ملتقى صائد الرؤى
.. نرحب بتعبير رؤاكم القديمة والحديثة ..

.. ونسعد بنقاشاتكم حول الفتن والرؤى ..

(حياكم الله جميعا ووفقنا واياكم لخير الدنيا والآخره)

الأشهر الحرم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف ابو صالح في الجمعة سبتمبر 27, 2013 3:16 pm

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالأشهر الحرم هي ذو القعدة وذو الحجة والمحرم ورجب، كما في الصحيحين من حديث أبي بكرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن الزمان قد استدار كهيئته يوم خلق الله السموات والأرض، السنة اثنا عشر شهراً منها أربعة حرم، ثلاثة متواليات: ذو القعدة وذو الحجة والمحرم، ورجب، شهر مُضر، الذي بين جمادى وشعبان" .

وقوله: ورجب شهر مضر الذي بين جمادى وشعبان، لأن ربيعة كانوا يحرمون شهر رمضان ويسمونه رجباً، وكانت مضر تحرم رجباً نفسه، ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم: "الذي بين جمادى وشعبان" تأكيداً وبياناً لصحة ما سارت عليه مُضر.


وأما مضاعفة الثواب والعقاب في هذه الأشهر، فقد صرح بها بعض أهل العلم استناداً لقوله تعالى
: (إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ) [التوبة:36] .

قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره: (فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ) أي في هذه الأشهر المحرمة، لأنها آكد، وأبلغ في الإثم من غيرها، كما أن المعاصي في البلد الحرام تضاعف، لقوله تعالى: (وَمَنْ يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ) [الحج:25] .
وكذلك الشهر الحرام تغلظ فيه الآثام، ولهذا تغلظ فيه الدية في مذهب الشافعي وطائفة كثيرة من العلماء، وكذا في حق من قَتل في الحرم أو قتل ذا محرم، ثم نقل عن قتادة قوله: إن الظلم في الأشهر الحرم أعظم خطيئة ووزراً من الظلم في سواها، وإن كان الظلم على كل حال عظيماً، ولكن الله يعظم في أمره ما يشاء. انتهى.
وقال القرطبي رحمه الله: لا تظلموا فيهن أنفسكم بارتكاب الذنوب، لأن الله سبحانه إذا عظم شيئاً من جهة واحدة صارت له حرمة واحدة، وإذا عظمه من جهتين أو جهات صارت حرمته متعددة فيضاعف فيه العقاب بالعمل السيء، كما يضاعف الثواب بالعمل الصالح، فإن من أطاع الله في الشهر الحرام في البلد الحرام ليس ثوابه ثواب من أطاعه في الشهر الحلال في البلد الحرام، ومن أطاعه في الشهر الحلال في البلد الحرام ليس ثوابه ثواب من أطاعه في شهر حلال في بلد حلال، وقد أشار الله إلى هذا بقوله: (يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ مَنْ يَأْتِ مِنْكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً) [الأحزاب:30] . انتهى كلام القرطبي.
والله أعلم

منقول

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

العشر الأولى من شهر ذي الحجة

مُساهمة من طرف ابو صالح في السبت سبتمبر 28, 2013 11:55 pm

* خصائص الأيام العشر :
 للأيام العشر الأول من شهر ذي الحجة خصائص كثيرة ، نذكرُ منها ما يلي :
(1) أن الله  سبحانه وتعالى  أقسم بها في كتابه الكريم فقال عز وجل : { وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ } ( سورة الفجر : الآيتان 1 -2 ). ولاشك أن قسمُ الله تعالى بها يُنبئُ عن شرفها وفضلها .

(2) أن الله تعالى سماها في كتابه " الأيام المعلومات " ، وشَرَعَ فيها ذكرهُ على الخصوص فقال سبحانه : { وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ }  ( سورة الحج : الآية 28 ) ، وقد جاء في بعض التفاسير أن الأيام المعلومات هي الأيام العشر الأول من شهر ذي الحجة .

(3) أن الأعمال الصالحة في هذه الأيام أحب إلى الله تعالى منها في غيرها؛ فعن عبد الله بن عمر  رضي الله عنه  أنه قال : قال رسول الله  صلى الله عليه وسلم  : " ما من أيام أعظم عند الله ، ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر فأكثروا فيهن من التكبير والتهليل والتحميد " ( رواه أحمد ، مج 2 ، ص 131 ، الحديث رقم 6154 ).

(4) أن فيها ( يوم التروية ) ، وهو اليوم الثامن من ذي الحجة الذي تبدأ فيه أعمال الحج .

(5) أن فيها ( يوم عرفة ) ، وهو يومٌ عظيم يُعد من مفاخر الإسلام ، وله فضائل عظيمة ، لأنه يوم مغفرة الذنوب والتجاوز عنها ، ويوم العتق من النار ، ويوم المُباهاة فعن أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها-أنها قالت : عن رسول الله  صلى الله عليه وسلم  قال : " ما من يومٍ أكثر من أن يُعتق الله عز وجل فيع عبداً من النار ، من يوم عرفة ، وإنه ليدنو ثم يُباهي بهم الملائكة ، فيقول : ما أراد هؤلاء ؟ " ( رواه مسلم ، الحديث رقم 3288 ، ص 568 ).  

(6) أن فيها ( ليلة جَمع ) ، وهي ليلة المُزدلفة التي يبيت فيها الحُجاج ليلة العاشر من شهر ذي الحجة بعد دفعهم من عرفة .

(7) أن فيها فريضة( الحج) الذي هو الركن الخامس من أركان الإسلام .

(8) أن فيها ( يوم النحر ) وهو يوم العاشر من ذي الحجة ، الذي يُعد أعظم أيام الدُنيا كما روي عن عبد الله بن قُرْط عن النبي  صلى الله عليه وسلم  أنه قال : " إن أعظم الأيام عند الله تبارك وتعالى يومُ النحر ، ثم يوم القَرِّ " ( رواه أبو داود ، الحديث رقم 1765 ، ص 271 ) .

(9) أن الله تعالى جعلها ميقاتاً للتقرُب إليه سبحانه بذبح القرابين كسوق الهدي الخاص بالحاج ، وكالأضاحي التي يشترك فيها الحاج مع غيره من المسلمين .

(10) أنها أفضل من الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان ؛ لما أورده شيخ الإسلام ابن تيمية وقد سئل عن عشر ذي الحجة والعشر الأواخر من رمضان أيهما أفضل ؟ فأجاب : " أيام عشر ذي الحجة أفضل من أيام العشر من رمضان ، والليالي العشر الأواخر من رمضان أفضل من ليالي عشر ذي الحجة " ( ابن تيمية ، ................... ) .  

(11) أن هذه الأيام المباركات تُعد مناسبةً سنويةً مُتكررة تجتمع فيها أُمهات العبادات كما أشار إلى ذلك ابن حجر بقوله : " والذي يظهر أن السبب في امتياز عشر ذي الحجة لمكان اجتماع أُمهات العبادة فيه ، وهي الصلاة والصيام والصدقة والحج ، ولا يتأتى ذلك في غيره " ( فتح الباري ، .......................) .

(12) أنها أيام يشترك في خيرها وفضلها الحُجاج إلى بيت الله الحرام ، والمُقيمون في أوطانهم لأن فضلها غير مرتبطٍ بمكانٍ مُعينٍ إلا للحاج .

منقول

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

* بعض العبادات و الطاعات المشروعة في الأيام العشر :

مُساهمة من طرف ابو صالح في الأحد سبتمبر 29, 2013 9:45 pm

1- الإكثار من ذكر الله سبحانه وتعالى ودعائه وتلاوة القرآن الكريم

2- الإكثار من صلاة النوافل لكونها من أفضل القُربات إلى الله تعالى

3- ذبح الأضاحي لأنها من العبادات المشروعة التي يتقرب بها المسلم إلى الله تعالى في يوم النحر أو خلال أيام التشريق

4-الإكثار من الصدقات المادية والمعنوي

5- الصيام لكونه من أفضل العبادات الصالحة التي على المسلم أن يحرص عليها لعظيم أجرها وجزيل ثوابها

6- قيام الليل لكونه من العبادات التي حث النبي  صلى الله عليه وسلم  على المُحافظة عليها من غير إيجاب

7- أداء العمرة لما لها من الأجر العظيم ولاسيما في أشهر الحج

8- زيارة المسجد النبوي في المدينة المنورة  وهي من الأعمال الصالحة المُستحبة للمسلم

9- التوبة والإنابة إلى الله تعالى إذ إن مما يُشرع في هذه الأيام المباركة أن يُسارع الإنسان إلى التوبة الصادقة وطلب المغفرة من الله تعالى

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف ابو صالح في الثلاثاء أكتوبر 01, 2013 1:33 pm

السؤال /
أود السؤال عن الأيام التسعة الأولى من ذي الحجة، حيث سمعت أن أجر صيامها وقيامها مثل ليلة القدر ونهارها أفضل من نهار رمضان، وإن كان هذا صحيحا فأرجو أن تستدلوا عليه بحديث، وجزاكم الله خيرا .


الإجابة /
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فلا ريب أن عشر ذي الحجة من أفضل الأيام وأعظمها عند الله وفضل العبادة فيها عظيم، وقد فصلنا ذلك في الفتوى رقم: 13779، وقد استحب أهل العلم صيام الأيام التسعة من ذي الحجة، لما ورد في مسند أحمد وسنن النسائي عن حفصة رضي الله عنها قالت: أربع لم يكن يدعهن رسول الله صلى الله عليه وسلم، عاشوراء، والعشر، وثلاثة أيام من كل شهر، والركعتين قبل الغداة. والمراد التسعة الأولى من ذي الحجة، إذ يحرم صوم يوم النحر اتفاقاً، وهذا الحديث ضعفه بعض أهل العلم كالألباني والأناؤوط ولكن الاستدلال به مع ذلك يظل سائغا , وذلك لسببين: الأول : أنه في فضائل الأعمال ، وأنه قد انطبقت عليه شروط الاستدلال هنا لأنه ليس شديد الضعف ومندرج تحت أصل هو الترغيب في العمل الصالح في أيام العشر يكفي في ذلك ما بيناه في الفتوى التي أحلنا إليها في صدر هذا الجواب ، ولا شك أن الصوم من الأعمال الصالحة.



السبب الثاني : هو أن له شاهدا صححه الألباني وهو في سنن أبي داود بلفظ " كان رسول الله صلة الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة ويوم عاشوراء وثلاثة أيام من كل شهر أول اثنين من الشهر والخميس"


وقد جاء في فضل قيامها ما رواه الترمذي وابن ماجه عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ما من أيام أحب إلى الله أن يتعبد له فيها من عشر ذي الحجة، يعدل صيام كل يوم منها بصيام سنة، وقيام كل ليلة منها بقيام ليلة القدر. وهو حديث ضعيف، وقال عنه الترمذي: هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من حديث مسعود بن واصل عن النهاس.



ولعل من قال بأن أجر صيامها وقيامها مثل ليلة القدر قد استدل بهذا الحديث، وهو ضعيف كما ذكرنا، وإن كان قيام الليل في هذه الأيام داخلاً في عموم حديث ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ما العمل في أيام أفضل منها في هذه، قالوا: ولا الجهاد؟ قال: ولا الجهاد إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله ولم يرجع بشيء. رواه البخاري.


وقد تكلم العلماء في التفضيل بين العشر الأواخر من رمضان وعشر ذي الحجة، ولعل أعدل الأقوال في ذلك ما ذهب إليه ابن تيمية رحمه الله من كون عشر ذي الحجة أفضل بنهارها، والعشر الأواخر من رمضان بليلها، لكونها فيها ليلة القدر.


والله أعلم.


إسلام ويب

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف علاء في الثلاثاء أكتوبر 01, 2013 1:58 pm

جزاك الله خيرا يبو صالح

_________________
القرآن شفاء لما في الصدور، ومن في قلبه أمراض الشبهات والشهوات، ففيه من البينات ما يزيل أمراض الشبهة المفسدة للعلم، والتصور والإدراك بحيث يرى الأشياء على ما هي عليه.
فالقرآن مزيل للأمراض الموجبة للإرادات الفاسدة، حتى يصلح القلب فتصلح إرادته، ويعود إلى فطرته التي فطر عليها كما يعود البدن إلى الحال الطبيعي.

شيخ الاسلام ابن تيمية (الفتاوى:10-95/96 )
.‏
avatar
علاء
اللهم اني أعوذ بك من فتنة الدجال

عدد المساهمات : 1603
تاريخ التسجيل : 31/07/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف ابو صالح في الأربعاء أكتوبر 02, 2013 4:48 pm

بارك الله فيك أخي علاء وشكرا على مرورك

الشيخ عبد العزيز بن باز :

الفرقة المنصورة هي القائمة بأمر الله، المستقيمة على دين الله، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (ستفترق أمتي على ثلاثٍ وسبعين فرقة، كلها في النار إلا واحدة!)، قيل: مَن هي يا رسول الله؟ قال: (ما أنا عليه وأصحابي) وفي رواية: (وهي الجماعة) يعني المجتمعة على الحق، وهم أصحاب النبي -صلى الله عليه وسلم- ومن بعدهم، ممن سار على نهجهم، هؤلاء هم الفرقة الناجية وهم الطائفة المنصورة، الذين وحَّدوا الله واستقاموا على دينه، وأدوا فرائضه، وتركوا مناهيه، وتواصوا بالحق والصبر عليه، هؤلاء هم الفرقة الناجية، وهم الطائفة المنصورة، الذين اتبعوا الرسل واستقاموا على دينه، وأفضلهم وإمامهم نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم-، فالفرقة الناجية من أمته هي التي استقامت على دينه قولاً وعملاً وعقيدة، هؤلاء هم الفرقة الناجية، وهم الطائفة المنصورة، لا يضرهم من خذلهم ولا من خالفهم.

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف الهمداني في الأربعاء أكتوبر 02, 2013 8:01 pm

قال تعالى (وَسَكَنتُمْ فِي مَسَاكِنِ الَّذِينَ ظَلَمُواْ أَنفُسَهُمْ وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنَا بِهِمْ وَضَرَبْنَا لَكُمُ الأَمْثَالَ. وَقَدْ مَكَرُواْ مَكْرَهُمْ وَعِندَ اللَّهِ مَكْرُهُمْ وَإِن كَانَ مَكْرُهُمْ لِتَزُولَ مِنْهُ الْجِبَالُ)

القضية اخي ابو صالح اكبر مما تفكر به .. جعل هذه الاشهر محرمة حتى لا يظلموا انفسهم ويصبحوا مثل الذي ظلموا انفسهم فيحق عليهم صوب عذاب ..
avatar
الهمداني
عضوية ملغية "ايقاف نهائي"

عدد المساهمات : 3554
تاريخ التسجيل : 30/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كيف نعظم أيام العشر

مُساهمة من طرف ابو صالح في الجمعة أكتوبر 04, 2013 4:38 am

كيف نعظم أيام العشر ::
التي سماها النبي صلى الله عليه وسلم أعظم أيام الدنيا، فطالما "أعظم" فينبغي أن نُعمل فيها قول ربنا:{وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ} [الحج: 32]، نُعمل فيها حظ العبد من اسم الله العظيم، العظيم سبحانه وتعالى، لو أنا أؤمن بالله العظيم، لو أنا عبد العظيم سبحانه أُعَظِّم ما يُعَظِّم.
ابن القيمفي أول كتاب الوابل الصيب يقول: (من علامات تعظيم الله– الآمر الناهي –أن تعظم الأمر والنهي)تُعَّظِم هذه المعاني، يكون هذا اليوم عظيم بالنسبة لك، لا يمر، ولا يكن يوم العشر كسائر الأيام.
لذلك... كيف نعظم الأيام العشر؟
1. أن تحرص على استثمار هذا الوقت الثمين، ولا تفرط في لحظة.
قال الحسن:(أدركت أقوامًا كانوا على أوقاتهم أشد منكم حرصًا على الدراهم)


2. أن تنظم هذا الوقت، على شعار: ( أَعطِ كل ذي حق حقه )


3. أن تغتنم وقت الفراغ
كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : "اغتنم خمسا قبل خمس..." ومنها "فراغك قبل شغلك" [صحيح، الألباني، صحيح الجامع(1077)]،


4. أن تحاسب نفسك على هذا الوقت بحيث لا يضيع منك ما ضاع مرة أخرى، على شعار: (لا يلدغ المؤمن من الجحر مرتين)


5. أن تربي نفسك على علو الهمة،
فمن ربي نفسه على التعلق بمعالي الأمور والتباعد عن سفاسفها كان من أحرص الناس على رأس ماله.


6. أن تصحب المحافظين على أوقاتهم.


7. أن تتعرف على حال السلف مع أوقاتهم.
قال موسى بن إسماعيل:"لو قلت لكم إني ما رأيت حماد بن سلمة ضاحكًا قط، والله إني قد صدقتكم؛ كان مشغولاً بنفسه، إما أن يحدث-أي يقرأ الأحاديث- إما أن يقرأ-أي يُقرئ الناس القرآن- إما أن يسبح، إما أن يصلي، كان يقَّسم النهار هكذا"
وقال ابن القيم: "إضاعة الوقت أشد من الموت، لأن إضاعة الوقت تقطعك عن الله، والموت يقطعك عن الدنيا"
وقالوا:"علامة المقت ضياع الوقت"


8. أن تنوع في العبادات وفي الأشياء التي تتلبس بها في هذا الوقت حتى لا يتسرب لك الملل.


9. أن تكون على يقين بأن ما مضى من الوقت لا يعود ولا يعوض،
فتكون بخيل بزمانك، هنا البخل المباح.


10. أن تجعل الشاحن لتعظيم العشر ( تذكر الموت والبلى )
هل تستحيون من الله حق الحياء؟
كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "استحيوامن الله حق الحياء. قلنا: يا رسول الله إنا لنستحي والحمد لله، قال: ليس ذاك ولكن الاستحياءمن الله حق الحياءأن تحفظ الرأس، وما وعى، وتحفظ البطن، وما حوى، ولتذكر الموت والبلى" [حسن، الألباني، صحيح الترمذي(2458)]
هذا هو الشرط، أن تذكر الموت والبلى.

من درس " كنوز العشر " للشيخ / هاني حلمي

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف بن مالك في الجمعة أكتوبر 04, 2013 1:31 pm

جزاك الله خيرا اخي أبو صالح

بن مالك
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 298
تاريخ التسجيل : 26/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف ابو صالح في الجمعة أكتوبر 04, 2013 2:01 pm

بارك الله فيك أخي بن مالك ..وبارك الله في اخينا الهمداني .ونشكر طيب مروركم

{ وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ المُؤْمِنِينَ }

نسأل ان يجعلنا وأياكم ممن يستثمرون مواسم الخير ونكون من الفائزين

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف ابو صالح في الجمعة أكتوبر 04, 2013 2:12 pm

أرجو من الادارة تغيير عنوان الموضوع الى الأشهر الحرم وفضل العشر الأولى من شهر ذو الحجة

وجزاهم الله خيرا

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ماذا يجب على المسلم أن يفعله خلال 10 أيام الأولى لذي الحجة ؟.

مُساهمة من طرف ابو صالح في الثلاثاء أكتوبر 08, 2013 2:21 am

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن العشر الأول من ذي الحجة أيام مباركة، ولفضلها أقسم المولى سبحانه بها في كتابه الكريم حيث قال: وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ [الفجر:1،2].

وأخرج البخاري من حديث ابن عباس 4 رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما من أيام العمل الصالح فيها أحبّ إلى الله من هذه الأيام - يعني أيام العشر - قالوا: يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله ؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء.

وعلى هذا فينبغي للمسلم في هذه الأيام أن يجتهد في العبادة من صلاة وقراءة للقرآن، وذكر لله تعالى، واستغفار، وصلة رحم، وغيرها.

وأوكد هذه الأعمال الصيام فيها لما ورد أنه صلى الله عليه وسلم كان يصومها، ففي سنن أبي داود وغيره عن بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم قالت: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصوم تسع ذي الحجة...

وفي مسند أحمد عن أبي قتادة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال له رجل: أريت صيام عرفة ؟ قال: احتسب عند الله أن يكفر السنة الماضية والباقية.

ومما وجه إليه الإسلام من آداب في هذه العشر أن من عزم على أن يضحي كره له حلق شيء من شعره أو تقليم أظافره لما روى مسلم عن أم سلمة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا رأيتم هلال ذي الحجة وأراد أحدكم أن يضحي فليمسك عن شعره وأظافره.
والله أعلم.

منقول

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف ابو صالح في الثلاثاء أكتوبر 08, 2013 2:17 pm

الله اكبر ، الله أكبر ، لا اله إلا الله ، الله أكبر ، الله أكبر ولله الحمد

_________________
{ لا حول ولا قوة إلا بالله }
avatar
ابو صالح
نعوذ بالله من الفتن

عدد المساهمات : 1758
تاريخ التسجيل : 29/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف جعبة الأسهم في الثلاثاء أكتوبر 08, 2013 2:28 pm

الله اكبر ، الله أكبر ، لا اله إلا الله ، الله أكبر ، الله أكبر ولله الحمد

خطر ايران:

http://t3beer.ahlamontada.com/t3414-topic

رؤى هامة وخطيرة حول الحج:

http://t3beer.ahlamontada.com/t3413-topic

_________________
لا تنسوا جرائم الكفار واذنابهم في النساء والاطفال وهم في بيوتهم آمنين ،، وسيسركم القصاص العادل:


قسماً ستنسون اهوال افغانستان وفيتنام والعراق و (الشام) إن اقتربتم من كنزنا مكة والمدينة وسنعيد كنزنا المفقود (القدس الشريف):


جعبة الأسهم
الفقير إلى عفو ربه

عدد المساهمات : 17024
تاريخ التسجيل : 29/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأشهر الحرم

مُساهمة من طرف ضوء القمر في الأربعاء أكتوبر 09, 2013 5:43 am

الله أكبر الله أكبر الله أكبر لاإله إلا الله الله أكبر الله أكبر ولله الحمد

جزاك الله خيراً

_________________
مفتاح العبوديه




( إِنَّ ٱللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَىْءٍۢ قَدِيرٌۭ )
avatar
ضوء القمر
اللهم اني أعوذ بك من فتنة الدجال

عدد المساهمات : 120
تاريخ التسجيل : 08/10/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى