ملتقى صائد الرؤى
.. نرحب بتعبير رؤاكم القديمة والحديثة ..

.. ونسعد بنقاشاتكم حول الفتن والرؤى ..

(حياكم الله جميعا ووفقنا واياكم لخير الدنيا والآخره)

دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  حليم في الجمعة مارس 29, 2013 1:54 pm

ما صحة أن أم حرام كان يدخل عليها رسول الله فتطعمه وكانت تفلي رأسه؟
مادة متنوعة


أضيفت في: 4 - 10 - 2008

عدد الزيارات: 5702
المصدر: شبكة الدفاع عن السنة


الشبهة: أن أم حرام كان يدخل عليها رسول الله فتطعمه وكانت تفلي رأسه؟

الجواب :

قال الحافظ « قال بن عبد البر أظن ان أم حرام أرضعت رسول الله صلى الله عليه وسلم أو أختها أم سليم فصارت كل منهما أمه أو خالته من الرضاعة فلذلك كان ينام عندها وتنال منه ما يجوز للمحرم أن يناله من محارمه ثم ساق بسنده إلى يحيى بن إبراهيم بن مزين قال انما استجاز رسول الله صلى الله عليه وسلم أن تفلي أم حرام رأسه لأنها كانت منه ذات محرم من قبل خالاته لأن أم عبد المطلب جده كانت من بني النجار ومن طريق يونس بن عبد الأعلى قال قال لنا بن وهب أم حرام إحدى خالات النبي صلى الله عليه وسلم من الرضاعة فلذلك كان يقيل عندها وينام في حجرها وتفلي رأسه قال بن عبد البر وأيهما كان فهي محرم له وجزم أبو القاسم بن الجوهري والداودي والمهلب فيما حكاه بن بطال عنه بما قال بن وهب قال وقال غيره إنما كانت خالة لأبيه أو جده عبد المطلب وقال ابن الجوزي سمعت بعض الحفاظ يقول كانت أم سليم أخت آمنة بنت وهب أم رسول الله صلى الله عليه وسلم من الرضاعة وحكى بن العربي ما قال بن وهب ثم قال وقال غيره بل كان النبي صلى الله عليه وسلم معصوما يملك أربه عن زوجته فكيف عن غيرها مما هو المنزه عنه وهو المبرء عن كل فعل قبيح وقول رفث فيكون ذلك من خصائصه ثم قال ويحتمل أن يكون ذلك قبل الحجاب ورد بأن ذلك كان بعد الحجاب جزما وقد قدمت في أول الكلام على شرحه أن ذلك كان بعد حجة الوداع ورد عياض الأول بأن الخصائص لا تثبت بالاحتمال وثبوت العصمة مسلم لكن الأصل عدم الخصوصية وجواز الاقتداء به في أفعاله حتى يقوم على الخصوصية دليل» (فتح الباري11/77-79).
avatar
حليم
معبّر المنتدى

عدد المساهمات : 4182
تاريخ التسجيل : 03/03/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  عاشقة السماء في السبت مارس 30, 2013 4:56 am

أكرمك الله أخي حليم

وهذه المسألة من الشبهات التي يستدل بها النصارى وأصحاب المذاهب المنحرفة، بزعمهم أن النبي صلى الله عليه وسلم يدخل على النساء دون محرم، وقد وصفه سبحانه وتعالى:
{وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ} [سورة القلم:آية 4]

وقال النووي رحمه الله :
( اتفق العلماء على أن أم حرام كانت محرما له صلى الله عليه وسلم. واختلفوا في كيفية ذلك، فقال ابن عبد البر وغيره : كانت إحدى خالاته من الرضاعة. وقال آخرون : بل كانت خالة لأبيه أو لجده لأن عبد المطلب كانت أمه من بنى النجار ) اهـ .

ولا ننسى الإعجاز التاريخي في الحديث الشريف:
"كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذهب إلى قباء ، يدخل على أم حرام بنت ملحان فتطعمه ، وكانت تحت عبادة بن الصامت ، فدخل يوما فأطعمته ، فنام رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم استيقظ يضحك ، قالت : فقلت : ما يضحكك يا رسول الله ؟ فقال : ( ناس من أمتي عرضوا علي غزاة في سبيل الله ، يركبون ثبج هذا البحر ، ملوكا على الأسرة ، أو قال : مثل الملوك على الأسرة ) . يشك إسحق . فقلت : ادع الله أن يجعلني منهم ، فدعا ، ثم وضع رأسه فنام ، ثم استيقظ يضحك ، فقلت : ما يضحكك يا رسول الله ، قال : ( ناس من أمتي عرضوا علي غزاة في سبيل الله ، يركبون ثبج هذا البحر ، ملوكا على الأسرة ، أو : مثل الملوك على الأسرة ) . فقلت : ادع الله أن يجعلني منهم ، قال : ( أنت من الأولين ) . فركبت البحر في زمان معاوية ، فصرعت عن دابتها حين خرجت من البحر، فهلكت."الراوي: أنس بن مالك - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 6282 - خلاصة الدرجة: [صحيح].

avatar
عاشقة السماء
إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ

عدد المساهمات : 4735
تاريخ التسجيل : 08/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  جعبة الأسهم في السبت مارس 30, 2013 12:33 pm

بارك الله فيكم .. وجزاكم الله خيراً

_________________
لا تنسوا جرائم الكفار واذنابهم في النساء والاطفال وهم في بيوتهم آمنين ،، وسيسركم القصاص العادل:


قسماً ستنسون اهوال افغانستان وفيتنام والعراق و (الشام) إن اقتربتم من كنزنا مكة والمدينة وسنعيد كنزنا المفقود (القدس الشريف):


جعبة الأسهم
الفقير إلى عفو ربه

عدد المساهمات : 17037
تاريخ التسجيل : 29/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  حليم في السبت مارس 30, 2013 1:07 pm

الاخت عاشقة السماء
بارك الله فيك على التعليق
ولكن هل من تعليق على مسالة مشاركة النساء في القتال بالسيف مع الرجال مثل
ام حرام بنت ملحان ماتت في البحر في غزو قبرص في خلافة معاوية
وام عمارة نسيبة بنت كعب شاركت في اكثر الغزوات وماتت في حروب الردة
وصفية بنت عبد المطلب التي قطعت راس اليهودي في الخندق
-هل القتال للنساء مباح مع الرجال
-هل كن متنقبات
-هل هذا خاص ببعض النساء اللواتي فيهن قوة الرجال
-هل فيه دليل جواز تجنيد النساء في الامن والجيش
-هل يدل ان معاملة النساء في عهد النبوة لم يكن فيه تشدد وتنطع زائد كما هو الحال في تقاليدنا
-ولا ننسى مشاركة النساء على جانب القتال
- ففي يوم أحد كانت عائشة وأم سليم وأم سليط وحمنة بنت حجش كنّ يسقين العطشي ويداوين الجرحي يوم أحد.
-وقد افتى الفقهاء ان المراة تخرج للجهاد دون اذن زوجها في جهاد الدفع
-وقصدي لماذا نعامل المراة معاملة خاصة يلفها الغموض حسب التقاليد وفي الشرع فسحة فتمنع من التعليم والعمل والخروج للحاجة والسياسة.......
-اسئلة للمناقشة فقط

_________________
قال ابن القيم :في القلب شعث لا يلمه إلا الإقبال على الله ، وفيه وحشة لا يزيلها إلا الأنس بالله ، وفيه حزن لا يذهبه إلا السرور بمعرفة الله

قال عبد الله بن مسعود :كيف أنتم وقد أُلبستم فتنة يهرم فيها الكبير ، ويشيب فيها الصغير ، وتجري على الناس حتى إذا جاء من يغيّرها قيل : هذا فتنة وهذا منكر
avatar
حليم
معبّر المنتدى

عدد المساهمات : 4182
تاريخ التسجيل : 03/03/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  عاشقة السماء في الأحد مارس 31, 2013 2:48 am

أكرمك الله أخي حليم

أخي حليم المسألة لها ضوابط وليست على إطلاقها، ونستحضر في نقاشها هذه الأحاديث:

"استأذَنتُ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم في الجِهادِ ، فقال : ( جِهادُكُنَّ الحجُّ )".

الراوي: عائشة أم المؤمنين المحدث:البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 2875
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


"غزوتُ مع رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ سبعَ غزواتٍ ، أُخلِّفُهم في رِحالِهم . فأصنع لهم الطعامَ ، وأُداوي الجَرحى ، وأقوم على المَرضى ."
الراوي: أم عطية نسيبة الأنصارية المحدث:مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1812
خلاصة حكم المحدث: صحيح


"كُنَّا مع النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ نَسقي ونُداوي الجرحى ، ونَرُدُّ القتلى".

الراوي: الربيع بنت معوذ بن عفراء المحدث:البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 2882
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


"أنَّ أمَّ سُليمٍ اتخذت يومَ حُنينٍ خنجرًا . فكان معها . فرآها أبو طلحةَ . فقال : يا رسولَ اللهِ ! هذه أمُّ سُلَيمٍ معها خِنجرٌ . فقال لها رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ( ما هذا الخِنجرُ ؟ ) قالت : اتخذتُه . إن دنا مني أحدٌ من المشركين بقَرْتُ به بطنَه . فجعل رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يضحك . قالت : يا رسولَ اللهِ ! اقتُلْ من بعدنا من الطلقاءِ انهزموا بك . فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ( يا أُمَّ سُلَيمٍ ! إنَّ اللهَ قد كفى وأحسن ) ."
الراوي: أنس بن مالك المحدث:مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1809
خلاصة حكم المحدث: صحيح


ونستنتج منها أن لا جهاد واجب على المرأة، وإن كانت هناك حاجة لوجود النساء يقدرها أمير الجهاد، ودورها الأساسي ينحصر في المداواة ونقل الجرحى وإعداد الطعام، وقبل هذا بناء الجيل المجاهد والتحريض على الجهاد.

أما جهادها بنفسها، فلا بد من وجود مصلحة راجحة، مثلاً بأن يكون جهادها لا يشكل عبء على المجاهدين سيما في التنقل كما هو حاصل في معارك اليوم، وكذلك أن لا يكون وجودها يشكل فتنة أو باب استضعاف للمسلمين من قبل الأعداء، وكذلك أن تكون متمكنة من استعمال السلاح.
فالمسألة تخضع لدراسة حالة الجهاد ومتطلباتها في كل ثغر.

وبالمناسبة لم يثبت حديث قتال أم عمارة رضي الله عنها في أحد وذودها عن الرسول صلى الله عليه وسلم.
ولا يوجد كذلك دليل شرعي على خروج المرأة بدون إذن في جهاد الدفع.


ونشير لرأي بعض الفقهاء:
قال الإمام السرخسي في كتابه شرح السير الكبير" باب قتال النساء مع الرجال وشهودهن الحرب . قال : لا يعجبنا أن يقاتل النساء مع الرجال في الحرب ; لأنه ليس للمرأة بنية صالحة للقتال , كما أشار إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله :" هاه , ما كانت هذه تقاتل". وربما يكون في قتالها كشف عورة المسلمين , فيفرح به المشركون وربما يكون ذلك سببا لجرأة المشركين على المسلمين , ويستدلون به على ضعف المسلمين فيقولون : احتاجوا إلى الاستعانة بالنساء على قتالنا , فليتحرز عن هذا , ولهذا المعنى لا يستحب لهم مباشرة القتال , إلا أن يضطر المسلمون إلى ذلك , فإنّ دفع فتنة المشركين عند تحقق الضرورة بما يقدر عليه المسلمون جائز بل واجب . واستدل عليه بقصة حنين...وفي هذا بيان أنه لا بأس بقتالهن عند الضرورة ; لأن الرسول صلى الله عليه وسلم لم يمنعها في تلك الحالة , ولم ينقل أنه أذن للنساء في القتال في غير تلك الحالة قال : ولا بأس بأن يحضر منهن الحرب العجوز الكبيرة فتداوي الجرحى , وتسقي الماء , وتطبخ للغزاة إذا احتاجوا إلى ذلك"أ.هـ.

وهذا كله ما لم يتعين الجهاد بأن دهم العدو بلد المسلمين، فإنه يجب الجهاد على كل قادر رجلاً كان أم امرأة ، فتخرج المرأة بغير إذن زوجها، قال الكاساني الحنفي رحمه الله : ( فأما إذا عم النفير بأن هجم العدو على بلد , فهو فرض عين يفترض على كل واحد من آحاد المسلمين ممن هو قادر عليه ; لقوله سبحانه وتعالى ( انفروا خفافا وثقالا )"أ.هـ.

avatar
عاشقة السماء
إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ

عدد المساهمات : 4735
تاريخ التسجيل : 08/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  جعبة الأسهم في السبت أبريل 06, 2013 11:41 am

بارك الله فيكما .. وجزاكما الله خيراً

إجابة موفقه أختنا عاشقة السماء

_________________
لا تنسوا جرائم الكفار واذنابهم في النساء والاطفال وهم في بيوتهم آمنين ،، وسيسركم القصاص العادل:


قسماً ستنسون اهوال افغانستان وفيتنام والعراق و (الشام) إن اقتربتم من كنزنا مكة والمدينة وسنعيد كنزنا المفقود (القدس الشريف):


جعبة الأسهم
الفقير إلى عفو ربه

عدد المساهمات : 17037
تاريخ التسجيل : 29/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  الهمداني في الأربعاء مايو 01, 2013 4:08 pm

اول مره اسمع هذه القصة .. اكيد ورائها سر .. سوف ابحث عنه ..
avatar
الهمداني
عضوية ملغية "ايقاف نهائي"

عدد المساهمات : 3554
تاريخ التسجيل : 30/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  الهمداني في الأربعاء مايو 01, 2013 4:12 pm

حليم كتب:الاخت عاشقة السماء
بارك الله فيك على التعليق
ولكن هل من تعليق على مسالة مشاركة النساء في القتال بالسيف مع الرجال مثل
ام حرام بنت ملحان ماتت في البحر في غزو قبرص في خلافة معاوية
وام عمارة نسيبة بنت كعب شاركت في اكثر الغزوات وماتت في حروب الردة
وصفية بنت عبد المطلب التي قطعت راس اليهودي في الخندق
-هل القتال للنساء مباح مع الرجال
-هل كن متنقبات
-هل هذا خاص ببعض النساء اللواتي فيهن قوة الرجال
-هل فيه دليل جواز تجنيد النساء في الامن والجيش
-هل يدل ان معاملة النساء في عهد النبوة لم يكن فيه تشدد وتنطع زائد كما هو الحال في تقاليدنا
-ولا ننسى مشاركة النساء على جانب القتال
- ففي يوم أحد كانت عائشة وأم سليم وأم سليط وحمنة بنت حجش كنّ يسقين العطشي ويداوين الجرحي يوم أحد.
-وقد افتى الفقهاء ان المراة تخرج للجهاد دون اذن زوجها في جهاد الدفع
-وقصدي لماذا نعامل المراة معاملة خاصة يلفها الغموض حسب التقاليد وفي الشرع فسحة فتمنع من التعليم والعمل والخروج للحاجة والسياسة.......
-اسئلة للمناقشة فقط


قال تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ )

قال تعالى (كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ)

القتال كتب على الكل نساء ورجال .. ولا يوجد تخصيص
avatar
الهمداني
عضوية ملغية "ايقاف نهائي"

عدد المساهمات : 3554
تاريخ التسجيل : 30/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  جعبة الأسهم في الخميس مايو 02, 2013 10:06 pm

أخي/ الهمداني

أي نوع من الجهاد تقصد ؟!!!بالسلاح أم بالرأي ام بماذا

وأين هو دليلك اخي الفاضل ؟؟؟؟؟

_________________
لا تنسوا جرائم الكفار واذنابهم في النساء والاطفال وهم في بيوتهم آمنين ،، وسيسركم القصاص العادل:


قسماً ستنسون اهوال افغانستان وفيتنام والعراق و (الشام) إن اقتربتم من كنزنا مكة والمدينة وسنعيد كنزنا المفقود (القدس الشريف):


جعبة الأسهم
الفقير إلى عفو ربه

عدد المساهمات : 17037
تاريخ التسجيل : 29/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  الهمداني في الجمعة مايو 03, 2013 7:21 pm

جعبة الأسهم كتب:أخي/ الهمداني

أي نوع من الجهاد تقصد ؟!!!بالسلاح أم بالرأي ام بماذا

وأين هو دليلك اخي الفاضل ؟؟؟؟؟

اخي الكريم المرأة لا تفرق مطلقاً عن الرجل .. وليست بتركيبة تغاير تركيبة وجينات وفهم وقدرة الرجل ..

الاصل في الاشياء التحليل والاستباحة .. الا .. ما حرم او تم النهي عنه ..

هل هناك نهي او تحريم لا تقاتل المرأة او لا يحق لها التواجد في المعارك .. اكيد مستحيل

فالمراه ممكن تقاتل بالسيف وبالطائرة وبالقلم والكلمة وكل شئ مثلها مثل الرجل ..

ولكن هناك اسبقية في هذه الاشياء للرجل حسب الزمن والقدرة والامكانيات والمرحلة .. لان المراه لها مهام اخرى تغطيها والا سوف يفشل الرجل بكل مهامه واعماله .. لا يمكن تقول للرجل عليك بالذهاب الى الحرب وترك اطفالك ووالديك بدون راعية او منزلك .. هناك مهام للرجل لا تستطيع المراه عملها وكذلك العكس .. لدى الانسان عقل ويفهم طبيعه الامور .. لا يمكن جعل الرجال ممرضين او يعالجون الجرحى وترك النساء تقوم بالزحف في المعركة .. الرجل ممكن قد يتسبب بقتل نصف الجرحى .. لكن الانثى .. تستطيع ارجاع الجرحى من الموت الى الحياة .. كل طرف فيها اشياء خارقه .. من نواحي لا نستطيع مشاهدتها

فالاشخاص الذي يستقل بقدرات وامكانيات المراه مخطئ تماماً .. الكائن البشري كائن معقد .. فلا تستقلوا بالنساء .. وهي قدراتها بتحمل الألم اضعاف اضعاف الرجل ..

avatar
الهمداني
عضوية ملغية "ايقاف نهائي"

عدد المساهمات : 3554
تاريخ التسجيل : 30/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  ابو محمد الحسني في الأحد مايو 05, 2013 12:35 pm


بشأن جهاد المرأة فإن كان الجهاد واجباً وجوباً عينياً وجب على المرأة المشاركة فيه، والقيام بأقصى ما ‏تستطيعه من هجوم ودفاع وأعمال أخرى. ولا يقتصر دورها فيه على شيء معين، ولا ‏تتوقف مشاركتها فيه على إذن الزوج لأن فروض الأعيان -مثل الصلاة المفروضة وصيام ‏رمضان- لا يملك الزوج منع الزوجة منها.‏
وإن كان الجهاد واجباً وجوباً كفائياً فلا يجب على المرأة المشاركة فيه، وإن خرجت له ‏جاز لها ذلك وتثاب عليه، ويكون دورها هو القيام بخدمة المجاهدين، وصنع الطعام، لهم ‏ومداواة مريضهم، وإسعاف جريحهم ونحو ذلك. وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم ‏يخرج بالنساء في غزواته لهذا الغرض وقد ذكرت الاحاديث في هذا الخصوص اختنا الفاضلة عاشقة السماء. ‏

_________________
تراخى الزمان على أمتي *** ونالت من الضيم ما نالها
ولما نهضنا على علة *** وثرنا لننفض أثقالها

تقحّمت الروم في جحفل *** تريد البلاد وأموالها
وهدم العقيدة والتّقى *** ونشر الرذيلة -أنّى لها؟!

تظن العقيدة في غفلة *** ولكنّ في الغاب أبطالَها
تريد النفوس بلا عزة *** نموتُ ونرفضُ إذلالها
avatar
ابو محمد الحسني
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 65
تاريخ التسجيل : 05/05/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  الباعث الحثيث في الثلاثاء مايو 07, 2013 10:33 am

اخي الحبيب ابو محمد الحسني

المرأة لا يجب عليها الجهاد الا في جهاد الدفع عند دهم العدو لهم فتدفع عن نفسها قدر المستطاع فإن ماتت كانت شهيدة ولكن لا تهاجم ولا تتبع العدو وتقوم بمهمات الرجل في الجهاد كما قلت

"وجب على المرأة المشاركة فيه، والقيام بأقصى ما ‏تستطيعه من هجوم ودفاع وأعمال أخرى"


حكم الجهاد للمرأة

سؤال مهم جدا حيرني ما هو حكم الجهاد للمرأة ؟.

الحمد لله

الجهاد غير واجب على المرأة، قال ابن قدامة رحمه الله : ( ويشترط لوجوب الجهاد سبعة شروط ; الإسلام , والبلوغ , والعقل , والحرية , والذكورية , والسلامة من الضرر , ووجود النفقة . فأما الإسلام والبلوغ والعقل , فهي شروط لوجوب سائر الفروع , ولأن الكافر غير مأمون في الجهاد , والمجنون لا يتأتى منه الجهاد والصبي ضعيف البنية , وقد روى ابن عمر , قال : { عرضت على رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أحد وأنا ابن أربع عشرة , فلم يجزني في المقاتلة } . متفق عليه . ......وأما الذكورية فتشترط ; لما روت عائشة , قالت { : يا رسول الله , هل على النساء جهاد ؟ فقال : جهاد لا قتال فيه ; الحج , والعمرة } . ولأنها ليست من أهل القتال ; لضعفها .. ) انتهى من المغني 9/163

وحديث عائشة رضي الله عنها رواه أحمد (25361) وابن ماجه ( 2901) وصححه الألباني في صحيح سنن ابن ماجه.

وهل تخرج المرأة لمساعدة المجاهدين ومداواة الجرحى ؟

قال السرخسي في شرح السير الكبير (1/184) : ( باب قتال النساء مع الرجال وشهودهن الحرب . قال : لا يعجبنا أن يقاتل النساء مع الرجال في الحرب ; لأنه ليس للمرأة بنية صالحة للقتال , كما أشار إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله :" هاه , ما كانت هذه تقاتل". وربما يكون في قتالها كشف عورة المسلمين , فيفرح به المشركون وربما يكون ذلك سببا لجرأة المشركين على المسلمين , ويستدلون به على ضعف المسلمين فيقولون : احتاجوا إلى الاستعانة بالنساء على قتالنا , فليتحرز عن هذا , ولهذا المعنى لا يستحب لهم مباشرة القتال , إلا أن يضطر المسلمون إلى ذلك , فإنّ دفع فتنة المشركين عند تحقق الضرورة بما يقدر عليه المسلمون جائز بل واجب . واستدل عليه بقصة حنين.

وفي أواخر تلك القصة : " قالت أم سليم بنت ملحان , وكانت يومئذ تقاتل شادة على بطنها بثوب : يا رسول الله أرأيت هؤلاء الذين فروا منك وخذلوك , فلا تعف عنهم إن أمكنك الله منهم , فقال صلى الله عليه وسلم : يا أم سليم عافية الله أوسع , فأعادت ذلك ثلاث مرات , وفي كل ذلك يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : عافية الله أوسع " . وفي المغازي أنها قالت : ألا نقاتل يا رسول الله هؤلاء الفرارين فنقتلهم كما قاتلنا المشركين ؟ فقال صلى الله عليه وسلم : عافية الله أوسع . وأية حاجة إلى قتال النساء أشد من هذه الحاجة حين فروا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأسلموه , وفي هذا بيان أنه لا بأس بقتالهن عند الضرورة ; لأن الرسول لم يمنعها في تلك الحالة , ولم ينقل أنه أذن للنساء في القتال في غير تلك الحالة .

قال : ولا بأس بأن يحضر منهن الحرب العجوز الكبيرة فتداوي الجرحى , وتسقي الماء , وتطبخ للغزاة إذا احتاجوا إلى ذلك , لحديث عبد الله بن قرط الأزدي قال : كانت نساء خالد بن الوليد ونساء أصحابه مشمرات , يحملن الماء للمجاهدين يرتجزن , وهو يقاتل الروم , والمراد العجائز , فالشواب يمنعن عن الخروج لخوف الفتنة , والحاجة ترتفع بخروج العجائز . وذكر عن أم مطاع , وكانت شهدت خيبر مع النبي صلى الله عليه وسلم قالت : رأيت أسلم ( وهي قبيلة من قبائل العرب ) حيث شكوا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يلقون من شدة الحال فندبهم إلى الجهاد فنهضوا . ولقد رأيت أسلم أول من انتهى إلى الحصن فما غابت الشمس من ذلك اليوم حتى فتحه الله علينا.

ففي هذا بيان أنها كانت خرجت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يمنعها من ذلك فعرفنا أنه لا بأس للعجوز أن تخرج لإعانة المجاهدين بما يليق بها من العمل والله الموفق) انتهى.

وقال في كشاف القناع (3/62) : (( و ) يمنع ( نساء ) للافتتان بهن , مع أنهن لسن من أهل القتال , لاستيلاء الخور ( أي الضعف ) والجبن عليهن ; ولأنه لا يؤمن ظفر العدو بهن , فيستحلون منهن ما حرم الله تعالى قال بعضهم : ( إلا امرأة الأمير لحاجته ) لفعله صلى الله عليه وسلم . ( و ) إلا امرأة ( طاعنة في السن لمصلحة فقط كسقي الماء ومعالجة الجرحى ) لقول الربيع بنت معوذ : " كنا نغزو مع النبي صلى الله عليه وسلم نسقي الماء ونخدمهم , ونرد الجرحى , والقتلى إلى المدينة " رواه البخاري وعن أنس معناه رواه مسلم ; ولأن الرجال يشتغلون بالحرب عن ذلك , فيكون معونة للمسلمين وتوفيرا في المقاتلة) .

وهذا كله ما لم يتعين الجهاد بأن دهم العدو بلد المسلمين، فإنه يجب الجهاد على كل قادر رجلاً كان أم امرأة ، فتخرج المرأة بغير إذن زوجها، قال الكاساني الحنفي رحمه الله : ( فأما إذا عم النفير بأن هجم العدو على بلد , فهو فرض عين يفترض على كل واحد من آحاد المسلمين ممن هو قادر عليه ; لقوله سبحانه وتعالى ( انفروا خفافا وثقالا ) قيل : نزلت في النفير . وقوله سبحانه وتعالى ( ما كان لأهل المدينة ومن حولهم من الأعراب أن يتخلفوا عن رسول الله ولا يرغبوا بأنفسهم عن نفسه) ....) انتهى من بدائع الصنائع 7/98.

وجاء نحو هذا في الشرح الصغير من كتب المالكية (2/274) : أن الجهاد إذا تعيّن بأن هجم العدو على بلاد المسلمين فإنه يجب على كلّ قادر عليه من الرجال والنساء .

وخلاصة الجواب :

أن الجهاد لا يجب على المرأة في الأصل ، إلا إنه عند الضرورة ، كما لو هجم الكفار على بلاد المسلمين فإنه يجب عليها الجهاد ، حسب قدرتها واستطاعتها ، فإن كانت غير مستطيعة فلا يجب عليها لقول الله تعالى : ( لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلا وُسْعَهَا ) سورة البقرة/286

والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
http://islamqa.info/ar/ref/45618

قلت: المعنى المراد بوجوب الجهاد للمرأة هو مدافعتها هجوم العدو عندما يدهمونها فلو قتلت منهم رجلاً وان قتلت كان في ذلك نكاية بالعدو ونالت الشهادة

والله تعالى اعلم

_________________
(خلق الانسان في كبد)

avatar
الباعث الحثيث
اذا ضربتم في سبيل الله فتبينوا

عدد المساهمات : 222
تاريخ التسجيل : 04/05/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دخول النبي صلى الله عليه وسلم على ام حرام

مُساهمة  ابو محمد الحسني في الثلاثاء مايو 07, 2013 3:30 pm

بارك الله فيك وكتب الله اجرك اخي الحبيب / الباعث الحثيث انجزت واصبت والحمدلله رب العالمين

_________________
تراخى الزمان على أمتي *** ونالت من الضيم ما نالها
ولما نهضنا على علة *** وثرنا لننفض أثقالها

تقحّمت الروم في جحفل *** تريد البلاد وأموالها
وهدم العقيدة والتّقى *** ونشر الرذيلة -أنّى لها؟!

تظن العقيدة في غفلة *** ولكنّ في الغاب أبطالَها
تريد النفوس بلا عزة *** نموتُ ونرفضُ إذلالها
avatar
ابو محمد الحسني
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 65
تاريخ التسجيل : 05/05/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى