسجيل : 29/11/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف الطيف في الخميس أبريل 14, 2016 5:41 pm

أيام الرسول صلى الله عليه و سلم والصحابة رضي الله عنهم فتحت جزيرة العرب و نشر الإسلام في ربوعها بفضل الله ومنته ، ولديك سورة مسماة سورة { الفتح } .
و حديث تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله يقتضي فتحا آخر لها آخر الزمان بدليل اقتران فتحها بفتح فارس والروم و خصوصا الدجال .
وما المانع من فتحها إذا اقتضى الأمر ؟؟ خصوصا إذا علمنا أن الرسول صلى الله عليه وسلم سمى المدينة ب - يثرب - في حديث عمران بيت المقدس خراب يثرب .. الحديث ، في اشارة لعودة الندينة يثربا مرة أخرى ..وهي مأوى الروضة الشريفة والمسجد النبوي !فماذا ستكون جزيرة العرب حينذاك ؟؟؟

الطيف
ضيف كريم

عدد المساهمات : 67
تاريخ التسجيل : 19/06/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف المستنصر بالله في الجمعة أبريل 15, 2016 2:19 am

الحق واحد كتب:فتح الجزيرة مرة أخرى وغزوها من من ؟؟!! من الركع السجود ؟؟!! من أهل التوحيد ؟؟!!
نعم الركع السجود اهل التوحيد اللذين يكفرون بالطاغوت ويؤمنون بالله
كلامك من تصورك ،وليس من تصور الأحاديث الأخرى التي تبين ما اشتبه من أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم
يا أخي الفاضل !
ليسى من تصوري هناك غيري كثير يفهم من الحديث مافهمته

النبي صلى الله عليه وسلم أعطي جوامع الكلم وعندما قال تغزون ، حصل الغزو بعد وفاته وفتح المسلمين الجزيرة العربية
ولم ينتظر أحد بعد هذا الفتح أن يفتح الجزيرة العربية لا في عهد الدولة العباسية ولا في عهد الإمام أحمد بن حنبل ولا ابن تيمية
مافعله عبد العزيز ال سعود ومن سبقه
هذا الفهم الخاطئ يناقض الأدلة التي دلت على أن الجزيرة وما تحويه من الحرمين الشريفين أصبحت دار إسلام إلى أبد الدهر، بل هي موئل الإيمان؛ وموطن المصلين الركع السجود؛ كما روى مسلم في صحيحه عَنِ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «إِنَّ الْإِسْلَامَ بَدَأَ غَرِيبًا وَسَيَعُودُ غَرِيبًا كَمَا بَدَأَ، وَهُوَ يَأْرِزُ بَيْنَ الْمَسْجِدَيْنِ، كَمَا تَأْرِزُ الْحَيَّةُ فِي جُحْرِهَا»، وروى مسلم أيضاً عن جابر بن عبدالله رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : “إن الشيطان يئس أن يعبده المصلون في جزيرة العرب ، ولكن في التحريش بينهم”.
معلومة ترى الجزيرة العربية ماهي خريطة السعودية بس

المستنصر بالله
وما ينبغي للرحمن ان يتخذ ولدا

عدد المساهمات : 543
تاريخ التسجيل : 14/09/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف الصادق في الجمعة أبريل 15, 2016 4:14 am

بل هي قد وقعت والترتيب في الحديث واضح
( تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله، ثم تغزون فارس فيفتحها الله، ثم تغزون الروم فيفتحها الله، ثم تغزون الدجال فيفتحه الله )

وصدقه الواقع فقد ارتدت اغلب جزيرة العرب وقام المسلمين بفتحها ومات خلق كثير من الصحابه في تلك الحروب

وكما قلت أنت فقد اوتي صلى الله عليه وسلم جوامع الكلم فلو كانت كل تلك الاحداث ستقع مرتين لكان وضح ذلك في الحديث

بل ان القول انها ستقع مرة أخرى وأن الحديث يتكلم فقط عن الثانيه فهنا خلل فكيف يسكت صلى الله عليه وسلم عن الاول وهي الاعظم والاهم والتي عاصر تحققها الصحابه والتي بنيت دولة الاسلام العظيمه عليها ويذهب للحديث عن ثانيه لن تحدث الا بعد قن ونصف ولايشير للاولى في الحديث !!

الصادق
عضو نشيط

عدد المساهمات : 101
تاريخ التسجيل : 28/09/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف الحق واحد في الجمعة أبريل 15, 2016 8:27 am

ماهو جزيرة العرب ؟
اختلف العلماء ماهي جزيرة العرب
فمنهم من اعتبرها المدينة ومكة
ومنهم أضاف إلى مكة والمدينة اليمن ومنهم أضاف إليها اليمامة
قال الزبير بن بكار قال غير مالك هي ما بين العذيب إلى حضرموت آخر اليمن.
قال ابن حجر - رحمه الله تعالى - : بعد أن نقل ما ذكر بعاليه لكن الذي يمنع المشركين من سكناه الحجاز خاصة ، وهو مكة والمدينة واليمامة وما والاها لا فيما سوى ذلك مما يطلق عليه اسم جزيرة العرب ؛ وهذا مذهب الجمهور .

قال ابن قدامة : قال أحمد : جزيرة العرب المدينة وما والاها : وهي مكة واليمامة وخيبر وينبع وفدك ومخاليفها ، وما والاها يعني أن الممنوع من سكنى الكفار به هي المدينة وما والاها . قال : لأنهم لم يجلوا من تيما ولا من اليمن : أما إخراج أهل نجران منه ؛ فلأن النبي - صلى الله عليه وسلم - صالحهم على ترك الربا فنقضوا العهد ، فأجلاهم عمر قال : فكأن جزيرة العرب في الأحاديث أريد بها الحجاز ، وإنما سمي حجازاً لأنه حجز بين تهامة ونجد ، قال : ولا يمنعون أيضا من أطراف الحجاز كتيما وفيد ونحوهما ؛ لأن عمر لم يمنعهم من ذلك.( المغني لابن قدامة ج13)


---------------
لي عودة لأكمل معك أخي الكريم
إن شاء الله

_________________

عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: (وَيْلَكُمْ أَوْ وَيْحَكُمْ، لا تَرْجِعُوا بَعْدي كُفَّارًا يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقابَ بَعْضٍ). متفق عليه.
[size=24]

قال شيخ الإسلام ابن تيمية :وليس لأحد أن يكفر أحداً من المسلمين، وإن أخطأ وغلط، حتى تقام عليه الحجة، وتُبين له المحجة، ومن ثبت إسلامه بيقين، لم يزل ذلك عنه بالشك، بل لا يزول إلا بعد إقامة الحجة، وإزالة الشبهة)

روى علي بن أبي طلحة عن ابن عباس في تفسير قوله تعالى: ﴿وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ﴾[المائدة:44] قال: "من جحد ما أنزل الله، فقد كفر، ومن أقرّبه، لم يحكم به فهو ظالم فاسق".
أخرجه الطبري في «جامع البيان» (6/166) بإسناد حسن. «سلسلة الأحاديث الصحيحة» للإلباني(6/114)

قال القرطبي في" المفهم " (5/117): "وقوله ﴿وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ﴾ يحتج بظاهره من يكفر بالذنوب، وهم الخوارج!، ولا حجة لهم فيه.
avatar
الحق واحد
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 579
تاريخ التسجيل : 29/11/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف المستنصر بالله في السبت أبريل 16, 2016 6:14 am

الحق واحد كتب:ماهو جزيرة العرب ؟
اختلف العلماء ماهي جزيرة العرب
فمنهم من اعتبرها المدينة ومكة
ومنهم أضاف إلى مكة والمدينة اليمن ومنهم أضاف إليها اليمامة
قال الزبير بن بكار قال غير مالك هي ما بين العذيب إلى حضرموت آخر اليمن.
قال ابن حجر - رحمه الله تعالى - : بعد أن نقل ما ذكر بعاليه لكن الذي يمنع المشركين من سكناه الحجاز خاصة ، وهو مكة والمدينة واليمامة وما والاها لا فيما سوى ذلك مما يطلق عليه اسم جزيرة العرب ؛ وهذا مذهب الجمهور .

قال ابن قدامة : قال أحمد : جزيرة العرب المدينة وما والاها : وهي مكة واليمامة وخيبر وينبع وفدك ومخاليفها ، وما والاها يعني أن الممنوع من سكنى الكفار به هي المدينة وما والاها . قال : لأنهم لم يجلوا من تيما ولا من اليمن : أما إخراج أهل نجران منه ؛ فلأن النبي - صلى الله عليه وسلم - صالحهم على ترك الربا فنقضوا العهد ، فأجلاهم عمر قال : فكأن جزيرة العرب في الأحاديث أريد بها الحجاز ، وإنما سمي حجازاً لأنه حجز بين تهامة ونجد ، قال : ولا يمنعون أيضا من أطراف الحجاز كتيما وفيد ونحوهما ؛ لأن عمر لم يمنعهم من ذلك.( المغني لابن قدامة ج13)


---------------
لي عودة لأكمل معك أخي الكريم
إن شاء الله



بغض النظر ماهي حدود جزيرة العرب هل هناك مانع ان ارتد العرب ان يقاتلوا وحاجة اخرى لم تجب عليها مافعله عبد العزيز ال سعود ولاتنسى ان حتى مكة قاتل فيها !

المستنصر بالله
وما ينبغي للرحمن ان يتخذ ولدا

عدد المساهمات : 543
تاريخ التسجيل : 14/09/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف المستنصر بالله في السبت أبريل 16, 2016 6:19 am

هناك الكثير ينتظر فتح فارس والقسطنطنية ويردد هذا الكلام كثير من الدعاه
وكلها فتحت لكن عند الحديث عن الجزيرة يشرقون ويغربون

وبعيدا عن الحديث الكل يعلم ان ال سلول يبيحون الربا هذه وحدها تكفي حجه لو اراد حاكم مسلم ان يقاتلهم عليها لمتناعهم تحريم الربا

المستنصر بالله
وما ينبغي للرحمن ان يتخذ ولدا

عدد المساهمات : 543
تاريخ التسجيل : 14/09/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف الصادق في السبت أبريل 16, 2016 3:29 pm

المستنصر بالله كتب:هناك الكثير ينتظر فتح فارس والقسطنطنية ويردد هذا الكلام كثير من الدعاه
وكلها فتحت لكن عند الحديث عن الجزيرة يشرقون ويغربون

وبعيدا عن الحديث الكل يعلم ان ال سلول يبيحون الربا هذه وحدها تكفي حجه لو اراد حاكم مسلم ان يقاتلهم عليها لمتناعهم تحريم الربا

الربا ممنوع نظاماً في السعوديه ومحرم من هيئة كبار العلماء
وحسب علمي البنوك في السعوديه لاتتعامل بالرباء الصريح وهو الإقراض بفائده واضحه وانما بطرق اخرى كالعينه واشباهها التي أفتى فيها علماء بأنها ليست ربا كذلك تعاملات اخرى فيها فتاوى واجتهادات مختلفه
فهناك فرق بين المجمع على تحريمه وبين مافيه خلاف
وهذا لايعني أني اوافق المبيحين وإنما اوضح لك الصوره
وبالمناسبه هم اسمهم آل سعود ولاينتسبون لآل سلول وهذه كذبه وفريه سيحاسب عليها من افتراها ومن استخدمها ، والمقصد من تنبيهك طلب العدل وطاعة اوامر الله

الصادق
عضو نشيط

عدد المساهمات : 101
تاريخ التسجيل : 28/09/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتح الجزيرة العربية هل وقع ايام الصحابه ام هناك فتح اخر؟

مُساهمة من طرف الحق واحد في السبت أبريل 16, 2016 5:01 pm

المستنصر بالله كتب:هناك الكثير ينتظر فتح فارس والقسطنطنية ويردد هذا الكلام كثير من الدعاه
وكلها فتحت لكن عند الحديث عن الجزيرة يشرقون ويغربون

وبعيدا عن الحديث الكل يعلم ان ال سلول يبيحون الربا هذه وحدها تكفي حجه لو اراد حاكم مسلم ان يقاتلهم عليها لمتناعهم تحريم الربا
فتح فارس والروم حصل كما ذكر النبي صلى الله عليه وسلم وليس هناك دليل على فتح آخر على فارس
واقرأ هذا الحديث هو الدليل أنه لا يقصد إلا الفتح ذلك فقط بدليل وصفه للقصور التي في عهودهم

عن البراء بن عازب رضي الله عنه قال: عرضت لنا ونحن نقوم بحفر الخندق صخرة لا تأخذ فيها المعاول, فاشتكينا ذلك الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء وأخذ المعل من سلمان الفارسي رضي الله عنه, وقال:{ بسم الله} ثم ضربها فنثر ثلثها. وخرج نور أضاء بين لابتي المدينة. فقال:" الله أكبر أعطيت مفاتيح الشام, والله اني لأبصر قصورها الحمر من مكاني الساعة".

ثم ضرب الثانية فقطع ثلثا آخر. فبرقت برقة من جهة فارس أضاءت ما بين لابيتها فقال:" الله أكبر.. أعطيت مفاتيح فارس, والله اني لأبصر قصر المدائن الأبيض من مكاني هذا, أي مدائن كسرى, وأخبرني جبريل أن أمتي ظاهرة عليهم فأبشروا بالنصر".

ثم ضرب الثالثة, وقال:" بسم الله" قطعت بقية الصخرة وخرح نور من جهة اليمن أضاء ما بين لابتي المدينة حتى كأنه مصباح في جوف ليل مظلم فقال:" الله أكبر.. أعطيت مفاتيح اليمن, والله اني لأبصر أبواب صنعاء من مكاني الساعة".


وكذلك الجزيرة غزوها وفتح لم يرد فيها حديث أنه سيكون هناك فتح آخر ، بل المراد من الحديث أول فتح للجزيرة بعد وفاته صلى الله عليه وسلم ، وقد حصل
ثبتت في أيام أبي بكر بعد القضاء على المرتدين، وظلت وستظل بإذن الله قاعدة للدين الإسلامي {لا يجتمع فيها دينان} كما أخبر بذلك النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

بل ورد قول النبي صلى الله عليه وسلم :
روى مسلم أيضاً عن جابر بن عبدالله رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : “إن الشيطان يئس أن يعبده المصلون في جزيرة العرب ، ولكن في التحريش بينهم”


أما فتح الروم فجاء حديث آخر يبين أنه هناك فتح آخر للروم :
قال صلى الله عليه وسلم : "تَغْزُون جزيرة الْعَرَبَ، فَيَفْتَحُها الله، ثُمَّ فَاِرس، فَيَفْتَحُها الله. وتَغْزُون الرّومَ، فَيَفْتَحُها الله. ثمّ تَغْزُون الدَّجَّال، َيَفْتَحُها الله". قال: فقال نافعٌ: يا جابر! لا نَرَى الدّجّالَ يَخْرُجُ حتّى يُفْتَحَ الرّوم.


أما فتح القسطنطنية فالفتح الذي يقصده هنا هو فتحه الذي يحصل قبل خروج الدجال مباشرة وهذا عليه دليله
عن النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم قال":الْمَلْحَمَةُ الْكُبُرَى، وَفَتْحُ قُسْطَنْطِيْنِيَّةَ، وَخُرُوجُ الدَّجَّالِ فِي سَبْعِةِ أَشْهُرٍ" حسّنه التِّرمذي.


إذن أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم لا نفهمه كما تمليه علينا أنفسنا فنكفر ونفسق !! بل نرجع إلى الأحاديث الأخرى ، فهي طريقة أهل الحق أنهم يرجعون إلى المحكم أما أهل الهوى يرجعون إلى المتشابه ، ويطيرون بها لهوى في نفسهم !
-----------------------------

أما مسألة الربا
فكلام كذب أن يقال أن آل سعود أباحوا الربا ، بل سمحوا بوجودها فقط ، ولا يعني أنهم أباحوها ، وايضا لتعلم يا أخي سماحهم للربا في البنوك مع وجود مصارف اسلامية وتعاملات اسلامية فهذا يعني تقليل الشر وإن لم يتم إزالته بالكلية
فهاهم العلماء ياولون جاهدين في تكثير الخير وتقليل الشر ونصح الناس بالابتعاد عن الربا ونصح الأمراء
(إنه يستعمل عليكم أمراء فتعرفون وتنكرون فمن كره فقد برئ ومن أنكر فقد سلم ولكن من رضي وتابع قالوا يا رسول الله ألا نقاتلهم قال لا ما أقاموا فيكم الصلاة))
قال صلى الله عليه وسلم: ((الدين النصيحة قلنا لمن يا رسول الله قال لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم))

فالربا من الكبائر ولا يعني أنهم كفروا بسماحهم لها !
فلو رأيت شخص
متى يكفر الشخص ؟ لو حلل الربا فقال صراحة البيع مثل الربا ، كما قال تعالى : ( ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربا ..)
لذلك فآل سعود مسلمين ولا يكفر الحاكم حتى يصدر منه الكفر البواح الصراح الذي لايحتمل التأويل ، كما قال صلى الله عليه وسلم :
.. وألا ننازع الأمر أهله إلا أن تروا كفرًا بواحًا عندكم من الله فيه برهان))
قال ابن حجر في الفتح :
قال الخطابي : معنى قوله بواحا يريد ظاهرا باديا من قولهم .


---------------
مسألة قولك آل سلول !!
كلام لا دليل له ، مجرد اتباع الظن السيء الكاذب
وقد قال صلى الله عليه وسلم : إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث .
وقد كان ذو الخويصرة ينادي النبي صلى الله عليه وسلم يا محمد بسبب سوء ظنه بالنبي صلى الله عليه وسلم .

_________________

عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: (وَيْلَكُمْ أَوْ وَيْحَكُمْ، لا تَرْجِعُوا بَعْدي كُفَّارًا يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقابَ بَعْضٍ). متفق عليه.
[size=24]

قال شيخ الإسلام ابن تيمية :وليس لأحد أن يكفر أحداً من المسلمين، وإن أخطأ وغلط، حتى تقام عليه الحجة، وتُبين له المحجة، ومن ثبت إسلامه بيقين، لم يزل ذلك عنه بالشك، بل لا يزول إلا بعد إقامة الحجة، وإزالة الشبهة)

روى علي بن أبي طلحة عن ابن عباس في تفسير قوله تعالى: ﴿وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ﴾[المائدة:44] قال: "من جحد ما أنزل الله، فقد كفر، ومن أقرّبه، لم يحكم به فهو ظالم فاسق".
أخرجه الطبري في «جامع البيان» (6/166) بإسناد حسن. «سلسلة الأحاديث الصحيحة» للإلباني(6/114)

قال القرطبي في" المفهم " (5/117): "وقوله ﴿وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ﴾ يحتج بظاهره من يكفر بالذنوب، وهم الخوارج!، ولا حجة لهم فيه.
avatar
الحق واحد
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 579
تاريخ التسجيل : 29/11/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى